ما هي أفضل تخصصات الهندسة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٣٩ ، ٣ مارس ٢٠٢٠
ما هي أفضل تخصصات الهندسة

الهندسة وتاريخها

تعد الهندسة من التخصصات والحرف الموجودة كثيرًا في المجتمع والتي ينجذب إليها الرجال كثيرًا، إذ تختص بدراسة مختلف أنواع الفنون والعلوم والرياضيات، والهدف منها تصميم واختراع الآلات والأدوات أو المنشآت ثم تطويرها والإشراف على العمل، إذ إن تصنيع هذه التطبيقات تظهر بأفضل شكل لضمان الأمان والفعالية وبأقل تكلفة ممكنة، وتعتمد جميع أقسام الهندسة على الأمور البديهية والحدس، وتعود أصولها إلى فترة ما قبل الميلاد، وقد كانت بداياتها في مصر القديمة، إذ استخدم المصريون القدماء الهندسة في عدة مجالات وبطرق متنوعة مثل؛ مسح الأراضي وبناء الأهرامات وفي علم الفلك، ثم طوّرالإغريق الأوائل مبادئ الهندسة الحديثة بدءًا من طاليس ميليتس (624-547 ق.م.) الذي يعود له الفضل في جلب علم الهندسة من مصر إلى اليونان، فقد درس المثلثات المتشابهة وكتب الإثباتات للكثير من النظريات، ووضع بداية الهندسة الوصفية.

ثم جاء بعد ذلك إقليدس الإسكندري وكان واحدًا من أعظم المختصين بعلم الهندسة في اليونان، ويعده الكثيرون "أبو الهندسة الحديثة"، إذ جمع النتائج الهندسية التي كانت معروفة قبل ثلاثة آلاف عام قبل الميلاد ونظمها بأسلوب منهجي، ثم وضعها في أطروحته التي أطلق عليها اسم العناصر The Elements، وتتكون من ثلاثة عشر كتابًا، واخترع أرخميدس سيراكيوز فترة 287-212 قبل الميلاد العديد من الأجهزة الميكانيكية مثل؛ البرغي والكرة والذراع، كما اخترع المسمار الأركيميدي، وهو جهاز لرفع المياه، وكتب مقالته الشهيرة "قياس الدائرة" التي كانت عبارة عن تحليل للمنطقة الدائرية، وغيرها الكثير من المساهمات في هذا المجال، بعدها جاءت التطورات الكبيرة في الهندسة على يدّ رينيه ديكارت 1596-1650 في أطروحته المشهورة عن طريقة السلوك الصحيح في البحث عن الحقيقة في العلوم، إذ جمع بين الجبر والهندسة لإنشاء الهندسة التحليلية.[١]


أفضل تخصصات الهندسة

تتنوع الاحتياجات بتطور العلم، وتظهر اكتشافات جديدة لتصبح مجالًا قائمًا بحدّ ذاته، وكذلك وجدت تخصصات الهندسة لتهتم باحتياجات المجالات المختلفة في هذا العالم والبحث فيها وتأمينها وتقديمها بأفضل صورة ممكنة، وفيما يلي بعض تخصصات الهندسة المنتشرة والمعروفة:[٢]

