طرق خفض الحرارة للكبار

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٥ ، ١٨ ديسمبر ٢٠١٨
طرق خفض الحرارة للكبار

ارتفاع الحرارة للكبار

يُعرّف ارتفاع حرارة الجسم بأنّه اضطراب في موازنة الجسم لدرجة الحرارة بحيث ترتفع لمستوى فوق الطبيعيّ يقدّر بـ 37.5، وذلك نتيجة لمجموعة من العوامل المتمثّلة في نزلات البرد والإنفلونزا، والعدوات البكتيريّة والفيروسيّة، واختلال الهرمونات، والإصابة بضربة الشمس، ممّا ينتج عنها مجموعة من الأعراض المزعجة والمؤلمة، ولتخفيف حدّة هذه الأعراض هناك العديد من الطرق التي من شأنها العمل على استرخاء الجسم وتخفيض حرارته سنعرفكم عليها في موضوعنا التالي.


طرق خفض الحرارة للكبار

الليمون الحامض

يحتوي الليمون على نسبة جيّدة من فيتامين ج والمواد المضادّة للأكسدة، وهذا ما يساعده في ترطيب الجسم لمدّة زمنيّة طويلة، كما يمدّ كافة أعضائه بالأكسجين والطاقة اللازمة، وبالتالي فهو من العلاجات الفعّالة المستخدمة في تخفيض حرارة الجسم المرتفعة، ولذلك نخلط عصير حبّة من الليمون الحامض، والقليل من الملح، ونصف ملعقة كبيرة من العسل جيّدًا في كوبٍ من الماء، ونتناول المزيج السابق بمعدّل ثلاث مرات يوميًَّا حتّى تنخفض الحرارة.


الحلبة

تتميّز الحلبة باحتوائها على نسبة عالية من الإستروجين الذي يفيد في خفض حرارة الجسم، ولذلك نضع مقدار كوبٍ من الماء في قدرٍ على النار، ونضيف له نصف ملعقة كبيرة من بذور الحلبة، ونتركها حتّى تغلي تمامًا، ثمّ نرفعها عن النار، ونصفّي المغلي، ونحلّيه بنصف ملعقة كبيرة من العسل، ونكرّر ذلك مرتيّن يوميًّا للحصول على أفضل النتائج.


الألوفيرا

تحتوي الألوفيرا، وخاصّةً هلامها اللّزج على بعض المواد ذات الخصائص المرطّبة، والتي تساهم في موازنة درجة حرارة الجسم، ولذلك نحضر قطعة من الألوفيرا الطازجة، ونقطعها بصورة طوليّة، ونستخرج الهلام منها، ونبدأ بفرك كافة أنحاء الجسم به، ونتركه لمدّة لا تقلّ عن ثلث ساعة قبل إزالته بالماء الدافئ، كما يمكن أن نتناول كوبٍ من الماء الممزوج بمقدار أربع ملاعق صغيرة من هذا الهلام لخفض حرارة الجسم.


النعناع الأخضر

يتميّز النعناع بقوّة تأثير عالية تعمل على خفض حرارة الجسم وترطيبه، ولذلك نغلي كميّة مناسبة من الماء في قدرٍ على نار متوسطة، ونضع فيها مقدار حفنة من أوراق النعناع الطازجة، ونتركها جانبًا لمدّة ربع ساعة، ثمّ نصفي المغلي، ونسكبه في ماء حوض الاستحمام، ونجلس فيه لمدّة ثلث ساعة، كما يمكن استبدال ذلك بإضافة بعضًا من قطرات زيت النعناع إلى حوض الاستحمام.


الحمام الدافئ

عند ارتفاع حرارة الجسم يفضل أخذ حمام من الماء الدافئ، إذ إنّ ذلك يساهم في خفض درجة حرارة الجسم تدريجيًّا، كما يمكن إضافة كوب من الخلّ إلى ماء الإستحمام للحصول على أفضل النتائج، وتجدر الإشارة إلى وجوب الابتعاد عن أخذ حمام ماء بارد حتّى لا يقابله الجسم برد فعل عكسيّ يؤدّي إلى ارتفاع ملحوظ آخر في درجة الحرارة الداخليّة.


الكركم والزنجبيل

يمتلك الزنجبيل بعض الخصائص المضادة للإلتهابات، وهذا ما يؤدي إلى تعزيز مناعة الجسم، وزيادة مقاومته تجاه الأمراض والفيروسات المختلفة، ولذلك نضيف نصف ملعقة كبيرة من مطحون الزنجبيل، والكركم، والفلفل الأسود إلى كميّة من الماء الساخن مع الحرص على التحريك حتى ذوبان المكوّنات التام، ونتناول المزيج بمعدل أربع مرات يوميًّا.


أعراض ارتفاع حرارة الجسم

  • الإحساس بالدوار، وأوجاع الرأس.
  • ارتفاع حرارة الجسم مصحوبة بكثرة التعرّق.
  • فقدان الشهيّة تجاه الأطعمة المختلفة.
  • العطش الشديد، والرغبة في تناول السوائل بكثرة نتيجة لحصول الجفاف.
  • الشعور بالقشعريرة، وبرودة الأطراف.