قوة الثقة بالنفس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٥٤ ، ٨ يونيو ٢٠٢٠
قوة الثقة بالنفس

مفهوم الثقة بالنفس

يشير مفهوم الثقة بالنفس إلى الثقة التي يتمتع بها الإنسان تجاه نفسه وقدراته وأفكاره مما يمكّنه من التعبير عن آرائه وأفكاره ومعارفه دون حدود أو صعوبات، والثقة بالنفس ليست حالة دائمة، وإنما قد يختلف مستوى ثقة الإنسان بنفسه في بعض الأحيان فتزاد ثقته بنفسه في فترات أو مواقف معينة وتنخفض في أحيانٍ أخرى، وعلى الرغم من وجود العديد من الأشخاص الذين يشعرون بالثقة بالنفس طوال الوقت، فهناك آخرون يفتقرون لهذه السمة تمامًا، وتعتمد الثقة بالنفس على عدّة عوامل منها مزاج الشخص نفسه والمجتمع المحيط به والعائلة والثقافة والمستوى التعليمي ومقدار الثروة واتجاهات النجاح والفشل وغيرها، وقد تؤثر الإخفاقات المتتالية على درجة الثقة عند الإنسان.[١]


طرق تعزيز الثقة بالنفس

الثقة بالنفس مهارة هامة يجب على كل إنسان تعلّمها وتعزيزها، وفيما يأتي بعض أبرز طرق تعزيز الثقة بالنفس وتطويرها:[٢][٣]

  • لا تقارن نفسك بالآخرين: فمقارنة نفسك بالآخرين ليس أمرًا جيدًا، إذ وجدت بعض الدراسات صلة مباشرة بين الحسد والطريقة التي يشعر بها الإنسان تجاه نفسه، كما وجد الباحثون أن الأشخاص الذين يقارنون أنفسهم بالآخرين يعانون من الحسد ويشعرون بالسوء حيال أنفسهم، ولهذا لا تقارن نفسك بالآخرين لأن هذا سيفقدك ثقتك بنفسك ولن يساعدك على تطويرها، وتذكّر أن الحياة ليست سباق أو منافسة.
  • اهتم بجسدك: تُظهر الدراسات أن النشاط البدني يعزز الثقة بالنفس؛ لذلك يجب أن تهتم بجسدك وتمارس الرياضة وتتناول وجبات غذائية صحية وتنظّم ساعات نومك، فاجعل الرعاية الذاتية أولوية في حياتك واهتم بجسدك من الداخل والخارج لينعكس ذلك على ثقتك بنفسك ولتشعر بأنك تتطور للأفضل.
  • مارس التعاطف الذاتي: يعني التعاطف الذاتي معاملة نفسك برحمة ورفق ولطف، وبالتحديد عندما ترتكب الأخطاء أو تختبر الفشل أو عندما تعاني من انتكاسة ما، فلا تتحدث مع نفسك بقسوة لأن هذا لن يفيدك دائمًا، وإنما يؤدي إلى نتيجة عكسية، إذ وجدت إحدى الدراسات أن التعاطف الذاتي يساهم في زيادة الثقة والشعور بإيجابية أكبر، لذلك ذكّر نفسك دومًا أنه لا يوجد شخص مثالي وأن كل إنسان معرّض للفشل أو الخطأ.
  • ابتعد عن السلبية واجذب الأمور الإيجابية نحوك: يشمل هذا المبدأ الأفكار والأصدقاء والعائلة على حد سواء، وعلى الرغم من أنه قد يصعب عليك الابتعاد أو ترك بعض الأشخاص في حياتك، إلا أنك بحاجة للابتعاد عن الأشخاص السلبيين إن وجدوا؛ لأن مثل هؤلاء الأشخاص يحطمون الثقة بالنفس عند الآخرين، ومهما حصل كن شخصًا إيجابيًا وتوقف عن التفكير في مشاكل حياتك وفكّر بدلًا من ذلك في حلول لها.
  • كن مستعدًا: احرص على أن تعرف كل ما يجب معرفته في مجال عملك أو دراستك أو أي مهمة أو وظيفة تقوم بها، فبالإضافة إلى أن التحضير والمعرفة تفيد في تحقيق الإنجازات، فهي تمنح وتعزز شعور الثقة بالنفس لديك كثيرًا.
  • أنشئ قائمة بإنجازاتك: عندما تتعرّض للفشل في أمر ما من أمور حياتك أو عندما تواجه بعض الصعوبات اكتب قائمة بكل شيء في حياتك أنت ممتن له وقائمة بكل إنجازاتك التي حققتها في حياتك ودوّن كل الأشياء التي تفخر بها، فعند كتابة هذه القائمة وقراءتها ستعزز ثقتك بنفسك وستتذكر الأمور الجيدة في حياتك، وكلما تعرّضت لليأس أعد قراءة تلك القائمة لتجديد نشاطك وزيادة حماسك.