  • الهندسة النووية: تهتم بأمور متعددة مرتبطة بمحطات الطاقة النووية ومنشآت معالجة الوقود مثل؛ التطوير والتصميم والصيانة والإصلاح والمراقبة.
  • الهندسة المعمارية: وهي هندسة العمارة والتصميم، فقد كانت بداية نشأتها بسبب حاجة الإنسان إلى السكن، إذ إنه تطور إلى الكثير من الأشكال المختلفة حسب حاجة الإنسان وبيئته.
  • الهندسة الصناعية: تتعلق بتنظيم المواد والأفراد والمعدات في عملية الإنتاج، ويصمم المهندسون الصناعيون أنظمة ومنشآت ذات جودة وفعالية عالية.
  • الهندسة الكيميائية: تشمل تصميم جميع المعدات والعمليات اللازمة للمصانع المختلفة مثل؛ مصانع الأدوية ومصانع المواد الكيميائية، وتهتم بتطوير إجراءات ومعدات مكافحة التلوث ونمذجة ومحاكاة وتصنيع المواد الكيميائية وغيرها.
  • الهندسة البيئية: إذ ظهرت نتيجة القلق من الأضرار التي لحقت بالأرض والأنظمة البيئية بسبب التلوث ليَقَع على عاتق مهندسي البيئة تصميم وتشغيل مرافق وخطط لحماية البيئة.
  • هندسة الفضاء الجوي: يستهدف مهندسو الفضاء الجوي عددًا من المجالات المتعلقة بتصميم المركبات، مثل؛ تطوير وحدات الطاقة، وهيكل المركبات الفضائية، وديناميكا الهواء، وإطلاق الصواريخ والأقمار الصناعية.
  • الهندسة الزراعية: تهتم بتصميم الآلات والأنظمة المستخدمة في إنتاج الأغذية والمزروعات، وتطوير أفكار وتطبيق التقنيات الهندسية العامة على موارد التربة والمياه والهواء ومصادر الطاقة والبيئة النباتية والحيوانية ومعالجة الأغذية وتخزينها.
  • هندسة النظم: تهتم بتصميم وتكامل النظم والمكوّنات التي تعمل معًا لإنجاز مهام محددة، مثل؛ تكامل الأنظمة في مختلف أجزاء أجهزة جهاز الحاسوب لتنفيذ المهام المطلوبة.
  • هندسة البترول: تتضمن كلّ ما يتعلق بالتنقيب والحفر وإنتاج النفط والغاز، ويهتم مهندسو البترول بتطوير واستخدام الطرق والأنظمة المتطورة لتوفير المزيد من النفط والغاز الطبيعي.[٣]
  • هندسة الميكانيك: تهتم بالتصميم والتصنيع والتركيب، كما أنها تشغل الآليات والمحركات، وتهتم بالحركة والقوة كثيرًا.[٣]
  • الهندسة الطبية الحيوية: وهي إحدى فروع الهندسة التي تجمع بين التكنولوجيا والرياضيات والبيولوجيا، والتي تطبّق مبادئ الهندسة على الطب والرعاية الصحية، مما ساهمت في تلبية الاحتياجات الطبية في تطوير العديد من احتياجات المرضى؛ كالأطراف الصناعية، والروبوتات الجراحية، وغيرها.[٤]
  • هندسة الكهرباء: تُعد أكبر مجالات الهندسة وأكثرها تنوعًا، إذ تختص بتطوير وتصميم وتصنيع الأجهزة التي تعتمد على الطاقة الكهربائية والإشارات، ومن أهم موضوعاتها؛ النظم الكهربائية والإلكترونية المتعددة، مثل؛ الدوائر الكهربائية، المحولات والمولدات، والروبوتات، والليزر، والرادار، والإلكترونيات الاستهلاكية، والألياف البصرية وغيرها، ويمكن تقسيمها إلى أربعة فروع رئيسية هي:[٣]
    • هندسة الطاقة والآلات الكهربائية: يهتم هذا الفرع بتصميم وتشغيل أنظمة لتوليد ونقل وتوزيع الطاقة الكهربائية.[٣]
    • هندسة الإلكترونيات: تختص بتصميم وتصنيع المكونات الإلكترونية والموصلات الفائقة والدوائر الكهربائية والإلكترونيات ذات الحالة الصلبة.[٣]
    • هندسة الحاسوب: تهتم بتصميم وتصنيع أنظمة الذاكرة ووحدات المعالجة المركزية والأجهزة الطرفية للحاسوب، وإنشاء برامج متطورة، وتطوير لغات عالية المستوى للآلات، وزيادة سرعة عمليات الكمبيوتر من خلال المعالجات المتوازية والمواد فائقة التوصيل.[٣]
    • هندسة الاتصالات والتحكم: هي الهندسة التي تدرس الاتصالات السلكية واللاسلكية، وبرمجة الكمبيوتر، وتطبيق المبادئ الرياضية والعلمية لتصميم ودمج النظم الكهربائية والإلكترونية.[٥]


