طور ثقتك بنفسك

بواسطة: - آخر تحديث: ٠١:٢٢ ، ٢٩ أبريل ٢٠٢٠
طور ثقتك بنفسك

الثقة بالنفس

تُعرّف الثقة بالنفس على أنها موقف الإنسان من قدراته ومهاراته؛ أي أن تتقبل نفسك وتثق بها وتكون قادرًا على التحكم في حياتك ومعرفة نقاط قوتك وضعفك ولديك نظرة إيجابية عن نفسك، وتكون قادرًا على تحديد الأهداف الواقعية القادرة على الوصول إليها وتستطيع تقبّل النقد البنّاء والتعامل معه بحكمة، كما أن انخفاض الثقة بالنفس قد يُشعِرك بالسلبية والخضوع وعدم الوثوق بالآخرين كما يشعر بالنقص وعدم الحبّ والحساسية العالية تجاه النقد، ولا يعني امتلاك الإنسان ثقة بالنفس؛ أي أنه واثق بنفسه على جميع الأصعدة فمن الممكن أن يكون الإنسان واثقًا بنفسه في مجال عمله ولكنه يفتقر للثقة الكافية في مجال العلاقات الاجتماعية أو العاطفية، وقد تنبع الثقة المنخفضة بالنفس من التجارب التي يمرّ بها الإنسان كالنمو في بيئة غير داعمة أو الانفصال عن العائلة أو الأصدقاء والخوف من الفشل، وفي هذا المقال سنقدم لك طرقًا فعالة لزيادة ثقتك بنفسك، بالإضافة إلى العادات اليومية التي عليك التخلص منها والتي من شأنها أن تقلل من ثقتك بنفسك.[١]


طرق لزيادة الثقة بالنفس

توجد العديد من الطرق التي تساعد على تطوير وبناء الثقة بالنفس وهي مجرّد تغييرات بسيطة على طريقة التفكير، كما يجب العمل على هذه النصائح لفترة طويلة حتى تصبح عادات مألوفة، ومن هذه الطرق:[٢]

  • انظر إلى ما حققته بالفعل: يفقد الأشخاص عادةً ثقتهم بأنفسهم عندما يعتقدون أنهم لم يحققوا أشياء مهمة في حياتهم ولهذا يجب أن تضع قائمة تكتب عليها جميع الأشياء التي أنجزتها في حياتك والتي تفخر بها حقًا حتى لو كانت أشياء بسيطة كالحصول على درجات عالية أو إنجاز شيء مهم في عملك، وأبقِ القائمة قريبة منك وكلما فعلت شيئًا تفخر به.
  • فكر بالأشياء التي تجيدها: لدى كل إنسان نقاط قوة ومواهب ويساعد التفكير في الأشياء التي تجيد فعلها على زيادة الثقة بالنفس كما أن العمل على هذه النقاط والمواهب وتطويرها يشعرك بالإيجابية والرضى عن النفس.
  • ضع لنفسك بعض الأهداف: حدّد بعض الأهداف التي تريد إنجازها حتى لو كانت بسيطة وَضَعْ الخطوات اللازمة لتحقيق هذه الأهداف ويمكن مع الوقت التدرّب على وضع الأهداف الأكبر والأهم ومعرفة طرق تحقيقها والوصول إليها.
  • تحدّث عن نفسك: غالبًا ما يخطر على بال كل إنسان تعليقات سلبية عن نفسه كأن تقول لنفسك أنا سيء في هذه الناحية وأنا غير جيد بأمور معينة ولكن يجب الانتباه إلى أن الحديث عن النفس والتعليقات السلبية تسلب الإنسان ثقته بنفسه، فيجب أن تتحدث عن نفسك بإيجابية دومًا وأن تتعامل مع نفسك كأنك أعز صديق لديها.
  • تصرّف بشكل إيجابي: على الرغم من أن التفكير بشكل إيجابي تجاه نفسك يفيد في زيادة الثقة بالنفس ولكن يجب أن يصاحبه التصرّف بشكل إيجابي مع نفسك ومع الآخرين لأنه عند البدء في العمل ستشعر بطاقة إيجابية؛ فاتخذ إجراءات فعلية بدلًا من أن تخبر نفسك أنك لا تستطيع أن تكون إيجابيًا.[٣]
  • غيّر بعض عاداتك: يمكن لتغيير بعض العادات اليومية السيئة أن تجدي نفعًا كالإقلاع عن التدخين أو الاستيقاظ مبكرًا أو ممارسة الرياضة، افعل ذلك يوميًا لمدة شهر وستشعر بطاقة إيجابية وثقة عالية في النفس.[٣]
  • تطوّع: أن تكون لطيفًا ومعاطاءً مع الآخرين يعد أمرًا هامًا لزيادة الثقة فيمكن تخصيص بعض الوقت والتطوّع في بعض الأعمال الإنسانية وبهذه الطريقة ستفيد نفسك وغيرك.[٣]


عادات يومية تقلل من ثقتك بنفسك دون أن تعلم

ينخرط العديد من الأشخاص في عادات يومية تقلل ثقتهم بأنفسهم دون أن يعلموا ذلك وتجعلهم أقل قوة وأكثر عرضة للاكتئاب والصدمات، ومن هذه العادات السلبية:[٤]

