صناعة النقود الورقية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٠ ، ٨ يوليو ٢٠٢٠
صناعة النقود الورقية

ما هي النقود؟

لقد اعتاد الإنسان على استخدام النقود في شتى قطاعات حياته، فيكاد لا يمرّ يوم دون أن يستخدم النقود والتي تعد عصب الحياة، وتُعْرف النقود بأنها وحدة اقتصاديّة تعمل كآداة متعارف عليها ومعترف بها لإنجاز المعاملات اليوميّة، ويطلق عليها اقتصاديًّا (العملة)، وقد تطورت النقود عن نظامٍ اقتصاديّ وهو التقايض؛ أي تبادل السلعة بسلعة أخرى بحيث يكون في كلّ جانب سلعة يحتاجها الطرف الآخر، لكن المشكلة في هذه العملية هي المصادفة المزدوجة للاحتياجات مما يقلل من نجاح عملية التقايض، فقد تغلبت النقود على هذه المشكلة وأصبح كِلا الطرفين يستخدمان نقدًا معينًا متفق عليه يرضاه الجميع، وهذا ما يلغي عملية التصادم ويُتم عملية التبادل بسهولة.

تُصنع النقود كسلعة لها خاصيّة ماديّة يتبناها المشاركون في السوق كوسيلة للتبادل يقبلها الجميع، ولكلّ حكومة نظامها المالي الخاص بها والذي يُحدد ويُراقب من قبل السلطة المركزيّة، ويمكن أن يكون الأموال القانونيّة الرسميّة، والبدائل الماليّة، وبطاقات الائتمان، والعملات المشفرّة، والعطاء القانوني الخاص بالسوق، تعد النقود وسيلة لتسوية العملات، إذ تستمد القبول العام لقيمتها من الاقتصاد الحكومي، أمّا على الصعيد الدولي فمن خلال النقد الأجنبي، ولكي تكون العملة صالحة لاستخدامك اليوميّ يجب عليك الانتباه لتوافر الشروط التاليّة بها:[١]

  • قابلة للتبادل: يجب أن تكون العملة المستبدلة ذات جودة وقيمة موحدة نسبيًا، بحيث تكون ملائمة للتبادل مع بعضها البعض، أمّا إذا كان للبضائع خصائص متباعدة في الجودة فقد تفقد قيمتها مستقبليًا، لذا عليك الانتباه من جودة البضاعة التي تستبدلها بمقدارٍ معين من النقود، لتكون عملية التبادل مناسبة لكلا الطرفين.
  • صلبة: يجب أن يكون الطابع المادي للسعلة صلبًا وملائمًا للاحتفاظ به وإعادة استخدامه عدة مرات، وذلك ليكون مفيدًا لك في معاملاتك المستقبليّة.
  • محمولة: يجب أن تكون قابلة للتقسيم لكميات أصغر لتكون عملية حملها أو نقلها سهلةً عليك، إذ توجد سلع غير منقولة وبضائع غير قابلة للتجزئة، فهذه تعد سلع غير محمولة ويصعب التعامل معها.
  • معتارف عليها: يجب على المستخدمين التحقق بسهولة من صحة وكمية النقد، بحيث يمكنك الموافقة بسلاسة ويُسر على عمليات التبادل التي تحتاجها.
  • مستقرة: يجب أن تكون القيمة التي تدفعها على سلعة معينة ثابتة نسبيًّا أو تزيد مع مرور الوقت، إذ إن السلع التي تختلف قيمتها صعودًا وهبوطًا أو تفقد قيمتها مع مرور الوقت تعد غير ملائمة ويلاحقك خطر انخافضها عن قيمة الاستخدام المباشر.


