الفرق بين النمو والتنمية الاقتصادية

الفرق بين النمو والتنمية الاقتصادية
الفرق بين النمو والتنمية الاقتصادية

النمو الاقتصادي

يُعرف النمو الاقتصادي بأنه زيادة في إنتاج السلع والخدمات خلال فترة محددة، ويساعد النمو الاقتصادي في نمو الشركات ويخلق المزيد من الأرباح والفرص لها، مما يؤدي إلى ارتفاع أسعار الأسهم، وزيادة رأس المال فيها، مما يزيد من إمكانية الاستثمار وزيادة عدد الموظفين فيقلل من معدلات البطالة ويزيد نسبة الدخل العام، ما يعني زيادة أموال المستهلكين لشراء المنتجات والخدمات الإضافية، وبزيادة الطلب على المنتجات يزيد النمو الاقتصادي، وبعبارة أبسط فإن النمو الاقتصادي يشير إلى زيادة في إجمالي الإنتاج في الاقتصاد، ويستخدم مصطلح النمو عمومًا كدلالة على رأس المال المادي ورأس المال البشري والقوى العاملة والتكنولوجيا، وببساطة فإن زيادة كمية أو نوعية السكان في سن العمل وأدوات وآلات العمل والمصانع التي تجمع بين العمالة ورأس المال والمواد الخام، كل هذا سيؤدي إلى زيادة الإنتاج الاقتصادي.[١]

يُقاس النمو الاقتصادي عادة عن طريق إجمالي الناتج المحلي؛ لأنه يأخذ بعين الاعتبار الناتج الاقتصادي للبلد بأكمله، ويشمل جميع السلع والخدمات التي تنتجها الشركات المحلية للبيع، بغض النظر إذا كانت تباع محليًا أو تصدّر إلى الخارج، ولا يشمل الناتج المحلي الأجزاء التي تُصنع من أجل صناعة المنتج، ولكن تشمل الصادرات لأنها تنتج في البلد، ولا يشمل الواردات، كما لا يشمل الخدمات غير المدفوعة الأجر والأعمال التطوعية أو أنشطة السوق السوداء غير القانونية، ويستخدم البنك الدولي إجمالي الدخل القومي بدلًا من إجمالي الناتج المحلي لقياس النمو الاقتصادي، ويشمل إجمالي الدخل القومي الدخل المرسل من العاملين في الخارج.[٢]


الفرق بين النمو والتنمية الاقتصادية

قبل تحديد الفرق بين النمو الاقتصادي والتنمية الاقتصادية يجب الإشارة إلى معنى التنمية الاقتصادية والمقصود بها؛ ويُشار عادة إلى التنمية الاقتصادية للبلد بزيادة نوعية حياة المواطنين، وغالبًا ما تُقاس جودة الحياة بمؤشر التنمية البشرية، وهو نموذج اقتصادي يأخذ العوامل الشخصية الجوهرية في الاعتبار؛ مثل معدلات معرفة القراءة والكتابة ومعدل العمر المتوقع ومعدلات الفقر، وعمومًا فإن التنمية الاقتصادية تعني تحسن عوامل الحياة الكريمة؛ مثل الصحة والتعليم ومعدلات القراءة والكتابة وانخفاض معدلات الفقر.[٣] ويوجد بعض الفروقات الرئيسية التي يمكن أن تؤخذ بعين الاعتبار للتفريق بين النمو الاقتصادي والتنيمة الاقتصادية، من أهم هذه الاختلافات أو الفروقات:[٤]

  • المفهوم: تُعد التنمية الاقتصادية مفهوم أكثر تطورًا وخصوصية من النمو الاقتصادي، فالتنمية تعني وجود نمو اقتصادي، بالإضافة إلى وجود معايير حياتية معينة، والنمو الاقتصادي مفهوم أشمل.
  • النطاق: يدخل النمو الاقتصادي بنطاق واحد وهو إجمالي الدخل في البلد، أما التنمية الاقتصادية فتُعد خاصية ذات نطاقات وأبعاد متعددة، فهي تبحث في إجمالي الدخل في البلد إلى جانب معايير حياة الأشخاص فيها.
  • المدة: يكون تأثير التنمية الاقتصادية على المدى الطويل، بينما يُقاس ويؤثر النمو الاقتصادي في بلد ما على المدى القصير.
  • طريقة القياس: يُقاس النمو الاقتصادي في الغالب بزيادة إجمالي الناتج المحلي، أما التنمية الاقتصادية فتستخدم في قياسها العديد من المؤشرات المتعلقة بالجودة إلى جانب المؤشرات الرقمية؛ مثل مؤشر التنمية البشرية، مؤشر الجنس، معدل المواليد والوفيات.
  • مضمون العملية: تعد عملية التنمية الاقتصادية عملية مستمرة متطورة، أما عملية النمو الاقتصادي فتقتصر على فترات محددة.


