أين تقع آيسلندا

موقع آيسلندا

آيسلندا هي مجموعة من الجزر تقع في شمال غرب المملكة المتحدة بين المحيط الشمالي وبحر جرين لاند في غرب القارة الأوروبية، على خط 65 درجة شمالًا و18 درجة غربًا، ويُعد مناخ آيسلندا معتدلًا نوعًا ما رغم قربها من القطب الشمالي إلا أن قربها من الأخدود الأطلسي يُلطف جوها، لكنها تتعرض لعواصف قوية خاصةً في فصل الشتاء، وأخفض بقعة على جزر آيسلندا هي بارتفاع سطح البحر لكن أعلى منطقة بها ترتفع ما يُقارب 2110 أمتار عن سطح البحر، فهي عبارة عن هضبة تمتد على طول الجزيرة وتنحدر بشدة نحو الساحل، والساحل هو المكان الأمثل لممارسة الزراعة ولتربية الماشية والرعي وللنقل البحري في آيسلندا بسبب خضرة المراعي والطقس الدافئ في تلك المنطقة على مدار العام، ولخلو المرافئ من الجليد، أما الهضبة الداخلية بآيسلندا فيطلق عليها البعض أرض العجائب، فهي لا تُناسب العيش أو للممارسة النشاطات الحياتية، فهي عبارة عن أخدود تكثر به البراكين النشطة والينابيع الحارة التي يتصاعد منها البخار الحار، كما تتعرض المنطقة لنشاط زلزالي قوي، وما تبقى من أراضي آيسلندا فهو عبارة عن أرض متجمدة، تُشكل ما يُقارب ثمن مساحة آيسلندا وعلى سُمك يُقارب كيلو متر وأكثر.[١][٢]


مميزات آيسلندا

يبلغ عدد سكان جزر آيسلندا ما يُقارب 350 ألف نسمة فقط يعيش منهم 120 في العاصمة، لكن لسكان آيسلندا ميزات تختلف عن باقي دول العالم، فهذه المدينة تمتاز بالهدوء الشديد، وتكاد تخلو من الحشرات وأهمها البعوض، وتتماز بوجود أعداد كبيرة من طائر البفن الأطلسي الذي يبلغ عدد أضعاف عدد السكان، ويصل لـ 10 ملايين طائر وهو جزء أساسي من نظام آيسلندا الوطني، وتعتمد آيسلندا على إنتاج أغلب الطاقة الكهربائية من الطاقة الحرارية من الأرض وهي طاقة البراكين بما يُقارب 85% من إنتاج الطاقة الكهربائية والجزء الآخر من النفط، وهي أقل البلدان العالمية في مستويات الجريمة فالبنوك في آيسلندا لا تحتوي على عناصر أمنية.[٣]

تُعد آيسلندا الدولة المثالية للعيش بسبب الحريات التي يمتلكها سكانها مثل حرية الصحافة وحرية استخدام الانترنت فهذه الخدمة مُقدمة من الحكومة بنسبة تُغطي كامل الجزر تقريبًا ويوجد قوانين صارمة تحمي الحرية الشخصية للمستخدم وحقوقه، أما عن التعليم فيبدأ فيها من عمر الست سنوات لغاية 16 سنة ثم يُخيّر الشخص في إكمال تعليمه بعد عمر 18 مع دفع الحكومة كافة المصاريف المُتعلقة بالدراسة العليا له لغاية عمر 20 سنة، أما عن أوقات النهار والليل في آيسلندا ففيها أطول نهار تقريبًا في العالم ويصل إلى 22 ساعة في الصيف، فالمسلمون في آيسلندا يصومون لما يزيد عن 21 ساعة في نهار رمضان، فلا تكاد الشمس تغرب فيها حتى تشرق من جديد.[٣]


الاقتصاد في آيسلندا

رغم عدد السكان القليل في آيسلندا إلا أن ظاهرة البطالة فيها تكاد معدومة، فهي تعتمد في اقتصادها على الثروة السمكية التي تُمثل ما يُقارب 40% من الاقتصاد ويعمغل بها ما يُقارب 7% من سكان آيسلندا، إلا أنها عانت من الكثير من التحديات خلال الأزمة العالمية فانخفضت عملتها مما أدى إلى إفلاس أكبر ثلاثة مصارف في آيسلندا وزادت قروضها من الدول الكبرى عن عشرة ملايين دولار، مما أدى إلى استحداث ثلاثة بنوك جديدة، واثنان من البنوك تعود لأصول أجنبية وواحد مملوك من الدولة الآيسلندية، إلا أن النظام في الدولة يوفر تعويضات سخية للمواطنين بسبب تذبذب الثروة السمكية حسب تغيرات الطقس وانخفاض اصطياد الأسماك في فصل الشتاء.[٤]

تُنتج آيسلندا العديد من المنتجات الزراعية مثل البطاطا والخضروات المتنوعة، كما تنتج مشتقات الألبان ولحوم الماشية، كما يعتمد اقتصاد آيسلندا على المعادن المنصهرة وإنتاج السبائك والألمنيوم والسياحة والسيليكون كما تطورت بعض الصناعات حديثًا مثل إنتاج البرمجيات والصناعات الخدمية وتبلغ صادرات آيسلندا ما يزيد عن 5 ملايين دولار في السنة، وتستخدم آيسلندا العملة (كورنا) التي يبلغ صرفها للدولار الواحد ما يُقارب 11 كورنًا في عام 2011.[٤]

أما بالنسبة للسياحة في آيسلندا؛ فالسياح يقصدونها من أنحاء العالم للاستمتاع بالمناظر الطبيعية الخلابة التي تكونت بفعل البراكين كالبحيرات، بجانب المياه الساخنة التي تندفع بقوة في الهواء والعديد من الشلالات الطبيعية الساحرة والمنحدرات التي يعيش عليها طائر الفن الأوروبية، كما صُممت بحيرة عجيبة في آيسلندا تُعد من أهم المقاصد خلال زيارة آيسلندا بسبب ثبات درجة حرارتها على مدار العام رغم وجود قطع من الجليد بداخلها في بعض الأوقات إلا أن درجة حرارتها تبقى ضمن أربعين درجة مؤية، وبحيرة ميفاتن التي تُعد موطنًا طبيعيًا ونقطة جذب للطيور من حول العالم.[٥]


المراجع

  1. "جمهورية آيسلندا"، moqatel، اطّلع عليه بتاريخ 21-8-2019. بتصرّف.
  2. محمد سامح (2-5-2014)، "رحلة ممتعة إلى أرخبيل أوروبا"، alhigra، اطّلع عليه بتاريخ 22-8-2019. بتصرّف.
  3. ^ أ ب 10 أشياء قد لا تعرفها عن أيسلندا: حرية وأمان بلا جيش، "10 أشياء قد لا تعرفها عن أيسلندا: حرية وأمان بلا جيش"، sasapost، اطّلع عليه بتاريخ 22-8-2019. بتصرّف.
  4. ^ أ ب "أيسلندا"، moqatel، اطّلع عليه بتاريخ 22-8-2019. بتصرّف.
  5. اسماء سعد الدين (25-11-2014)، "أهم الأماكن السياحية في آيسلندا"، almrsal، اطّلع عليه بتاريخ 22-8-2019. بتصرّف.

242 مشاهدة