ما هو علاج الانتفاخ والغازات

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٢٨ ، ٢٨ يناير ٢٠١٩
ما هو علاج الانتفاخ والغازات

الانتفاخ والغازات

يعرف الانتفاخ عادة بأنه شعور الإنسان بالامتلاء عقب تناوله وجبات الطعام، فيكون شكل بطنه أكبر من الحالة الطبيعية، ويرجع الانتفاخ عادة إلى وجود كمية كبيرة من الغازات داخل الجسم نتيجة ابتلاع الطعام أثناء الأكل والشراب، أو استهلاك المشروبات الغازية أو تفكيك بعض الأطعمة بفعل البكتريا المعوية، وبطبيعة الحال، يتخلص الجسم من الغازات الإضافية عبر التجشؤ، أو إخراجه من فتحة الجسم، فإذا لم يسر هذا الأمر بصورة حسنة، فإن الغازات الإضافية ستبقى في الجسم مسببة معاناة الشخص من الانتفاخ. [١]


علاج الانتفاخ والغازات

توجد مجموعة متنوعة من الأدوية المفيدة في التخلص من حالتي الانتفاخ والغازات، فهناك دواء سيميثيكون الذي يُسهل عملية تمرير الغاز وإخراجه بعيدًا عن الجسم، وتتضمن قائمة الوسائل العلاجية الطبيعية ما يلي: [٢]

  • النعناع: كشفت الدراسات العلمية أن استهلاك شاي النعناع يضطلع بدور كبير في تخفيف أعراض متلازمة القولون العصبي، التي يأتي الانتفاخ والغازات في مقدمتها، ومع ذلك، ينبغي للشخص استشارة الطبيب أولًا قبل استهلاك النعناع، فهو قد يتداخل مع عملية امتصاص الحديد وبعض الأدوية، جنبًا إلى جنب مع احتمال تسببه بحرقة عند بعض الأفراد، ويكون من المستحسن عمومًا شرب كوب واحد من شاي النعناع قبل تناول وجبة الطعام.
  • شاي البابونج: يساهم استهلاك شاي البابونج في تخفيف أعراض عسر الهضم والانتفاخ والغازات عند الشخص، ويكون الوقت الأمثل لشربه قبل وجبات الطعام وقبل النوم.
  • الفحم النشط: ينضوي الفحم النشط تحت خانة الأدوية التي تعطى دون وصفة طبية، وهو مفيد جدًا في التخلص من الغاز المحبوس في الكولون، إذ يكفي تناول قرص واحد منه قبل وجبات الطعام وبعدها بساعة.
  • مكملات لاكتيز: يعجز بعض الأشخاص المصابون بعدم تحمل اللاكتوز على هضم كمياته الموجودة في الحليب، مما يصيبهم بالانتفاخ والغازات عقب تناوله، لذلك، يكون الحل الأمثل هو تناول مكملات اللاكتيز، وهو إنزيم يستخدمه جسم الإنسان لتفكيك اللاكتوز، ويمكن شراء هذه المكملات الغذائية من الأسواق، فهي متاحة دون وصفة طبية.
  • القرنفل: يفيد استخدام زيت القرنفل في تخفيف أعراض الانتفاخ والغازات عبر إنتاج الإنزيمات الهاضمة، وتكمن طريقة الاستخدام في إضافة 4 قطرات من زيت القرنفل إلى كوب ماء، ومن ثم شربه بعد الانتهاء من وجبات الطعام.


أسباب الانتفاخ والغازات

يرجع حصول الانتفاخ والغازات المعوية عند الإنسان إلى سببين رئيسين هما: ابتلاع الهواء وتفكك المواد الموجودة في بعض أنواع الأطعمة بفعل البكتريا. فالإنسان يوميًا يبتلع الهواء خلال الأكل مثلًا، ثم يطلق ذلك الهواء عبر عملية التجشؤ، بيد أن بعضه قد ينتقل إلى الأمعاء الغليظة (الكولون) ويُطلق عبر المستقيم، وقد يبقى بعضه في الجسم مسببًا الانتفاخ والغازات عند الإنسان. من جهة أخرى، تحتوي بعض الأطعمة على مواد لا تقدر أجسامنا على هضمها كليًا، لذلك، عندما تصل تلك المواد إلى الأمعاء الغليظة، فإنها تخضع إلى عملية تفكيك بفعل البكتريا الموجودة هناك، وتكون النتيجة عبارة عن إطلاق الغازات التي تشمل عادة غاز ثاني أكسيد الكربون والهيدروجين والميثان والنيتروجين. ويجري امتصاص بعض تلك الغازات عبر مجرى الدم، في حين يخرج بعضها مع عملية الزفير، أما القسم الأكبر فيخرج من الجسم عبر فتحة الشرج. [٣]


الوقاية من الانتفاخ والغازات

يمكن للشخص تجنب الإصابة بالانتفاخ والغازات عبر اتباع الخطوات التالية: [٤]

  • تناول الطعام والشراب ببطء شديد لخفض كمية الهواء الذي يبتلعه الشخص.
  • تجنب مضغ العلكة قدر المستطاع، فهو يؤدي إلى ابتلاع الهواء وزيادة فرص تشكل الغازات.
  • شرب العصير من الزجاجة فورًا، والابتعاد عن استخدام الشفاطة.
  • الإقلاع عن التدخين نظرًا لأنه يؤدي إلى زيادة كمية الهواء المبتلع.
  • الابتعاد عن المشروبات الغازية فهي من الأسباب المؤدية إلى الانتفاخ.
  • تجنب تناول بعض الأطعمة مثل منتجات الألبان والثوم والبصل والتوابل الحارة.


المراجع

  1. "Gas/Bloating", health, Retrieved 2019-1-20. Edited.
  2. Corey Whelan (2017-2-28), "How to Get Rid of Gas, Pains, and Bloating"، healthline, Retrieved 2019-1-20. Edited.
  3. Barbara Bolen (2018-12-16), "Causes of Intestinal Gas and What You Can Do About It"، verywellhealth, Retrieved 2019-1-20. Edited.
  4. Jayne Leonard (2018-4-13), "How to get rid of trapped gas"، medicalnewstoday, Retrieved 2019-1-20. Edited.