مصادر فيتامين k

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤٧ ، ١٢ ديسمبر ٢٠١٨
مصادر فيتامين k

فيتامين k

يعرف بأنّه أحد أنواع الفيتامينات التي تنتمي إلى مركبات النافثوكينون، كما أنّه من الفيتامينات الذائبة في الدهون، ويتكون بواسطة بكتيريا موجودة في الأمعاء، التي تعد المصدر الرئيسي لتصنيعه في الجسم، وأهم ما يميّز هذا الفيتامين مقاومته للحرارة مقابل فساده وفقده للأحماض وعند التعرّض للضوء، ويشار إلى أنّ هذا الفيتامين له العديد من المصادر التي من الممكن أن تمد الجسم به، وهذا ما سنتناوله في سطور موضوعنا التالي.


مصادر فيتامين k

  • الخضار بأنواعها المختلفة، والمتمثلة في النباتات الورقيّة الخضراء كالخس، والبروكلي، والسبانخ والزيتون والملفوف الأحمر، والخيار، والكرفس، والريحان الجاف، والبصل وبالذات الكرنب الأجعد إذ يحوي 100 غرام من الكرنب المطبوخ على ما يقارب 443% من الإحتياج اليومي للشخص من فيتامين ك بينما تحوي نفس الكمية من أوراق الخردل المطبوخة على ما يقارب 494% من احتياج الشخص اليومي وتحتوي الكمية ذاتها من السلق على ما يقارب 692% من احتياج الشخص اليومي من فيتامين ك.
  • اللحوم بأنواعها والأسماك والمنتجات الحيوانيّة المتمثلة في الجبنة، والقشطة، والحليب كما يحتوي 100 غرام من كبد الخروف على ما يقارب 88% من احتياج الشخص اليومي من فيتامين ك بينما تحتوي نفس الكيمة من الدجاج على 50% من الاحتياج اليومي من فيتامين ك.
  • بعض الفواكه كالخوج المجفف إذ تحتوي 100 غرام منه على 50%من الاحتياج اليومي من فيتامين ك بينما تحتوي نفس الكيمة من الكيوي على 34% من احتياج الشخص اليومي ويحتوي 100 غرام من الأفوكادو على 18% من الاحتياج اليومي لفيتامين ك.


فوائد فيتامين k

  • تقليل فرص التعرّض للنزف، وذلك لكونه مهمًا في عمليّة تجلط الدم اللازمة عند الإصابة بالجروح المختلفة، بالإضافة إلى دوره الفعّال في تصنيع مادة البروثرومين في الكبد.
  • مكافحة الإصابة بالسرطان.
  • تنسيط وتحسين عمل الذاكرة.
  • التخفيف من الآلام المصاحبة للدورة الشهريّة عند الإناث.
  • خفض مستوى ضغط الدم المرتفع.
  • المحافظة على صحة العظام وتقويتها.
  • المساعدة على اكتمال نمو الجنين في بطن أمه.
  • المساهمة في تكوين خلايا الجسم ونموّها.
  • خفض فرص الإصابة بأمراض ألزهايمر، والسكري.


أسباب نقص فيتامين k في الجسم

يتعرّض الجسم في كثيرٍ من الأحيان لنقص العديد من الفيتامينات والمعادن منه، التي من أهمها فيتامين k، ومن أهم أسباب نقصه:

  • التهاب القولون وخلل في توازن البكتيريا المفيدة الموجودة على القولون.
  • اتباع نظام غذائي يفتقر إلى العديد من العناصر الغذائيّة المفيدة.
  • التعرّض للإصابة بأمراض البنكرياس، والأمعاء، والكبد.
  • الإكثار من تناول العقاقير الدوائيّة كالمضادات الحيويّة والأسبرين.
  • تجنّب الإكثار من تناول هذا الفيتامين، وذلك لتقليل فرص الإصابة بالتسمم.
  • الحرص على إمداد الجسم به من مصادره الطبيعيّة سواء النباتيّة أو الحيوانيّة.


أعراض نقص فيتامين k في الجسم

  • بطء عمليّة شفاء الجروح.
  • النزيف المستمر المصحوب بظهور كدمات تحت الجلد.
  • التعرّض لنزف اللثة والأنف بين الحين والآخر.