العوامل المؤثرة على النمو الاقتصادي

توجد ستة عوامل رئيسية تُسبب النمو الاقتصادي، وهي تعد المكونات الرئيسية في الاقتصاد، وهذه العوامل هي:[٥]

  • الموارد الطبيعية: إن اكتشاف المزيد من الموارد الطبيعية مثل النفط والمعادن والفوسفات والغاز الطبيعي قد يعزز النمو الاقتصادي؛ لأن هذا يغير منحنى إمكانية الإنتاج في البلاد تغييرًا إيجابيًا، كما تشمل الموارد الطبيعية أيضًا الأرض والمياه والغابات، تجدر الإشارة إلى أن زيادة الموارد الطبيعية في بلد ما أمر صعب إن لم يكن مستحيلًا، ولكن يجب على الدول أن تحرص على تحقيق التوازن بين العرض والطلب على الموارد الطبيعية غير المتجددة لتجنب استنزافها، كما يمكن أن يساعد تحسين إدارة الأراضي في تحسين نوعية الأراضي، مما يساهم في النمو الاقتصادي.
  • رأس المال أو البنية التحتية: زيادة الاستثمار في رأس المال المادي مثل المصانع والآلات والطرق سوف يقلل من تكلفة النشاط الاقتصادي؛ لأن إنتاجية المصانع والآلات أكثر من إنتاجية الأيادي العاملة، وبطبيعة الحال فإن الإنتاج يزداد بزيادة الإنتاجية.
  • السكان أو العمال: تزايد عدد السكان يعني زيادة في أعداد العمال أو القادرين على العمل وارتفاع القوى العاملة، والجانب السلبي هنا هو أن ارتفاع القوى العاملة هو سبب مباشر في ارتفاع معدلات البطالة.
  • رأس المال البشري: يمكن أن تؤدي زيادة الاستثمار في رأس المال البشري إلى تحسين نوعية القوى العاملة، مما يؤدي إلى تحسين المهارات والقدرات والتدريب، وهذا بدوره له تأثير كبير على النمو الاقتصادي.
  • التكنولوجيا: تحسين التكنولوجيا هو عامل مؤثر مهم جدًا على النمو الاقتصادي، إذ يمكن أن تزيد التكنولوجيا الإنتاجية ببقاء مستوى العمل على ذاته، وبالتالي تزيد من سرعة النمو الاقتصادي وبالتالي التنمية الاقتصادية، وهذه الزيادة تعني أن المصانع يمكن أن تكون أكثر إنتاجية بتكاليف أقل.
  • القوانين: إن وجود إطار مؤسسي مثل؛ القواعد والقوانين ينظم النشاط الاقتصادي ويعزز النمو.


العوامل التي تحدّ من النمو الاقتصادي

بطبيعة الحال كما توجد عوامل مؤثرة بزيادة النمو الاقتصادي فتوجد بعض العوامل التي تقلل من سرعة النمو الاقتصادي، بل وتحدّ من ذلك أيضًا ومن هذه العوامل:[٥]

  • سوء الصحة وتدني مستويات التعليم: فالأشخاص الذين لا يحصلون على الرعاية الصحية الجيدة، أو الذين لديهم مستويات متدنية من التعليم بطبيعة الحال تكون مستوياتهم الإنتاجة منخفضة، ما يعني أن القوى العاملة غير قادرة على الإنتاج الكافي، وبالتالي ستكون معدلات النمو الاقتصادي منخفضة.
  • عدم وجود البنية التحتية اللازمة: تعاني الدول النامية في الكثير من الأحيان من عدم وجود البنى التحتية الصالحة مثل الطرق والمستشفيات والمدارس، هذا النقص في البنية التحتية الكافية يجعل التنقل أكثر تكلفة وصعوبة، مما يؤدي إلى إبطاء الكفاءة العامة للبلد، وبالتالي إبطاء النمو الاقتصادي.
  • خروج رؤوس الأموال من البلد: إذا لم تقدم البلاد العوائد المتوقعة من المستثمرين، فسيؤدي ذلك إلى سحب المستثمرين أموالهم والاستثمار بها خارج البلاد للبحث عن معدلات عوائد وأرباح أعلى.
  • عدم الاستقرار السياسي: يمكن أن يخيف عدم الاستقرار السياسي المستثمرين ويعيق فرص الاستثمار، حتى وإن تخلوا عن عائدات أرباح أكثر.
  • الإطار المؤسسي: في الكثير من الأحيان لا تحمي القوانين والقواعد المحلية كافة الحقوق، فعدم وجود إطار مؤسسي يمكن أن يؤثر بشدة على التقدم والاستثمار.
  • منظمة التجارة العالمية: يزعم البعض أن منظمة التجارة العالمية وغيرها من الأنظمة التجارية متحيزة ضد الدول النامية.


المراجع

  1. JIM CHAPPELOW (16-4-2019), "Economic Growth"، investopedia, Retrieved 14-12-2019. Edited.
  2. KIMBERLY AMADEO (30-11-2019), "Economic Growth, Its Measurements, Causes, and Effects"، thebalance, Retrieved 14-12-2019. Edited.
  3. Prateek Agarwal (23-7-2019), "Economic Growth And Development"، intelligenteconomist, Retrieved 14-12-2019. Edited.
  4. "Economic Growth vs Economic Development", educba, Retrieved 14-12-2019. Edited.
  5. ^ أ ب Prateek Agarwal (9-12-2019), "DEVELOPMENT ECONOMICS What Is Economic Growth?"، intelligenteconomist, Retrieved 14-12-2019. Edited.

518 مشاهدة