مفهوم الحرية الشخصية

مفهوم الحرية الشخصية
مفهوم الحرية الشخصية

مفهوم الحرية الشخصية

تُعرف الحرية الشخصية بأنها اتخاذ الفرد كامل الحرية في القرارات المتعلقة به شخصيًا كالعيش في نمط الحياة الذي يناسبه، وأداء المهام والأفعال التي يريدها، واختيار الأشخاص المناسبين له في حياته، وإمضاء الوقت مع من يشعر معهم بالراحة وغيرها الكثير من أساسيات الحياة لدى الإنسان، دون التأثر بأي ضغوطات خارجية تتحكم فيه وتفرض عليه ما لا يرغب، لكن في الحياة الواقعية ليس باستطاعة الفرد تطبيق جميع بنود الحرية الشخصية؛ لأن هناك العديد من الالتزامات والواجبات العائلية والمجتمعية التي عليه التقيُّد بها في كثير من الأوقات.[١]


ما أهمية الحرية الشخصية؟

تمكنك الحرية من تجاوز ضغوط العلاقات والتواصل التي فرضها عليك المجتمع المحيط بك من التزامات وواجبات خاصةً عندما تفوق قدرات تحملك كإنسان، فالمجتمع يساعدنا في فهم العالم والتواصل بين الأفراد المحيطين بنا، كما أنه يوضح لنا السلوكيات المسموحة عن غيرها، لكن بوجود العديد من الضوابط التي تقيدك في بعض الأحيان وتحد من مساحتك الخاصة ستكون حريتك هي الملجأ الوحيد لتخطي هذه الضغوطات؛ لأنك ببساطة ستشعر بأنك قد حققت الاستقلال عن المجتمع، وسيتعزز إدراكك لمكانتك في العالم وتسهل عليك المسؤوليات، كما أن الحرية الشخصية أيضًا تساعدك في تحديد أفضل الطرق لأداء واجبات حياتك الشخصية والعملية من خلال التعامل على سجيتك؛ أي بالطريقة التي تفضلها لكن بنمط مقبول في المجتمع، وهذه الخاصية تتفاوت درجتها بين الأفراد.

ويعد معرفة متى يجب رفض القوى المطبّقة من قِبَل النظام المسؤول في المجتمع ومحاولة تخفيف قيوده وآثاره عليك من أسمى أهداف الحرية الشخصية؛ لأنها تحمي حقوقك التي لا يُسمح بالتعدي عليها، وذلك من خلال تفكيرك وتحليلك للأمور وإدراك التأثيرات الناتجة عليك وعلى المجتمع المحيط بك، وبالتالي هي العامل الرئيس لمعرفة متى تنتهي السلطة القضائية عليك كفرد له حقوقه الأساسية في المجتمع، وهذا الأمر لا يُطبّق على السلطة فقط، بل على الفروض الاجتماعية أو الفكرية التي لا تُناسبك، ولكن بعد التعرف على جميع الضوابط التي لا يُسمح بتخطيها، وبإمكانك إبداء رأيك والتعامل مع المعلومات والأفكار المحيطة بك بما يتوافق مع أفكارك وتحمّل مسؤولية نفسك وقراراتك الخاصة.[٢]


تعرف عليها: أنواع الحرية الشخصية

يوجد العديد من الأنواع والأمثلة على الحرية الشخصية التي عليك الاطلاع عليها، لذلك سنوضح لك بعضها من خلال النقاط التالية:[٣]

