كيف تعرف شخصية الانسان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٤٩ ، ٢ يناير ٢٠١٩
كيف تعرف شخصية الانسان

شخصيّة الإنسان

هي مجموعة من التصرّفات، وأساليب التفكير، والمشاعر، والقرارات التي يتّخذها الشخص، ويُؤثّر في تكوين الشخصيّة العديد من العوامل؛ ومنها: التربية، والوراثة، والبيئة، والهيئة الجسمية، والعقل، وكلّما نضج الإنسان كلما نضجت شخصيّته، وبالإمكان التعرّف على شخصيّة الإنسان بسهولة، وهذا ما سنتطرق إليه في مقالنا.


كيفية معرفة شخصيّة الإنسان

الشخصيّة النرجسيّة

تُعد شخصيّة مغرورة؛ فهي ترى نفسها عظيمةً كاملةً خاليةً من العيوب، وبأنها أفضل من الآخرين، وبالإمكان معرفة الإنسان المُمتلك لهذه الشخصيّة من خلال تصرفاته، فهو دائم الحديث عن إنجازاته وأهدافه، كما يُحبّ أن يُمدح بصورة كبيرة، إضافة إلى حبه للفت الانتباه عن طريق فعل أمر ما، أو حديث ما، واستهزائه من المُحيطين به للتقليل منهم، وهو لا يتقبل الانتقاد مُطلقًا، فلا يقبل أن تُوجه له أي مُلاحظة على تصرفاته، إذ يرى نفسه مُرفعًا عن عمل أي خطأ.


الشخصيّة الشكّاكة

هي شخصيّة غير واثقة بمن حولها، إذ تبقى دائمة الحذر، والقلق من خداع المُحيطين بها لها حتى وإن كانوا من أقرب الناس إليها، وبالإمكان التعرف على حامل هذه الشخصيّة من خلال ممارسات عدة، وهي إساءة ظن الشخص الشكاك بمن حوله بصورة كبيرة، إضافة إلى التشاجر، والنقاش الدائم مع الغير على أبسط الأمور، وعدم اعترافه بالخطأ بل على العكس من ذلك توجيه الاتهام إلى الآخرين، وهو يتأثر بكلام الغير كثيرًا، فيشعر بالحزن عند توجيه الانتقاد إليه، إضافة إلى تحليله للكلام الذي يُقال له حتى وإن كان كلامًا مُقالًا على سبيل المُزاح.


الشخصيّة الساذجة

تتكون الشخصيّة الساذجة نتيجة لنشوء الشخص في بيئة لا وجود للتنافس بها، وهي قليلة الخبرات الاجتماعية، إذ تثق بكافة المُحيطين بها، وبالإمكان التعرف على الإنسان المُمتلك لهذه الشخصيّة من خلال علامات عدة، فهو لا يُحب أن يحتل منصبً قياديًا، ويُفضل البقاء تحت أمر شخص آخر، كما يسهل تأثره بآراء المُحيطين به، إذ يُغير رأيه بسهولة، كما أنه يمتلك صرائحة زائدة، فلا يُفكر بأقواله قبل النُطق بها، وهو مُتسامح جدًا، وهذا أمر سلبيّ، فالمُسامحة الزائدة عن الحدّ لأيّ شخص مهما كان فعله دليلٌ على سذاجة الشخص.


الشخصيّة القاسية

تتميز الشخصيّة القاسية بأقوالها، وأفعالها الغليظة، إذ لا تهتم هذه الشخصيّة بمن حولها، ولا بما سيشعرون به عند ارتكاب هذه الأمور، والإنسان المُمتلك لهذه الشخصيّة دائم التهديد لمن هم مُحيطين به، وكلامه قاسي جدًا حتى مع الناس المُقربين منه، ويُعاقب من يتصرف معه أي تصرف بسيط بقوة، وشدة، وقسوة كبيرة.


الشخصيّة العطوفة

تتعامل هذه الشخصيّة مع الآخرين بقلبها، وليس بعقلها، ومن يمتلك هذه الشخصيّة رقيق القلب مع الجميع، ويتجنب أسلوب التهديد، والعقاب، كما يلجأ إلى استخدام أسلوب الاستعطاف للحصول على ما يريده، إضافة إلى تجنب الوقوع في أي خلاف مع الغير، والهروب من أي مُشكلة ظنًا منه بأن ذلك هو الحل الأمثل.


الشخصيّة المستسلمة

تنصاع هذه الشخصيّة لأوامر من حولها دون رفضها، فمن يمتلك هذه الشخصيّة لا يستطيع قول كلمة "لا"، ولا يستطيع الاختيار بين أمرين، ولا التعبير عن آرائه، إضافة إلى الخوف على مشاعر الآخرين على حساب مشاعره.


الشخصيّة العدوانيّة

الشخصيّة العدوانيّة هي شخصيّة غليظة الأسلوب، ولا تهتم لمشاعر المُحيطين بها، فصاحب هذه الشخصيّة مُحب للتسلط، والتحكم بالغير، ولا يعرف الحدود في التعامل مع الآخرين، وهو مُفتعل للمشاكل.


معرفة شخصيّة الإنسان من ملامح الوجه

  • الوجه الطويل: يمتلك أصحاب هذا الوجه شخصيّة مرحة وطموحة، فهم يُنجزون الأمور الموكلة لهم دون تباطُئ، ومن سلبياتهم تغير مزاجهم سريعًا، وعدم الرغبة في اقتحام عزلتهم.
  • الوجه العريض: يمتاز أصحاب الوجه العريض بتصرفهم غير الصحيح، وبكسلهم، إضافة إلى كثرة النسيان.
  • الوجه البارز: يمتلك أصحاب الوجه البارز شخصيّة مُخادعة، فهم يُدبّرون المؤامرات، والحيل للآخرين.
  • الوجه الصغير: لأصحاب الوجه الصغير قلب رقيق وشخصيّة لطيفة.
  • الوجه المستدير: لأصحاب الوجه المُستدير شخصيّة إيجابيّة.