التحفيز الذاتي طريقك للنجاح في حياتك

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١١ ، ٣١ أغسطس ٢٠٢٠
التحفيز الذاتي طريقك للنجاح في حياتك

التحفيز الذاتي

هل سبق وأن وضعت هدفًا في حياتك ولكن لم يكن لديك الدافع الذاتي للمضي قدمًا في تحقيقه؟ يُعرف التحفبز الذاتي بأنه قدرتك على تحقيق ما تسعى إليه دون أن تتأثر بالعوامل الخارجية أو بالأشخاص من حولك، فالتحفيز الذاتي يشجعك على مواصلة التقدّم لتحقيق أهدافك المنشودة، فعندما تضع هدفًا تحاول الوصول إليه، ستفكّر غالبًا بالعوامل الخارجية التي ستساعدك على تحقيقه؛ كالإمكانيات المادية والوقت وبعض الأشخاص وغيرها، ولكن في الحقيقة الشيء الوحيد الذي يضمن لك النجاح والوصول إلى أهدافك هو الحافز أو الدافع الذاتي، فيمكنك إنجاز ما تريد طالما تمتلك قوة الإرادة لتحقيقه، ولتتمكن من تحفيز نفسك عليك أن تعرف ما تريد أولًا، وأن تفكّر بسبب رغبتك في النجاح، وعندما تواجه انتكاسة أو عقبات يجب أن يكون لديك القوة لتغير من نفسك وعقلك وأن تكون متحمسًا، وأن تفكّر في الحالة الإيجابية التي تريد أن تكون فيها لإنجاز مهامك وتحقيق أهدافك.[١]


كيف يقودك التحفيز الذاتي إلى النجاح في حياتك؟

التحفيز الذاتي مهارة حياتية هامة تقودك إلى النجاح وتحقيق الأهداف، وفيما يلي بعض الأسباب التي تجعل الحافز الذاتي طريقًا إلى نجاحك في الحياة:[٢]

  • التحفيز يوضح لك هدفك في الحياة: التحفيز الذاتي هو دافع، يدفعك نحو الهدف ويأتي هذا الدافع من الرغبة في التغيير أو الوصول إلى النجاح، فالتحفيز الذاتي يساعدك على توضيح أهدافك لتعرف تمامًا ما الذي تعمل لأجله.
  • التحفيز يساعدك على ترتيب أولوياتك: بعد أن تعرف هدفك، يساعدك التحفيز الذاتي على تحديد أولوياتك في الحياة، وبالتالي ستعمل وفقًا لتلك الأولويات وستصل إلى النجاح بخطوات مدروسة ومضمونة، فالتحفيز يساعدك على التركيز والالتزام لتحقيق الهدف.
  • التحفيز يساعدك في التغلّب على العقبات: طريق النجاح مليء بالعقبات والمصاعب ولابدّ أن تواجه الفشل أحيانًا، ولكن التحفيز الذاتي هو الذي يحافظ على الدافع والحماس لديك لإكمال الطريق نحو الهدف وهو الذي يمنحك القوة للمضي قدمًا والمحاولة مجددًا.
  • التحفيز يعلّم المثابرة: فطالما امتلكت مهارة التحفيز الذاتي ستتمكن من المثابرة، لأن الاستسلام من أبرز نقاط ضعف الإنسان والتي يصل إليها عند الفشل، ولكن التحفيز الذاتي هو العامل الذي يدفعك للمثابرة دومًا.
  • التحفيز يجابه الخوف من الفشل: الخوف من الفشل قد يمنعك من اتخاذ أي قرار ويمنعك من المحاولة أيضًا، وهنا يأتي دور الحافز الذي يواجه الخوف من الفشل ويقضي عليه ويعزز من حماسك للمغامرة والخوض في طريق تحقيق أهدافك والوصول إلى النجاح.
  • التحفيز الذاتي يشجعك على التخطيط: الإنسان الذي يمتلك التحفيز الذاتي سينفّذ أفكاره على الفور بسبب قوة الدافع لديه، فإذا جمعت التحفيز الذاتي والتخطيط ستتمكن من الوصول إلى النجاح، لأن التخطيط سيرسم لك صورة عامة عن المسار الذي عليك أن تسلكه لتحقيق أهدافك، والتحفيز يخلق لك الأمل ويشجعك على السير في طريقك إلى النجاح.[٣]
  • التحفيز الذاتي يساعدك على إدراك ما حولك: التحفيز الذاتي يجعلك مُدركًا للأشياء من حولك بطريقة خاصة وفريدة تخلق لديك الأمل في النجاح، وبالتالي ستكون قادرًا على تحديد الفرص المناسبة واقتناصها حتى في الظروف الصعبة، وستتمكن من اتخاذ القرارات المناسبة لتحقيق أهدافك.[٣]


خطوات تحقيق التحفيز الذاتي

لتتمكن من تحقيق وتعزيز التحفيز الذاتي عليك اتباع بعض الخطوات، ومن أهمها:[٤]

