الشاعر امرؤ القيس

الشاعر امرؤ القيس
الشاعر امرؤ القيس

الشاعر امرؤ القيس

عُرف الشاعر امرؤ القيس بالملك الضّليل؛ لأنه قضى معظم حياته في محاولة الانتقام لوالده وإعادة تأسيس مملكة والده المفقودة، وقد سُمي بأبي الشعر العربي؛ لأنه أرسى قواعد وأعراف ومواضيع هذا الشعر، فسار باقي الشعراء الذين جاؤوا بعده على نهجه، فقد اختطَّ لنفسه أسلوبًا خاصًا جعل باقي الشعراء يحاولون تقليده، وعلى الرّغم من محاولاته الدائمة للثأر لمقتل أبيه، فإنه لم يكرّس كل حياته للانتقام فقط، فقد قضى امرؤ القيس حياته وخاصه فترة شبابه لاهيًا يطارد النساء ويشرب الخمر، وما جعل شعر امرئ القيس مميزًا هو طريقته في التعبير عن تجاربه وعلاقاته مع النساء ومحاولة ثأره، وأنه وصف لنا خبراته ومشاعره وألمه في شعره.[١]

وكان امرؤ القيس أشهر شاعر من شعراء الجزيرة العربيّة قبل الإسلام، فقد امتاز بالجدارة الشعريّة بل كان أستاذًا في شعر الحب والغزل، بسبب أسلوبه الرشيق والمرن وأوصافه الجميلة التي تلفت النظار وتسحر القلوب مهما كان موضوع شعره، ومن بين جميع الشعراء الجاهليين فإن امرأ القيس حظي بمكانة رفيعة للذوق الحديث، واعتبر الشعراء وعلماء اللغة أنّ امرأ القيس هو مخترع القصيدة الكلاسيكيّة وهو أيضًا أعظم شاعر من شعراء المُعلّقات التي تتكون من سبع قصائد، وهي من أنماط الشعر التي تَعلَق بالنفس لشدة تأثيرها وجودتها، وقد استخدم امرؤ القيس الغزل الفاحش في شعره مما جعل والده يطرده من بيته، فأصبح يتجوّل في الصحراء كمتشرّد ويقيم العلاقات مع النساء ويتغزل بهنّ وينظم أجود أنواع الشعر، لذلك سمّي بالشاعر الضّليل.[٢]


نبذة عن حياة امرئ القيس

يمكنك أن تتعرّف أكثر على الشاعر امرؤ القيس من خلال المعلومات التالية عن حياته:[٣]

  • اسمه ونسبه: هو امرؤ القيس بن حجر بن الحارث الكندي، آخر ملوك كندة، التي هي جزء من جمهوريّة اليمن الحاليّة، كان شاعرًا مشهورًا قبل الإسلام في القرن السادس حوالي 500-535 للميلاد، ولد امرؤ القيس عام 501 وتوفي عام 544، والدته هي فاطمة بنت ربيع أخت كُليب وهم من زعماء القبائل العربيّة المشهورين.
  • مقتل والد امرؤ القيس: قُتل والده على يد قبيلة بنو أسد، والذين استولوا على العرش بعد وفاة والده، وتعهّد امرؤ القيس بالثأر لوالده على الرّغم أنه لم يستلم العرش فأطلق عليه العرب ملك الظّل.
  • محاولة الأخذ بثأر أبيه: بعد موت أبيه جن جنونه وتعهّد بأخذ ثأر أبيه، وظلّ ينتقل من قبيلة إلى أخرى لمساعدته في أخذ ثأره حتى وصل إلى الإمبراطور جنستيان الأول.
  • امرؤ القيس والخمر: كان امرؤ القيس شديد الشرب للخمر، لدرجة أنه لما علم بوفاة والده أثناء شربه، صدم الجميع بردة فعله عندما قال: "اليوم خمرًا، وغدًا أمرًا".
  • شعر امرئ القيس: كان أكثر شعر امرئ القيس هو الشعر العاطفي، ويقال أنه هو أوّل مَن اخترع القصيدة العربيّة الفصحى، وأشهر شعره هي معلّقة امرئ القيس.
  • موت امرؤ القيس: وبعد أن وافق الإمبراطور جنستيان حاول مساعدة امرئ القيس على الأخذ بثأره، لكنه علم أنّ امرأ القيس على علاقة مع ابنته فأعطاه رداءً مسمومًا أدى إلى مقتله.