صناعة النقود الورقيّة

تعد عملية تصنيع النقود عمليّة معقدة، إذ تحتاج لمعداتٍ متخصصة وتقنيات الطباعة المدمجة مع التكنولوجيا المتطورة ونوعًا خاصًا من الورق وغيرها من الأمور التقنية؛ وذلك للحدّ من عمليات التزوير، وتُصنع على النحو الآتي:​​[٢]

  • الورق: يصنع الورق من القطن بنسبة 75% ومن الكتان بنسبة 25%، ثمّ يعرض لحرارات عاليّة ثمّ للضغط ليصبح ملمسها جيدًا.
  • ألوان النقود: إذ تعد ألوان خلفية العملة النقديّة صعبة لتصعُب عملية تزييفها، فتُصمم الخلفية الملونة على صورة سلبية للفيلم، ثمّ يُنقل إلى لوحة طباعة فولاذية رقيقة مع طلاء حساس للضوء من خلال التعرض للأشعة فوق البنفسجية، وهذا ما يسمى "حرق طبق"، ثمّ تطبع ألوان الخلفية على مكابس Simultan BEP؛ وهي عبارة عن مطابعٍ دوارة عالية السرعة، وبعد ذلك ينقل الحبر من لوحات الطباعة إلى أسطوانات مطاطية، والتي تنقل الحبر إلى الورق أثناء مروره عبر الأسطوانات المطاطيّة، وأخيرًا تجفف الأوراق المطبوعة لمدة 72 ساعة قبل المتابعة.
  • النّقوش: تطبع النقوش على ظهر العملة عن طريق مكابس النقش الدوارة عالية السرعة والتي تحتوي على الورق، وتتطلب الأوراق المطبوعة مسبقًا 72 ساعة حتى تجف قبل الانتقال إلى مكبس النقش على الوجه الآخر، إذ تنقل بكرات الحبر أحبارًا مختلفة إلى أجزاء معينة من التصميمات المنقوشة.
  • الصورة الشخصيّة: أمّا عن الصورة الشخصيّة المتواجدة على ظهر العملة النقديّة والتي تكون إمّا للحاكم أو لشخصية مهمة فهي تعبر عن الدولة، فتطبع الصورة باستخدام تقنية Intaglio للصور الشخصية، إذ تُدمج الصورة وتُنقل إلى لوحة طباعة من خلال عملية التصوير الفلكي، ثمّ تثبت الصفائح المحفورة على الورقة والمغطاة بالحبر، وعلى ضوء ذلك تُزيل المساحات الحبر الزائد عن الحاجة تاركة الحبر فقط في منطقة الصورة المحددة، بعد ذلك تُوضع الورق فوق اللوحة، وعند الضغط عليهما معًا يُسحب الحبر من المناطق المعلقة من اللوحة على الورق لإنشاء الصورة النهائية.
  • الإجراءات الأمنيّة على العملة النقديّة: تتضمن الورقة النقديّة علامة مائية رأسية مرئيّة عند تعريضيها للضوء أو أثر من علامة حسب حجم العملة النقديّة، فلكلّ عملة خصائصها المختلفة، ويوجد خيط أمان محسّن يتوهج تحت ضوء الأشعة فوق البنفسجية، وأيضًا الحبر متغير اللون الذي يتغير لونه عند الإمالة، والشريط الأمني المتواجد على العملات ذات القيمة الكبيرة.


صناعة النقود المعدنيّة

تُصنع النقود المعدنيّة من السبائك؛ وهي عبارة عن خليط من بعض المعادن، وتسير العمليّة كالتالي:[٣]

  • تصنيع النقود المعدنيّة من خلال صهر المعادن بنسب محددة في الفرن، فيُنتج شريطًا طويلًا من السبيكة ثمّ يُقطّع إلى لفائف يصل وزنها إلى 2.8 طن، ثمّ تمر هذه السبيكة من خلال آلات تقلل سمك العملة المعدنيّة، حينئذٍ تثقب الأقراص المعدنيّة بواسطة مكبس تقطيع، بعد ذلك يُنعّم المعدن بتعريضه لضغط كبير وذلك بتسخينه في فرن التلدين على درجة حرارة 950 مئوية، وتنظف الفراغات للتأكد من عدم وجود علامات أو عيوب.
  • حين تمت الموافقة على العملة النقديّة صُمم لها أنموذجًا كبيرًا ومُسِح الأنموذج وخُزّن كملف رقمي على الحاسوب، وفي الخطوة التاليّة استُخدم هذا الأنموذج من خلال آلة نقش الملف الرقمي لقص التصميم إلى قطعة من الفولاذ بحجم قطعة النقود النهائية، وستُستخدم القطعة الفولاذيّة لعمل القوالب التي ستضرب العملات المعدنيّة.
  • أخيرًا، تُدخل السبيكة بعد تمام العمليات عليها في مكبس عملات يحتوي على زوج من القوالب، ويبلغ الضغط فيه حوالي 60 طنًا، فتصطدم القوالب بالسبيكة وتحولها إلى عملات معدنية بسرعات تصل إلى 850 ضربة في الدقيقة.


