رجيم قشر القهوه والزنجبيل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:١٢ ، ٢ يناير ٢٠١٩
رجيم قشر القهوه والزنجبيل

رجيم قشر القهوة والزنجبيل

القهوة بشكل عام من المشروبات المفضلة لدى فئة كبيرة من الناس، ويُعد رجيم قشر القهوة رائجًا بينهم في الوقت الحالي؛ إذ ظهرت أهميته بقدرته على إنقاص الوزن، بسبب احتوائه على الكافيين الذي من شأنه سد الشهية، وزيادة الشعور بالشبع والامتلاء، فقشرة القهوة هي في الأصل الطبقة الخارجيّة التي تنفصل عن حبّة البن، وأفضل أنواعها ذات المنشأ اليمنيّ، كما أنّ قشور القهوة تحتوي على مركبات كيميائية؛ تلعب دورًا فعالًا في علاج بعض الأمراض، خاصة عند نقعها بالزنجبيل، إذ إن كلاهما معروفان بأهميتهما في عالم العناية بالجسم والبشرة.


تحضير قشر القهوة والزنجبيل للرجيم

بعد فصل قشور البن الخارجيّة عن النواة، تؤخذ لتُحمّص وتُطحن خشنة، ليُضاف لها الزجبيل، لكن بالإمكان استخدام كلا العنصرين في وصفات مشروبات حارقة للدهون، وتاليًا بعض هذه الوصفات:

  • ملعقتان متوسطتان من قشور القهوة، والقليل من الزنجبيل المبشور، وملعقة من القرفة، والقليل من أعواد القرنفل. تُغلى قشور القهوة مع القرفة في وعاء به كمية مناسبة من الماء لمدّة ربع ساعة، ثمّ يُوضع الزنجبيل وأعواد القرنفل في وعاء آخر، ليُصبّ مغلي قشور القهوة والقرفة فوقهما، ويُشرب المزيج يوميًا، قبل تناول وجبات الطعام الأساسية.
  • ملعقتان من قشور القهوة، وملعقة صغيرة من الهيل، وملعقة كبيرة من الزنجبيل الطازج. توضع كميّة مناسبة من الماء في وعاء، ويضاف له جميع المكوّنات، ثم يُترك ليغلي مدّة 5 دقائق، بعد ذلك؛ يُصفى المزيج، ويشرب كوب منه يوميًا.
  • ملعقتان من قشر القهوة، وورق نعناع، وملعقة كبيرة من الزنجبيل الطازج، وملعقة كبيرة من الشاي الأخضر، وملعقة صغيرة من قشور الرمان الجافة. توضع كميّة مناسبة من الماء في وعاء، مع إضافة جميع المكوّنات له، ويُترك ليغلي مدة 3-5 دقائق، ثمّ يُشرب كوب منه يوميًا.
  • تحضر قشور القهوة غير المطحونة، والزجبيل، والحبة السوداء، والتمر، واليانسون. تُحمَّص قشور القهوة، ثمّ تُغلى مع باقي المكوّنات في وعاء من الماء مدّة 5 دقائق، ويُشرب المزيج بمعدّل كوب يوميًا.


فوائد قشر القهوة والزنجبيل

قشور القهوة والزنجبيل معًا يتميزان بفوائد عديدة للجسم والبشرة، ومنها:

  • نحت الجسم خاصّة في منطقة منطقة الخصر والأرداف، وتنحيف البطن، والتخلّص من الدهون المتراكمة وشدّ الجسم كاملًا، فالقهوة مع الزنجبيل مشروب حارق للدهون، لا سيما إذا ما شُرب بعد تناول الطعام مباشرة.
  • القضاء على السيلوليت، والخطوط البيضاء.
  • تخفيف الشعور بالانتفاخ.
  • تخليص الدم في الجسم من السموم، خاصة للنساء؛ إذ أنه ينظف الرحم بعد الحيض والنفاس.
  • الوقاية من أمراض القلب والشرايين المختلفة.
  • تعزيز طاقة الجسم، وزيادة القدرة على ممارسة التمارين الرياضية، إذ يُحفزه على استهلاك الكربوهيدرات وتحويلها إلى طاقة.
  • سد الشهية؛ الأمر الذي من شأنه تقليل تناول الطعام.
  • تخليص الجسم من السوائل المحتبسة، بسبب دوره في إدرار البول.