خصائص شعر امرئ القيس

يمتاز شعر امرئ القيس بعدد من الخصائص التي تميّزه عن غيره، ومن أهم خصائص شعره:[٤]

  • استخدام المُقدّمة التقليديّة: والتي استخدمها غالبيّة الشعراء في العصر الجاهلي والتي تبدأ بذكر الأطلال.
  • استخدام النّسيب: وهو الجمع بين الغزل وذكر صفات المحبوب ذكرًا صريحًا والتشهير بذلك، وذكر ما يجري بين الحبيب ومحبوبته، والتعبير عن ذكر الديار والأحبة، واشتياقه لوصلهم ولقائهم، ولا يُشترط المواجهة بين المحب ومحبوبته، فقد يكون النسيب لذكرى حب سابق، وقيل بأن العرب قديمًا كانت لا تمدح إلا بعد بدء القصيدة بالنسيب.
  • استخدام الوصف الحيّ: فغالبًا ما يستخدم امرؤ القيس أسلوب الوصف الحيّ ليصف محبوبته أو وصف الصحراء وطبيعتها القاسية، وما تحويه من حيوانات ومناخ ومشاهد أخرى.
  • استخدام الأسلوب الحركي: فكثيرًا ما استخدم امرؤ القيس سلسلة من الحركات في وصفه في الشعر، من حركة الرياح، وحركة السحاب، وتساقط المطر، ووصف الحيوانات من إبل، وخيول، وغيرها وصفًا دقيقًا وجميلًا للغاية.
  • التصوير: فأسلوب التصوير يبدو جليًّا في شعر امرؤ القيس من تصويره لمشاهد الصحراء، وتصوير المحبوبة، وغيرها من الصور.
  • وصف حب الصحراء وارتباطه الشديد بها: فقد ذكر الشاعر الصحراء ذكرًا دقيقًا في العديد من معلقاته، وكان هناك وصف طبيعي أو رومانسي للحياة البدويّة، ووصف مجموعة القيم والأخلاق التي تقوم عليها الحياة هناك، وهو ما يدل على التعلّق الشديد بها.
  • استخدام القافية: فقد بدا واضحًا في كافة قصائده استخدامه للقافية.[٥]
  • التنظيم المُحكم: كانت قصائد امرئ القيس منظمة جدًا فتحتوي على مقدمة ووسط وخاتمة.[٥]
  • مواضيع محددة: معظم قصائد امرئ القيس كانت تدور حول مغامراته مع النساء، وتوعّده بالانتقام لمقتل والده.[٥]
  • استخدام الاستعارة: فقد استخدم الشاعر الاستعارة بقوة في قصائده، فمن الطبيعي جدًا أن تكون العاصفة رمزًا لاشتباك خاضه الشاعر أو سيخوضه.[٥]
  • استخدام التضمين: فمن خلال التضمين يرتقي الشاعر بقصيدته، فمشهد العاصفة يرفع القصيدة من المشهد الأرضي إلى المشهد الكوني، وكذلك في استخدامه للبرق والرّعد.[٥]


قد يُهِمُّكَ: أبرز قصائد امرئ القيس

نظمَ امرؤ القيس الكثير من القصائد الشعرية في الغزل والوقوف على الأطلال وغيرها من المواضيع، ولكن معلّقته المشهورة "قفا نبك" من أبرز قصائده وأشهرها، فيعتبرها الكثير من النّقاد والأدباء من أعظم روائع الأدب العربي، وتُرجمَت المعلّقة إلى اللغة الإنجليزيّة عدّة مرات، كانت أول ترجمة للمعلّقة في القرن الثامن عشر من قبل السير ويليام جونز، وآخر ترجمة للقصيدة كانت قبل سنوات قليلة من قبل الشاعر الإيرلندي ديزموند أوجرادي.