  • إحاطة نفسك بالأشخاص السّامين: يؤثر محيطك وأصدقاؤك والأشخاص المقربون منك على ثقتك بنفسك دون أن تلاحظ ذلك وكثيرًا ما نسمع المثل الشائع الذي يقول "قُلْ لي من تعاشر أقل لك من أنت"، لا شك أن الأصدقاء السلبيين وزملاء العمل السامين يؤثرون على ثقتك بنفسك واحترامك لذاتك وتشعر بالإرهاق والطاقة السلبية في الوقت الذي تقضيه معهم.
  • تجنّب المواقف الخطرة: لا أحد يريد أن يعرّض نفسه لمواقف خطرة ولكن هذا لا يعني أنه لا يجب عليك اتخاذ خطوات جريئة أحيانًا محفوفة بالمخاطر والمغامرات كالتغيير في حياتك المهنية مثلًا، وغالبًا ما تعتقد أن الثقة بالنفس تأتي من النجاحات المتكررة وعدم الفشل ولكن يجب اختبار الفشل والنجاح على حدّ سواء لتطوير قدراتك ومهاراتك.
  • عدم قولك ما تفكر فيه: يمكن أن يخبئ الكثير من الناس أفكارهم ولا يعبّرون عنها صراحةً أمام الآخرين ولكن القدرة على التعبير عما يدور في بالك بكل شفافية واحترام يزيد الثقة بالنفس وقوة الشخصية، كما يجب أن تكون حازمًا في حديثك مع الآخرين كأن لا تسمح لأحد أن يقطع حديثك، ومع ذلك يجب أن تكون لبقًا في توضيح رأيك ووجهة نظرك.
  • مقارنة نفسك بالآخرين: تساهم وسائل التواصل الاجتماعي وانفتاح الأشخاص على بعضهم وخصوصياتهم في مقارنة نفسك بالآخرين سواء كانوا غير معروفين بالنسبة لك على وسائل التواصل الاجتماعي أو أصدقائك وزملائك في العمل وفي كلا الحالتين ستشعر بالإحباط وعدم الرضى.
  • الاهتمام بما يظنه الناس عنك: إذا كنت من الأشخاص الذين يقلقون حول ما يعتقده الآخرون عنهم فغالبًا ما تفقد ثقتك بنفسك أحيانًا فالاهتمام بما يعتقده الآخرون عنك يقلّل تقدير الذات والثقة والنفس، ومع هذا لا بأس من طلب المساعدة والتوجيه وأخذ آراء المقربين ببعض الأمور لكن يجب أن تكون قادرًا على اتخاذ قرارك بنفسك والتركيز على ما يرضيك ويجعلك سعيدًا.


قد يُهِمُّكَ

يراود العديد من الأشخاص تساؤل مهم وهو كيف أظهِر ثقتي بنفسي أمام الآخرين؟ الإجابة تكمن بأنه يمكنك من خلال لغة جسدك والانتباه إلى ما تقوله وتفعله أن تُظهِر الثقة بالنفس أمام الآخرين ويمكن لعرض صورة إيجابية عن نفسك أن يساعدك على تحسين ثقتك بنفسك وذلك بالانتباه إلى النصائح التالية:[٥]

  • لغة الجسد: يمكن لاتباع حركات وإيماءت بسيطة أن تُظهِر ثقتك بنفسك كاتخاذ وضعية مفتوحة، أي الجلوس والوقوف بانتصاب ووضع اليدين جانبًا وتجنب الوقوف ووضع يديك على الوركين لأن هذه الحركة تعطي انطباعًا بالرغبة في السيطرة، والحفاظ على الرأس منتصبًا كما يجب استخدام إيماءات اليد المفتوحة عند الحديث إلى الجمهور، أي فرد اليدين مع بعضهما وتوجيه راحة اليد إلى الجمهور قليلًا.
  • التواصل وجهًا لوجه: من المهم عند التعامل مع الآخرين الحفاظ على التواصل البصري معهم أثناء الحديث، تبيّن هذه الحركة أنك مهتم لحديثهم وأنك تفهم وتعي ما يقولونه، ولا تتململ أو تنظر بعيدًا أثناء الحديث لأن ذلك يُظهرك مشوشًا أو قلقًا أو غير مهتم بما يقوله الآخر.
  • المصافحة بحزم: إن وضعية اليد عند المصافحة تعطي انطباعًا واضحًا عن ثقتك بنفسك، يجب إظهار بعض الحزم عند مصافحة الآخرين ويجب أن يكون كفا اليدين متوازيين لأنك إذا صافحت شخصًا ما ووضعت يدك بمستوى أعلى من يده ستعطي انطباعًا متعاليًا عن نفسك وإذا كانت يدك تحت يد الشخص الآخر تعطي انطباعًا بالخجل وعدم الثقة بالنفس.
  • ممارسة الحزم: مارس الحزم لبناء شعور بأن لديك حقوق واحتياجات وتأكد من توصيل هذه الفكرة للآخرين كي يفهموا حدودك الشخصية التي لا يمكن تجاوزها، وستساعد هذه الطريقة على بناء الأمان النفسي الذي تحتاجه لتطوير ثقتك بنفسك.


المراجع

  1. "WHAT IS SELF-CONFIDENCE?", usf, Retrieved 25-4-2020. Edited.
  2. "How to build self-confidence", au.reachout., Retrieved 25-4-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت "25 Killer Actions to Boost Your Self-Confidence", zenhabits, Retrieved 25-4-2020. Edited.
  4. "What Lowers Self-Esteem? 11 Habits That Can Make You Feel Less Empowered, According To Experts", bustle, Retrieved 25-4-2020. Edited.
  5. "Building Self-Confidence", mindtools, Retrieved 25-4-2020. Edited.