  • حرية العيش: تتيح لك هذه الحرية الشخصية الحق في العيش.
  • حرية العلاج: توفر لك الحرية حقك في أخذ العلاج المناسب والاهتمام بأمورك الجسدية والصحية كاملة من قِبَل المسؤولين.
  • حرية الكرامة الإنسانية: تمكنك من الحصول على حق السلامة الجسدية والنفسية والاجتماعية.
  • حرية حرية التعبير عن الرأي: تمكنك من التعبير عن آرائك وأفكارك دون التعرض إلى العقوبات القانونية حول الكثير من الأمور.
  • حرية التحرر من العبودية: تمنحك حقك في التحرر ممن يمارسون العبودية على الأفراد وتمنع امتلاكهم لك.
  • حرية التنقل: تمكنك من أخذ حقك في اختيارك لمكان إقامتك والسفر والهجرة والعودة إلى الوطن متى ما شئت، بالإضافة إلى حريتك بالتنقل داخل حدود وطنك.
  • حرية الأمن: تتيح لك هذه الحرية الحق في التعامل مع المخاطر والأزمات عند تعرضك أو تعرض أحد أفراد عائلتك للخطر، وحماية نفسك عند اللزوم.
  • حرية الخصوصية: تمكنك الحرية من عيش حياتك الشخصية وإظهار ما تريد منها كيف ما شئت.
  • حرية الزواج وتأسيس أسرة: تمكنك من الزواج ممن تريد وإنجاب الأطفال وتربيتهم بالطريقة الأنسب لك.
  • حرية الدين والأفكار: تمكنك من اعتناق الدين الذي تريده، وممارسة المعتقدات الشخصية التي تناسبك.
  • حرية أخذ المعلومات: تتيح لك الحق في الوصول إلى المعلومات التي تحتاجها ونشرها إذا لم يكن فيها تعدٍ على الآخر، ويتعلق هذا النوع من الحرية بحرية الصحافة.
  • حرية التعليم: تمكنك هذه الحرية من متابعة تعليمك إلى المستوى الذي ترغب به.
  • حرية العمل: تمكنك من ممارسة الأعمال التي تناسبك وتناسب قدراتك.


ضوابط الحرية الشخصية

يعد وضع ضوابط للحرية الشخصية من الأمور المفيدة والمهمة لحياتك ولمجتمعك؛ وذلك لأنها تحدد لك الأمور المتوافقة معك وغير المتوافقة مع الآخرين، ومعرفة كيفية التصرف بالطرق الصحيحة حيال ذلك، وأيضًا تحديد المكان المناسب لك من خلال توفير مساحتك الشخصية فيه أو الوقت الذي تحتاجه، لأن مثل تلك الأمور ستمكنك من تحقيق الإبداع والإنتاجية بشكلِ ملحوظ، وتجعلك أكثر هدوءًا واستقرارًا، وتوفر لك الفرص المناسبة لتتمكن من تطوير نفسك، كما أن هذه الضوابط تمكنك من معرفة كيفية التواصل في حياتك الشخصية والعملية وشرح وجهات نظرك دون حدوث سوء تفاهم بينك وبين الآخرين، بالإضافة إلى ذلك فهي تساعدك على انتقاء الأشخاص الأقرب إلى شخصيتك والذين يشتركون معك بالعديد من الخصائص والمعايير، فهذا يقوي من قاعدة علاقاتك الشخصية، وأخيرًا فإن ضوابط الحرية الشخصية تساعدك في الحصول على فرص عمل أفضل لك ومتوائمة مع بيئة العمل الأقرب إليك؛ وبالتالي ستتمكن من تحقيق النجاح في حياتك المهنية.[٤]


قد يُهِمُّكَ: الحرية الشخصية في الإسلام

تدعم الشريعة الإسلامية الحرية الشخصية للأفراد لكن بوسطية واعتدال تَبعًا لمنهجية الدين الإسلامي القائم على ذلك، أي أنه هناك حرية للأفراد لكن وفق قيود معينة تسعى لحفظ المجتمع وتمنع حدوث أي ضرر يخل بالمجتمع وتماسكه، فلو منح الإسلام الحرية المطلقة للأفراد لتصرفوا بأموالهم كما يحلو لهم تبعًا للحرية المطلقة دون الانتباه إلى الضرر الذي قد يعود عليهم، ومن الممكن أيضًا اعتداء السارق على حقوق الآخرين داعمًا بذلك مفهوم الحرية وغيرها من المفاهيم الخاطئة، ومن مظاهر الحرية في الإسلام، السماح للمرأة بالخروج من بيتها لقضاء حوائجها في التعليم والعمل أو التنزه والترويح عن نفسها لكن بعيدًا عن الاختلاط بالرجال وملتزمةً بالحجاب واللباس الإسلامي الشرعي.[٥]


المراجع

  1. "What Is Personal Freedom? 4 Things I Gave Up To Be Free", dariusforoux, Retrieved 15/1/2021. Edited.
  2. "PERSONAL FREEDOM AND THE DICTATES OF SOCIETY", tjsl, Retrieved 17/1/2021. Edited.
  3. john spacey (13-3-2016), " examples of freedom 26", simplicable, Retrieved 17/1/2021. Edited.
  4. "Boundaries = Freedom", ellevatenetwork, Retrieved 17/1/2021. Edited.
  5. "حدود الحرية في الإسلام"، إسلام ويب، اطّلع عليه بتاريخ 18/1/2021. بتصرّف.

537 مشاهدة