فوائد بخار الماء للوجه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٠٠ ، ١٣ أغسطس ٢٠١٨
فوائد بخار الماء للوجه

بواسطة: مروان بريش


مشاكل البشرة

تستخدم العديد من الطرق التي تساعد على التخلص من مشاكل البشرة المختلفة، كحب الشباب، والشوائب، وغيرها من المشاكل، ومن إحدى هذه الطرق: حمّام بخار الماء، الذي يعد بخطوات سهلة في المنزل؛ لاستعادة نضارة البشرة، والتخلص من الشوائب، وفتح المسامات، وسنتعرف في هذا المقال إلى طريقة تحضيره واستخدامه في المنزل، وفوائده للبشرة.


فوائد حمام البخار للبشرة

  • تنشيط الدورة الدموية بالبشرة، ومدها بالأوكسجين؛ لزيادة نضارتها وحيويتها، والمساعدة على تأخير ظهور التجاعيد.
  • الوقاية من ظهور حب الشباب، والبثور التي تصاب بها البشرة؛ بسبب تراكم الغبار، والمواد الدهنية، والبكتيريا بالمسامات.
  • السماح للبشرة بالتنفس، وتجديد الخلايا الخارجية للبشرة؛ لتفتيح لونها.
  • تنقية البشرة من السموم، وتنعيمها.
  • التخلص من الرؤوس السوداء والبيضاء، وخاصة المتراكمة حول الأنف.
  • تجديد خلايا البشرة، والتخلص من الجلد الميّت.
  • علاج تصبّغات الوجه، وتوحيد لون البشرة.


طريقة عمل حمام البخار في المنزل

يعبّأ وعاء - يمكن تعريضه لدرجة حرارة عالية - بالماء، بمقدار لتر إلى لتر ونصف، ويوضع على نار هادئة، لمدة عشر دقائق، أو إلى حين الوصول الماء إلى درجة حرارة 43 درجة مئوية، وتضاف إليه مجموعة من الأعشاب، أو الزيوت العطرية المناسبة للبشرة: كزيت جوز الهند، والنعناع، واللافندر، وأوراق المرمية، أو يمكن إضافة البابونج، والينسون، وفي هذه الأثناء يحضّر الوجه لتعريضه للبخار، وذلك بعمل تقشير له: بخلط ملعقة من القرفة، مع ملعقتين من زيت الزيتون، وملعقة من الملح، ويفرك الوجه بالمزيج بحركات دائرية، لمدة عشر دقائق، ويغسل الوجه جيدًا، أو يمكن خلط ملعقة من السكر، مع ملعقة من الزنجبيل المطحون، وملعقتين من زيت الزيتون، والقليل من عصير الليمون. يعرّض الوجه لبخار الماء بعد التأكد من تقشيره والتخلص من بقايا المكياج والغبار العالقة عليه، ويفضّل إبعاد الوجه عن بخار الماء بمقدار مناسب؛ لتجنب الاحتراق، ويغطّى الرأس بمنشفة صغيرة؛ للاستفادة من البخار المتصاعد، وتستخدم فرشاة أسنان صغيرة لفرك البشرة؛ للتخلص من الزيوان، ويمكن استخدام بعض الخلطات الخاصة بعلاج البشرة، ومنها:

  • قناع الزبادي والبقدونس: يخلط الزبادي مع القليل من البقدونس بالخلاط الكهربائي، ويوزّع الخليط على البشرة لمدة عشرين دقيقة، ويغسل بالماء الفاتر جيدًا.
  • ماء الورد: يوزّع ماء الورد على البشرة بطريقة مباشرة، ويترك على البشرة لمدة خمس دقائق، كما ينصح بتطبيقه على البشرة باستخدام قطنة صغيرة، بعد الانتهاء من حمّام البخار.
  • خلطة الخيار والعسل: تخلط حبة من الخيار مع ملعقة من العسل بالخلاط الكهربائي جيدًا، ويطبّق المزيج على البشرة لمدة عشر دقائق، ويشطف بالماء الفاتر.
  • خليط اللوز: تخلط ملعقة من اللوز المطحون مع ملعقة من الزبادي، ويطبّق المزيج على البشرة، لمدة عشر دقائق، ويشطف بالماء الفاتر والصابون الطبي.
  • قناع الخوخ: تُزال الطبقة الخارجية لحبة من الخوخ، وتخلط بالخلاط الكهربائي، مع ملعقة من الزبادي: وملعقة من العسل، وزيت الزيتون، ويطبّق المزيج على البشرة لمدة عشرين دقيقة، ويشطف بالماء الفاتر والصابون الطبّي.
  • خليط الليمون: يخلط عصير نصف ليمونة، مع ملعقة من النشا ويوزّع المزيج على البشرة باستخدام قطنة صغيرة، ويترك لمدة عشر دقائق، ويشطف بالماء الفاتر والصابون الطبّي.
  • ماسك الملح: تخلط ملعقة من الملح الخشن، مع ملعقة من زيت اللوز، وملعقة من اللبن، ويطبّق المزيج على البشرة لمدة نصف ساعة، ويزال بفركه بحركات دائرية، ويشطف الوجه بالماء الفاتر. يغسل الوجه جيدًا، ويستخدم مكعب من الثلج لإغلاق مسامات البشرة، بتمرير مكعب الثلج على كامل الوجه.


فوائد حمام البخار للجسم(الساونا)

  • ينشط حمام البخار للجسم الدورة الدموية للجسم كامل، وهي تعتبر مفيدة خاصًة لكبار السن، فضلا عن تخفيض ضغط الدم وتحسين صحة القلب ومساعدة الجسم على شفاء الجروح والإصابات بشكل أسرع.
  • يساعد حمام البخار الجسم بعد التمارين على اصلاح ذاته بشكل أسرع، إذ كشفت دراسة أجريت عام 2013 ونشرتها مجلة (Journal of Clinical Medicine Research) أن تعريض الجسم للحرارة والرطوبة يساعد على تخفيف آلام التمارين والحفاظ على قوة العضلات، وتُهدأ النهايات العصبية الموجودة داخل العضلات.
  • يمكن استخدام الساونا قبل التمارين الرياضية لزيادة مرونة المفاصل، وأظهرت دراسة نشرتها (Medical science monitor) عام 2013 أن تعريض المفصل للحرارة، يقلل مقدار القوة اللازمة لتحريكه بنسبة 25%، فضلًا عن تخفيف آلام المفاصل.
  • تساعد غرفة الساونا على تقليل مستويات التوتر؛ إذ أن البخار الساخن يحفز الجسم على إفراز هرمون الأندورفين الذي يخفف التوتر، كما أن الساونا تقلل من مستويات الكورتيزول في الجسم، وهو الهرمون الذي يفرزه الجسم كاستجابة للتوتر أو الخطر.
  • تساعد غرفة الساونا الجسم على حرق السعرات الحرارية، إذ أن البخار يحفز الجسم على التعرق.

وأخيرًا من الضروري الانتباه إلى عدم الإفراط باستخدام حمّام البخار للبشرة؛ لتجنب ظهور التجاعيد، وجفاف البشرة، فينصح بالاكتفاء بعمل حمام البخار مرتين شهريًا، كما ينصح بترطيب البشرة جيدًا بعد استخدامه.