علامات الثقة بالنفس

يمكن التعرّف على الأشخاص الواثقين من أنفسهم من عدّة علامات تظهر عليهم أو سلوكيات يمارسونها، ومن أبرز تلك العلامات ما يأتي:[٤]

  • رباطة الجأش: فرباطة الجأش أو السيطرة العاطفية إحدى علامات الثقة بالنفس، فعلى الرغم من أن الأشخاص الواثقين بأنفسهم يشعرون بالألم أو الغضب أو غيرها من المشاعر السلبية، إلا أن لديهم القدرة على التعامل مع هذه المواقف برويّة واتخاذ الإجراءات اللازمة لذلك بدلًا من الانفعال.
  • تجاهل الإساءات: الشخص الواثق من نفسه يتجاهل الإساءة التي يتعرّض لها، فإذا كانت الإساءة أو الإهانة لا تتفق مع صفاته حقًا فإنه يتجاهلها، لأن الأشخاص الواثقين يؤمنون بأن الدفاع عن أنفسهم بمثل هذه المواقف هو مجرّد استنزاف لطاقتهم ومواردهم العقلية.
  • الاحتفال بالآخرين: الاحتفال بمزايا وإنجازات الآخرين أحد أبرز علامات الثقة بالنفس، فالإنسان الواثق بنفسه وبقدراته لا يخاف من نجاح الآخرين بعكس الإنسان غير الواثق الذي لا يحب أن يرى أحدًا ناجحًا أمامه لأنه يعتقد أن هذا النجاح يشكل تهديدًا له.
  • التركيز على نقاط القوة: عندما ترى شخصًا يركّز على نقاط قوته في المواقف الصعبة التي يتعرّض لها اعلم بأنه واثق من نفسه.
  • استمرارية التعلّم: فمن أبرز علامات الثقة استمرارية التعلّم، فالواثق من نفسه لا يتوقف عن التعلّم ويغذي عقله ومعارفه دومًا وهذا العلم هو ما يجعل من الإنسان واثق من نفسه وفخور بها.


قد يُهِمُّكَ

إن عرض صورة إيجابية للإنسان لتساعده على تحسين ثقته بنفسه ليست مجرّد سلوكيات زائفة، وإنما سلوكيات تؤدي ممارستها الدائمة إلى تشكيل السلوك الواثق، فحتى لو لم تكن الثقة بالنفس سلوكًا فطريًا لديك، فيمكنك أن تظهر ثقتك بنفسك أمام الآخرين وبالمواقف الهامة التي تتطلب الثقة، ويكون ذلك بعدة طرق ومنها ما يأتي:[٥]

  • لغة الجسد: تعد لغة الجسد من أهم العوامل التي تؤثر على إظهار الثقة بالنفس، وباتباع بعض التصرفات يمكن أن تظهر بمظهر الإنسان الواثق من نفسه، ومن أبرزها ما يأتي:
    • اتخذ وضعية جلوس معينة أمام الآخرين بحيث يجب أن تبقى منتصبًا أثناء الجلوس والوقوف على حدّ سواء وانتبه إلى وضع يديك بجانبك ولا تقف وأنت تضع يديك على خصرك لأن هذه الحركة تعطي شعورًا بالرغبة في السيطرة.
    • لا تحنِ جسدك وظهرك أثناء الجلوس أو الوقوف لأن هذه الحركة تدل على الخضوع أو الضعف، وأنت لا تريد أن تبدو بهذا المظهر أمام الآخرين.
    • حافظ على رأسك منتصبًا ومستويًا ولا تمل كثيرًا إلى الأمام أو الخلف لأنه ذلك قد يجعلك تبدو عدوانيًا.
    • إذا أردت أن تقدّم محاضرة أو خطبة أمام جمهور كبير، استخدم إيماءات اليد المفتوحة، وافرد يديك وأمِل راحتيك باتجاه الأشخاص من حولك قليلًا أثناء الحديث فهذا يشير إلى الرغبة في التواصل وتبادل الأفكار.
  • التواصل وجهًا لوجه: يواجه بعض الأشخاص صعوبة في ترك انطباع جيد عن أنفسهم أمام الآخرين بسبب الخجل، ولكن من الخطوات المهمة عند مقابلة أشخاص جدد أو الذهاب لمقابلات العمل أن تحافظ على التواصل البصري أثناء الحديث فهذه الحركة تبيّن مدى اهتمامك بحديث الشخص الآخر، وانتبه إلى عدم التململ أو النظر بعيدًا؛ لأن هذا يجعلك مشتتًا أو قلقًا أو غير مهتم بالحديث.
  • المصافحة: إذا كانت المصافحة هي التحية المعتادة التي تحيي بها الآخرين، فكن حازمًا فيها ولكن باعتدال وتجنّب وضع يدك الأخرى على كتف الشخص الذي تصافحه لأنها ترسل إشارة بالرغبة في السيطرة والهيمنة ولا تجعل يدك مرتخية أثناء المصافحة لأن هذه الحركة تدلّ على الضعف وعدم الثقة بالنفس.


المراجع

  1. "Self Confidence", cleverism, Retrieved 7-6-2020. Edited.
  2. "5 Ways to Boost Your Self-Confidence", verywellmind, Retrieved 7-6-2020. Edited.
  3. "5 Powerful Ways to Boost Your Confidence", inc, Retrieved 7-6-2020. Edited.
  4. "10 Signs Of Truly Confident People", lifehack, Retrieved 7-6-2020. Edited.
  5. "Building Self-Confidence", mindtools, Retrieved 7-6-2020. Edited.