تخصصات الهندسة الحديثة

تطورت الهندسة مع مرور الزمن وأصبح لها عدة فروع أخرى، وقد بدأت تُدرّس في وقتنا الحاضر، مثل:[٦]

  • الهندسة التحليلية.
  • الهندسة الجبرية.
  • الهندسة الوصفية.
  • الهندسة التفاضلية.
  • الهندسة الإقليدية.
  • الهندسة الّلاإقليديسية.
  • الهندسة الإسقاطية.


متطلبات دراسة الهندسة

عند اختيار تخصص الهندسة لدراسته فيجب العلم بأن هذا التخصص يستلزم بعض الشروط التي لا تتوافر في التخصصات الأخرى، وهي:[٧]

  • الحصول على تحصيل عالٍ في المرحلة الثانوية في مجال علميّ.
  • تطلب بعض الجامعات متطلبات للقبول؛ إذ تختلف هذه المتطلبات بالاعتماد على الجامعة.
  • تطلب بعض الجامعات اجتياز اختبار الرياضيات لمعرفة المستواك، في حال لم تحصل على الدرجة المناسبة؛ فأنت ملزم بأخذ هذا المساق كمادة جامعية.
  • اجتياز فترة الدراسة المتعارف عليها وهي ثمانية فصول، وقد تزيد أو تنقص بالاعتماد على الآداء الدراسي، وتشمل مواد هذه الفصول: الرياضيات، الفيزياء، الكيمياء، العلوم، الحوسبة، مواد العلوم الإنسانية، المواد الحرة، والتدريب العملي، وغيرها من المواد التي تضعها الجامعة ضمن منهجها الدراسي للهندسة.[٨]


أسباب اختيار تخصص الهندسة

قد تلجأ لاختيار تخصص الهندسة كونها من التخصصات الأكثر تشعبًا وشعبية، إذ توجد عدة أسباب أخرى لاختيارك هذا التخصص، منها:[٩]

  • الرضا الوظيفي: توفر وظائف الهندسة دوام خمسة أيام بالأسبوع لثماني ساعات يوميًا، الأمر الذي قد تجده مريحًا ويوفر لك الرضا الوظيفي.
  • توفير فرص وظيفية متنوعة: إذ توفر لك الهندسة مجموعة واسعة من الإمكانيات الوظيفية، إذ يمكنك التنقل من الهندسة الكهربائية إلى هندسة الكمبيوتر إلى الهندسة البئية، ويوفر مجال الهندسة أساسًا قويًا لك في اختيار المجال الذي تُحب.
  • خدمة المجتمع: في مجال الهندسة حصرًا يمكنك العمل في المشاريع التي تعود بالفائدة على المجتمع، مثل: تطوير المباني، وإيجاد مصادر جديدة للطاقة، وزيادة جودة العيش في البلدان المختلفة، وتنظيف البيئة، وغيرها.
  • التنمية الفكرية: دراسة الهندسة تساعدك على التفكير المنطقي وحلّ المشكلات بسرعة، إذ إن هذه المهارات التي تكسبها سترسخ في ذهنك طوال الوقت، ويمكنك استخدامها في مجالات الحياة كافة إلى جانب الهندسة.
  • بيئة مهنية احترافية: إذ إن عملك كمهندس يوفر لك العمل في بيئة ذات مهنية واحترافية عالية، الأمر الذي يتيح لك الفرصة للتعلم والتطور من خلال العمل والتدريب المستمر.