تنتمي المعلّقات إلى النوع الشعري الذي يسمّى القصيدة، وقد قُسّمت معلّقة امرئ القيس إلى عدّة أقسام أولها النّسيب، والذي يصف فيه الشاعر وصوله إلى مكان وجود حبيبته، ولكن اكتشف رحيل القبيلة للبحث عن مراعٍ أخرى، فيقف الشاعر على الأطلال مستذكرًا محبوبته باكيًا على حبه المفقود، والقسم الثاني من القصيدة وهو الرحلة بعد يأس الشاعر من ملاقاة حبيبته يمتطي ظهر فرسه ويخرج إلى الصحراء، وهذا الجزء أطول من الجزء الأول الذي يُسمّى النسيب حيث يحتوي هذا الجزء على ذكر الأخطار والتحديات التي يواجهها الشاعر في الصحراء، والجزء الثالث من القصيدة يثني به الشاعر على سمات الرجل المثالي بتمجيد نفسه وقبيلته، وما يميّز قصيدة امرئ القيس عن غيرها من القصائد في عصره أنّ قصيدته لا تتوافق مع الأعراف الأدبيّة للقصيدة لأن إمرؤ القيس من أصل شريف ورفيع النسب، لذلك لم يكن له نفس الاعتبارات مثل باقي الشعراء الذين كان عليهم أن ينظموا قصائدهم بما يتناسب مع إرادة العامة، وتبدأ معلقة امرئ القيس بالأبيات التالية:[٦][٧]

قِفَا نَبْكِ مِنْ ذِكْرَى حَبِيبٍ ومَنْزِلِ

بِـسِقطِ الِّـلوَى بينَ الدَّخولِ فَحَومَلِ

فـتُوضِحَ فـالمِقراةِ لَم يَعفُ رَسمُها

لِمَا نَسَجَتْهَا مِنْ جَنُوبٍ وشَمْألِ

تَـرَى بَـعَرَ الأرآمِ فـي عَرَصاتِها

وقِـيـعانِها كـأنَّـهُ حَـبٌّ فُـلفُلِ

كَـأنِّي غَـداةَ الـبَينِ يَـومَ تَحَمَّلوا

لَـدَى سَـمُراتِ الحَيِّ ناقِفُ حَنظَلِ

وُقـوفاً بِـها صَـحبِي عَلَّي مَطِيَّهُمُ

يَـقولون لا تَـهلِك أَسـىً وتَـجَمَّلِ

وإنَّ شِـفـائِي عَـبـرَةٌ مُـهـراقَةٌ

فَهَلْ عِنْدَ رَسْمٍ دَارِسٍ مِنْ مُعَوَّلِ

كَـدَأبِكَ مِـن أُمِّ الـحُوَيرِثِ قَـبلَها

وجـارَتِـها أُمِّ الـرَّبـابِ بِـمَأسَلِ.


المراجع

  1. "The Poems of Imru’al-Qays", fluentarabic, Retrieved 2/2/2021. Edited.
  2. "Imru al Qays ibn Hujr", allpoetry, Retrieved 2/2/2021. Edited.
  3. "Imru' al-Qays", newworldencyclopedia, Retrieved 2/2/2021. Edited.
  4. "Al-Muʿallaqāt", britannica, Retrieved 2/2/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج "AL-QAYS, Imru’ (LITERATURE)", what-when-how, Retrieved 2/2/2021. Edited.
  6. "The Muallaqa of Imru al Qays and Its Translations Into English", h2g2, Retrieved 2/2/2021. Edited.
  7. "امرؤ القيس بن حجر ومعلقته"، الألوكة، اطّلع عليه بتاريخ 3/2/2021. بتصرّف.

390 مشاهدة