  • حدد أهدافك: تحديد الأهداف عامل مهم لتحقيق التحفيز الذاتي والحفاظ عليه، ولكن عليك أن تحدد أهدافًا واقعية وقابلة للتحقيق وأن تضع موعدًا نهائيًا لتلك الأهداف، والأهداف نوعان؛ أهداف قصيرة المدى؛ والتي يمكنك تحقيقها خلال أسابيع أو أشهر، وأهداف طويلة المدى؛ والتي تتطلب أعوامًا لتحقيقها.
  • أحط نفسك بأشخاص إيجابيين وداعمين: الأشخاص الإيجابيين هم أفضل محفّز لك لأنهم يحاولون رفع طاقتك وحالتك الذهنية، وسيعيدون لك الأمل والحافز عندما تفقده أو تشعر باليأس والإحباط.
  • قدّر نفسك: فعندما تصل لمرحلة ستفقد فيها التحفيز الذاتي فكّر بالتجارب الرائعة التي مررت بها والإنجازات التي حققتها سابقًا، سيساعدك هذا التفكير على استعادة الحافز.
  • تجنّب الإجهاد: مع أنك بحاجة للعمل بجد لتحقيق أهدافك والحفاظ على التحفيز الذاتي، إلا أن الإجهاد المُفرط سيضعف من عزيمتك ويمنعك من المُضي قدمًا وسيحبطك ويقلل من الحافز لديك، ولهذا حاول أن تتجنب الإجهاد والتوتر لتساعد نفسك على البقاء متحمسًا.
  • أدِر توقعاتك: إدارة التوقعات أمر هام للحفاظ على التحفيز الذاتي، فقد لا تلاحظ تقدمًا بالسرعة التي كنت تتوقعها، أو أنك لم تنجز الأشياء التي خططت لها، وبهذه الحالة ستشعر بالإحباط وتفقد تحفيزك الذاتي، وهنا تكمن أهمية إدارة التوقعات، فحاول وضع توقعات وخطط قابلة للتنفيذ ولا تبالغ في توقعاتك بسبب الحماس الذي تشعر به في البداية، وحافظ على توقعات منطقية ومعقولة لتحافظ على الحماس والتحفيز الذاتي.[٥]
  • امتن للنعم من حولك: عند سعيك لتحقيق هدف كبير سيسهل عليك ملاحظة أوجه القصور ونقاط الضعف لديك، وهذه المشاعر تولّد الإحباط وتقتل التحفيز الذاتي لديك، ولهذا مارس الامتنان وتذكّر النعم الصغيرة التي لديك ونقاط القوة التي تمتلكها والأشياء التي تمتن لوجودها في حياتك، ولا تنسَ إنجازاتك فهي القادرة على إعطائك الحافز لإكمال الطريق نحو أهدافك، فممارسة الامتنان ستساعدك على الشعور بالفخر وستحافظ على الدافع لديك.[٥]
  • احتفل بإنجازاتك الصغيرة: بالرغم من وجود أهداف كبيرة وإنجازات عظيمة تريد تحقيقها إلا أن الاحتفال بإنجازاتك وأهدافك الصغيرة أمر هام لتحقيق التحفيز الذاتي والحفاظ عليه وللبقاء متحمسًا، فلا تنسَ تقدير إنجازاتك الصغيرة والاحتفال بها في طريق الوصول للأهداف الأكبر.[٥]


قَد يُهِمُّكَ

تبرز أهمية التحفيز الذاتي في أنه أحد أهم المهارات التي عليك أن تكتسبها؛ لأنه لا يسمح لك بالاعتماد على الآخرين، ويمكنك من خلاله تحقيق النجاح في أهدافك التي تحددها وتعمل عليها بناءً على قدراتك، ويعدّ التحفيز الذاتي أساس المهارات المكتسبة ويساهم في تحسينها، فالإنسان الذي يمتلك التحفيز الذاتي لديه الدافع لتعلّم أشياء ومهارات جديدة دومًا، ويمكن للتحفيز الذاتي أن يطوّر عقليتك بطريقة تسمح لك بأن تكون شخصًا عاقلًا ومنطقيًا ويمكنك المضي قدمًا في حياتك بشكل مدروس ومُخطط له، كما أنه يساعدك على التعامل مع المواقف المختلفة بفاعلية وكفاءة، ولا شكّ بأن الأشخاص الذين يمتلكون الدافع والقدرة على التحفيز الذاتي هم أشخاص ناجحين، ويمكنهم تغيير حياتهم للأفضل وتطوير أنفسهم ليصبحوا نسخة أفضل من أنفسهم، وبالتالي تحقيقهم الأهداف المرجوّة والوصول إلى النجاح.[٦]ولا بد أن تعلم بأنه يوجد نوعان رئيسيان من التحفيز؛ التحفيز الداخلي الذي ينبع من قرارة نفسك، والتحفيز الخارجي الذي تستمده من عائلتك أو أصدقائك أو أحد الأشخاص الذين تعتبرهم قدوة لك في حياتك.[٤]


المراجع

  1. "WHAT IS SELF-MOTIVATION?", www.tonyrobbins.com, Retrieved 2020-08-27. Edited.
  2. "Motivation leads to success ..", steemit.com, Retrieved 2020-08-27. Edited.
  3. ^ أ ب "Self-Motivation-The Secret of Success", myventurepad.com, Retrieved 2020-08-27. Edited.
  4. ^ أ ب "10 Simple Steps for Self-Motivation", addicted2success.com, Retrieved 2020-08-27. Edited.
  5. ^ أ ب ت "Self Motivation: Staying Motivated to Reach Your Goals", soulsalt.com, Retrieved 2020-08-27. Edited.
  6. "Self Motivation Importance Of Self Motivation", selfimprovementtips.expertscolumn.com, Retrieved 2020-08-27. Edited.