أهم شركات طباعة النقود في العالم

تتمحور أهم شركات صناعة النقود في أوروبا وأمريكا الشماليّة، ومن أهم الشركات في العالم ما يلي:[٤]

  • الشركة البريطانية (De La Rue): تعد أكبر شركة تصنيع أوراق نقدية في جميع أنحاء العالم، إذ تنتج النقود لنحو 140 بنكًا من البنوك المركزيّة.
  • الشركة الألمانية (Giesecke & Devrient): تعد شركة منافسة لشركة De La Rue، إذ تنتج الأموال لما يقارب 100 مصرف مركزيّ.
  • شركة (Banknote) الكندية وشركة (Crane) السويديّة: إذ لهما دور مهم جدًا في تصنيع الأموال، وهما منافسان في ساحة صناعة النقود.


مَعْلومَة

يقع الكثير من النّاس في فخ قبول الأموال المزيّفة، مما يُجبر أحد أطراف عملية التبادل التجاري على الخسارة والتي ربما تكون فادحة، ولهذا عليك توخي الحيطة والحذر لتجنب الوقع بمثل هذه المشكلات ولتجنب الخسارة مهما كانت قليلة، وفيما يلي ذكرٌ لبعض العلامات التي تساعدك على تمييز العملة الأصليّة، وإن لم تجدها ستكون العملة التي وقعت بين يديك مزيفة:[٥]

  • الصّورة ثلاثيّة الأبعاد: عليك أن تضع الورقة النقديّة تحت الضوء وتبحث عن الصورة ثلاثيّة الأبعاد للوجه المطبوع، إذ يجب أن تتطابق كلتا الصورتين حتى تكون العملة أصليّة.
  • خيط الأمان: وذلك من خلال وضع الورقة النقديّة تحت الضوء، إذ سيظهر شريطًا رئيسيًّا رفيعًا يحتوي على نص يوضح قيمة العملة، فإذا لم تجد هذا الشريط ستكون العملة مزيفة.
  • الحبر متغير الألوان: لاحظ عند تحريك الورقة النقدّية أن هنالك بعض الكتابات المكتوبة بالحبر متغير اللون، فبالتالي سترى الكتابة بأكثر من لون عند الاستمرار بتحريك الورقة.
  • العلامة المائيّة: وجّه الورقة النقديّة نحو الضوء، إذ ستجد العلامة المائيّة في مساحة غير مطبوعة، فهذه العلامة لا تُطبع بل تدمج بالورقة، ويمكن مشاهدتها على كِلا وجهي العملة النقديّة.
  • الأشعة فوق البنفسجيّة: عند مشاهدتك للورقة النقديّة تحت الأشعة فوق البنفسجية، ستجد أن لكلّ قيمة ورقيّة لون محدد يصدر عن الأشعة، فمثلًا عند مشاهدتك لورقة المائة دولار تحت الأشعة فوق البنفسجيّة ستضئ باللون الأحمر إن كانت أصليّة.
  • أنماط طباعة الخطوط الدقيقة: عليك الانتباه إلى وجود خطوط دقيقة للغاية خلف الصورة الشخصية الموجودة على الورقة النقديّة، وهذا لجعل عملية التّزوير أكثر صعوبة.
  • الملمس: قارن بين ملمس الورقة النقديّة التي تريد التأكد منها مع ملمس ورقة نقديّة أخرى متأكد من كونها أصليّة.


المراجع

  1. STAFF AUTHOR (7-11-2019), "Mony"، Investopedia, Retrieved 3-7-2020. Edited.
  2. "How Paper Money Is Made", littleton coin company, Retrieved 3-7-2020. Edited.
  3. "Making the coins in your pocket", The Royal Mint, Retrieved 3-7-2020. Edited.
  4. "Why countries print money outside their borders", BBC Newes, Retrieved 3-7-2020. Edited.
  5. "Counterfeit Money: How to Spot Fake Bills", business Know-how, Retrieved 3-7-2020. Edited.