أعراض نقص المناعة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٠ ، ١٠ يناير ٢٠١٩
أعراض نقص المناعة

جهاز المناعة

يعد جهاز المناعة نوعًا من الأجهزة الدفاعية التي تحمي الجسم من الإصابة بالعديد من الأمراض المختلفة، وبخاصة الأمراض المعدية التي تصيب الجسم بسبب الفيروسات والميكروبات والطفيليات المختلفة والمنتشرة بكثرة، لذلك لا بد من متابعة هذا الجهاز والمحافظة علية لأن أي ضعف فية يجعل الجسم عرضة للإصابة بالعديد من الأمراض المختلفة، وتعد الفئة العمرية الصغير وخاصة الأطفال من أكثر الفئات عرضة للإصابة بضعف الجهاز المناعي، كما أن هناك العديد من الأسباب والعوامل التي تسبب ضعفه، وهذا ما سنتناوله في المقال، بالإضافة إلى التعرف على أهم الأعراض التي يسببها نقص المناعة في الجسم.


أعراض نقص المناعة

  • حدوث التهابات متكررة للجسم، إذ يعاني من التهاب الجهاز التنفسي بكثرة وخاصة الشعب الهوائية والرئتين، كما تزيد فرصة العدوى الفيروسية والبكتيريا لديه ويصبح عرضة للإصابة بمرض السحايا، والتهابات الجلد المختلفة.
  • المشاكل في الجهاز الهضمي مثل التقلصات، وفقدان الشهية، وإسهال مزمن ومتكرر.
  • الإصابة بأمراض الدم المختلفة، وخاصة فقر الدم، ونزول عدد الصفائح البيضاء في الجسم.
  • تعرض معظم الأعضاء الداخلية للالتهابات والأمراض المختلفة مثل الكبد والكلى.
  • حدوث اضطرابات في النمو والتطور.
  • التعرض للإصابة بمرض السكري وخاصة النوع الأول.
  • التهاب في المفاصل وكثرة الألم فيها، وخاصة التهاب المفاصل الروماتويدي.


عوامل نقص المناعة

  • تعرض الجسم للإجهاد والضغط العصبي يضعف الجهاز المناعي، وذلك نتيجة مقاومته الأعراض التي يسببها الإجهاد.
  • قلة النوم والحصول على قسطٍ كافٍ من الراحة تعرّض الجسم للضغط، كما لا يستطيع إنتاج المواد التي تحفز الجهاز المناعي وتزيد قوته التي تعرف باسم ستوكينات.
  • الإكثار من تناول الأطعمة الجاهزة التي تحتوي على نسبة عالية من المواد الحافظة، والدهون والزيوت المهدرجة التي تجهد الجهاز المناعي وتجعلة يقاوم حتى يخلص الجسم من هذه السموم، مما يسبب ضعفه وعدم قدرته على مقاومة الأمراض.
  • زيادة الوزن والسمنة المفرطة، إذ يسبب ذلك حدوث خلل في الهرمونات والمواد الكيميائية مما يقلل من تكوين وإنتاج الأجسام المضادة.
  • تناول الكثير من المضادات الحيوية، مما يتسبب في القضاء على البكتيريا النافعة التي تفيد الجهاز الهضمي، مما يضعف الجهاز المناعي.
  • تناول وجبات غذائية تفتقر إلى العديد من العناصر الغذائية الضرورية لتكوين الأجسام المضادة، كما أن اتباع أنظمة غذائية خاطئة وخاصة أنظمة الرجيم القاسية يخفض نسبة الخلايا الدفاعية والتسبب بنقص المناعة في الجسم.
  • تناول السكريات بكثرة، إذ يسبب ذلك منع دخول فيتامين سي للجسم الذي يعد من أهم الفيتامينات التي تعزز الجهاز المناعي.
  • الإكثار من تناول الكحول التي تضعف الجهاز العصبي، وتمنع وصول الأكسجين إلى أعضاء الجسم المختلفة.


أهم الأطعمة التي تقوي جهاز المناعة

  • نبات البقدونس: يحتوي البقدونس على العديد من من الفيتامينات والعناصر المختلفة خاصة البوتاسيوم، وقد أثبت العديد من الدرسات أنه يحمي الجسم من العديد من الأمراض، كما يعالج الالتهابات، ويساعد في تقوية الكلى، وينقي الجسم من السموم.
  • الثوم: يعالج الثوم العديد من الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي وخاصة عند الإصابة بالسعال ونزلات البرد، وذلك لأنه يقوي الجهاز المناعي في الجسم.
  • عش الغراب (المشروم): بعد هذا النبات من أهم الأغذية الغنية بالبروتينات والسكريات المعقدة التي تشبه في تركيبها مكونات خلايا البكتيريا والفيروسات، لذلك فهو يقوي جهاز المناعة، ويحمي الجسم من أي عدوى بكتيرية أو فيروسية يحتمل أن تصيبه، وذلك لأنه ينشط الخلايا النخاعية والخلايا الآكلة، كما ينشط عمل الغدة الزعترية، ويعد المشروم من أهم الأكلات المنتشرة في اليابان.