أضرار البرتقال: كيف يؤثر على جهازك الهضمي؟

أضرار البرتقال: كيف يؤثر على جهازك الهضمي؟
أضرار البرتقال: كيف يؤثر على جهازك الهضمي؟

كيف يؤثر البرتقال على جهازك الهضمي؟

يُعدّ تناول البرتقال مفيد لصحتك وجهازك الهضمي في حال تناوله باعتدال، إلّا أنّ الإفراط في تناوله كتناول 5 - 8 حبات يوميًا قد يُسبب بعض المشاكل والآثار السلبية على جهازك الهضميّ،[١] وفيما يأتي توضيحًا لذلك:

أعراض هضمية مزعجة

يحتوي البرتقال على كمية جيدة من الألياف، لذا فقد يُسبب تناولك لكميات كبيرة إلى معاناتك من بعض الأعراض الهضمية المزعجة، والتي تتمثل:[١]

  • الانتفاخ.
  • ألم البطن.
  • الإسهال.
  • كثرة الغازات.

كما أنّها قد تؤثر على امتصاص بعض المعادن المهمة كالزنك، والحديد، والكالسيوم، ممّا يؤدي إلى نقص فيها مسببًا حالات صحية غير مرغوبة.[١]

زيادة نسبة فيتامين ج في الدم

يُسبب تناول كميات كبيرة جدًا من البرتقال ارتفاعًا في نسبة فيتامين ج في الدم، وقد يُسبب ذلك عددًا من الأعراض خاصةً إذ تجاوزت الحدّ المسموح به من فيتامين ج والذي يُعادل 2000 ميلغرام، ومن هذه الأعراض:[١]

  • تشنجات البطن.
  • غثيان.
  • إسهال.

تفاقم أعراض الارتجاع المريئي

إذا كنتَ من الأشخاص الذين يُعانون من الارتجاع المعدي المريئي أنصحكِ بتجنب تناول البرتقال بكميات مفرطة، إذ قد يُسبب زيادة في حموضة المعدة وتفاقم لأعراض الارتجاء المعدي المريئي.[١]

أضرار البرتقال الأخرى لجسمك، تعرف عليها

إضافةً إلى المشاكل الهضمية سابقة الذكر، قد يسبب الإفراط في تناول البرتقال بعض الأضرار والمحاذير المرتبطة بتناوله، ومنها ما يأتي:

  • مشاكل في الكلى

يحتوي البرتقال على كمية جيدة من البوتاسيوم، ففي حال تناوله بإفراط فإنّ نسبة البوتاسيوم في الدم ستزداد الأمر الذي يؤثر على وظائف الكلى الطبيعية.[٢]

  • الحساسية

قد يُسبب البرتقال رد فعل تحسسي لدى بعض الأفراد، لذا وفي حال ظهرت عليك أي أعراض تدل على حدوث رد فعل تحسسي توقف عن تناوله وراجع للطبيب للتأكد من ذلك.[٣]

إليك فوائد البرتقال لجسمك

فيما يأتي توضيحفوائد البرتقال الصحية لجسمك:

تنظيم ضغط الدم

قد يساعد البرتقال في الحفاظ على مستوى ضغط الدم ضمن معدله الطبيعي بسبب احتوائه على نسبة جيدة من البوتاسيوم، الذي يُساعد على توسيع الأوعية الدموية مما يقلل ضغط الدم.[٤]

الوقاية من مرض السكري

قد يُساعد تناول البرتقال على التحكم بنسبة السكر في الدم والوقاية من مرض السكري من النوع الثاني، ويُعزى ذلك لمحتواه الجيد من الألياف التي تُساعد على تحسين استجابة الجسم للإنسولين وخفض نسبة السكر في الدم، وفقًا لدراسة نشرت في مجلة (Diabetes and Metabolism Journal) عام 2019.[٥]