أكثر تخصصات الهندسة طلبًا وأعلاها أجرًا

بالتأكيد تفضل بأن تحصل على تخصص هندسي يضمن لك مردود جيّد من المال، فهذه قائمة بأكثر التخصصات طلبًا وأعلاها أجرًا:[١٠]

  • هندسة البترول: تعد هندسة البترول من أكثر التخصصات الهندسية طلبًا في الوقت الحاضر، والتي ستمكنك من الحصول على الأموال، إذ يتقاضى مهندسو البترول متوسطًا سنويًا من الأجور قد يصل إلى أعلى من 100,000 دولار.
  • الهندسة النووية: تعد الهندسة النووية من التخصصات الهندسية المطلوبة في الأسواق العالمية حاليًا، إذ يُستفاد منها في العديد من المجالات الطبية والهندسية الأخرى، كما أنها تمكنك من الحصول على دخلٍ عالٍ، وتتراوح أجور المهندسين المتخصصين في هذا المجال بين 67,000 و118,000 دولار سنويًا.
  • الهندسة الكيميائية: تستلزم وظيفة المهندسين الكيميائيين تصميم وتطوير وإنتاج المواد الكيميائية التي تستخدم في العديد من المجالات، لذا فهي تعد من ضمن التخصصات الهندسية المطلوبة في الوقت الحاضر، وتتراوح أجور المهندسين الكيميائيين بين 65,000 و116,000 دولار سنويًا.
  • هندسة الحاسوب: نظرًا لأن الوقت الحاضر يستلزم الاستخدام الواسع للحاسوب، فتعد هندسة الحاسوب من التخصصات المطلوبة كثيرًا في الوقت الحاضر، كما تمكنك دراسة هندسة الحاسوب من الحصول على أجور تتراوح بين 58,800 و112,600 دولار سنويًا.
  • هندسة الطيران: تستلزم منك وظيفة هندسة الطيران تعلم كيفية تصميم وتصنيع أجزاء من الطائرات والصواريخ، إذ يركّز هذا النوع من التخصصات على الأقمار الصناعية والصواريخ والطائرات التجارية، لذا تعد من ضمن التخصصات الهندسية المطلوبة في الوقت الحاضر، كما يتميز هذا التخصص بإمكانية الحصول على دخل مرتفع يتراوح ما بين 58,000 و107,900 دولار سنويًا.


أشهر علماء الهندسة

تحيط الأشكال الهندسية بنا من كلّ حدب وصوب، ويكون من الجيد إذا فهمناها وتعلمنا أمورًا كثيرةً عنها، إذ استخدمها الكثير من العلماء في أبحاثهم، فهم يحتاجون إلى فهم خواص الأشكال الهندسية لتحقيق نظرياتهم، وفيما يأتي ذكرهم:[١]


المراجع

  1. ^ أ ب "A Brief History of Geometry", thegeodes, Retrieved 2019-10-22. Edited.
  2. "Summary of Engineering Disciplines", engineering.vanderbilt, Retrieved 2019-10-22. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح "ENGINEERING DISCIPLINES", experisjobs, Retrieved 2019-10-22. Edited.
  4. "Biomedical Engineering: What is it and what are the career opportunities?", mendeley, Retrieved 1-3-2020. Edited.
  5. "Electrical and Communications Engineering", careers360, Retrieved 2019-10-24. Edited.
  6. "Geometry: Types of Geometry", infoplease, Retrieved 2019-10-22. Edited.
  7. "ENGINEERING AND TECHNOLOGY", ucas, Retrieved 27-2-2020. Edited.
  8. "Degree Requirements", engineering, Retrieved 27-2-2020. Edited.
  9. "Why Choose Engineering?", georgefox, Retrieved 27-2-2020. Edited.
  10. "10 Highest Paid Engineering Degrees", interestingengineering, Retrieved 27-2-2020. Edited.