ومن ناحية أخرى تساعد الألياف على خسارة الوزن من خلال تعزيز الشعور بالشبع، كما أنها تُهضم بطريقة أبطأ مقارنةً بالعناصر الغذائية الأخرى، ومن المعروف أن الحفاظ على وزن صحي يقي من الإصابة بمرض السكري.[٤]

تحسين صحة القلب

يحتوي البرتقال على مركبات الفلافونويد التي يُعتقد بأنها تقي من الإصابة بأمراض القلب،[٤] كما أنه يحتوي على الألياف التي تخفض نسبة الكولسترول الضار في الدم، مما يقلل خطر الإصابة بأمراض القلب، وذلك ما أكدته مراجعة منهجية نشرت في مجلة (Journal of Chiropractic Medicine) عام 2017.[٦]

الوقاية من فقر الدم

يُعدّ البرتقال من الفاكهة الحمضية الغنية بالحديد، والتي تساعد في الوقاية من الإصابة بفقر الدم، كما أنّ محتواها من فيتامين ج يُساعد على زيادة امتصاص الحديد من الجهاز الهضمي.[٣]

تحسين صحة الجلد

قد يساعد محتوى البرتقال من فيتامين ج في الحفاظ على صحة الجلد من خلال تحفيز إنتاج الكولاجين اللازم لتسريع التئام الجروح، وتحسين مرونة الجلد،[٤]وذلك ما أشارت إليه مراجعة منهجية نشرت في مجلة (Nutrition Research) عام 2015.[٧]

قد يُهِمُّكَ: تعرف على كمية البرتقال المسموح بها يوميًا

ينصح بعض المختصين بتناول ما لا يزيد عن حبتين من البرتقال يوميًا للاستفادة من فوائده وتجنب آثاره الجانبية.[٨]

ملخص المقال

تُعدّ فاكهة البرتقال من الأطعمة الغنية والصحية، فقد تُساعدك في الوقاية من فقر الدم، وأمراض القلب، وغيرها، وذلك عند تناولها باعتدال ويفضل الكثير من المختصين تناول ما لا يزيد عن حبتين من البرتقال يوميًا تجنبًا لآثارهِ السلبية، فقد يُسبب الإفراط في تناوله إلى معاناتكَ من مشاكل في الجهاز الهضمي وذلك لمحتواه من الألياف وفيتامين ج.

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج Andra Picincu (11/6/2019), "The Effects of Eating Too Many Oranges", livestrong, Retrieved 5/7/2021. Edited.
  2. "Health Benefits Of Orange, Uses And Its Side Effects", lybrate, 28/8/2020, Retrieved 7/11/2021. Edited.
  3. ^ أ ب Atli Arnarson (18/3/2019), "Oranges 101: Nutrition Facts and Health Benefits", healthline, Retrieved 7/11/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث Megan Ware (10/12/2019), "What to know about oranges", medicalnewstoday, Retrieved 5/7/2021. Edited.
  5. Seung-Eun Lee, Yongbin Choi, Ji Eun Jun and others (2019), "Additional Effect of Dietary Fiber in Patients with Type 2 Diabetes Mellitus Using Metformin and Sulfonylurea: An Open-Label, Pilot Trial", Diabetes and Metabolism Journal, Issue 4, Folder 43, Page 422-431. Edited.
  6. Marc P. McRae (2017), "Dietary Fiber Is Beneficial for the Prevention of Cardiovascular Disease: An Umbrella Review of Meta-analyses", Journal of Chiropractic Medicine, Issue 4, Folder 16, Page 289-299. Edited.
  7. Kristine Pezdirc, Melinda Hutchesson, Ross Whitehead and others. (2015), "Can dietary intake influence perception of and measured appearance? A systematic review", Nutrition Research, Issue 3, Folder 35, Page 175-197. Edited.
  8. "How Many Oranges Should You Eat Per Day?", reference, 25/3/2020, Retrieved 6/7/2021. Edited.

11 مشاهدة