أسباب نوم الرضيع كثيرًا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:١٩ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
أسباب نوم الرضيع كثيرًا



يكون الزوجان في غاية الفرح عند ولادة طفلهما، حيث يراقبان تصرّفاته وحركاته، وتكون سلوكيّاته جميعًا تحت نظرهما، ومن الأمور التي تلفت نظر الوالدين كثرة نوم رضيعهما.

ما هو الرضيع؟

هو الهيئة الأوليّة من الإنسان، والمولود هو الرضيع البالغ من العمر ساعات أو أيام أو حتى أسابيع قليلةً من الولادة، أصل كلمة رضيع في اللغة العربية هو من الرضاع والرضاعة بمعنى مص الحليب من الثدي، ويمكن أن تمتد الرضاعة منذ الولادة وحتى 24 شهرًا، ويكون الوركان والكتفان للرضيع نحيلةً ويكون البطن بارزًا قليلًا، ويبكي الرُّضع كشكل من أشكال الاتصال الغريزيّة الأساسية، وقد تكون محاولة بكاء الأطفال الرّضع للتعبير عن مجموعة متنوعة من المشاعر بما في ذلك الجوع، وعدم الراحة، والضجر، والاحتياج لشيء ما، أو الشّعور بالوحدة.

قد تعتقدين أن طفلك لا يفعل شيئًا، لكن الطفل في هذه المرحلة يستوعب العديد من الأمور، مع أنه لا يستطيع الرؤية لمسافات بعيدة إلا أنه سيحب النظر في وجهك، لذا احتضنيه قريبًا منك واتركيه يتفحص ملامحك ويدرسها جيدًا حتى في هذه المرحلة، قد يحاول طفلك تقليد تعابير وجهك، جربي إخراج لسانك ثم انتظري بعض الوقت لتري إذا كان سيقلدك.

ولكن تشكو الكثير من الأمهات أن رضيعها ينام كثيرًا، ولا يرضعون كما يجب، ومن هنا يجب أن تعرف المرأة أن الرضيع لا ينتظم نومه إلا بعد ثلاثة أشهر، فمع بداية الشهر الرابع يبدأ نومه بالانتظام، وينام الطفل حديث الولادة ما يقارب 16 ساعة يوميًّا وأحيانًا أكثر من ذلك، وتتوزع هذه المدة على فترات، ويجب إيقاظ الطفل للرضاعة كل 3 ساعات، ويمكن أن تمتد إلى 4 ساعات، وأحيانًا ينصح الطبيب بإرضاع الصغير كل ساعتين إن احتاج الأمر إلى ذلك، ومن البداية على الأم أن تنظّم مواعيد نوم الرضيع.

أسباب نوم الطفل الرضيع كثيرًا

• يكون النّوم ضروريًّا خلال فترة الرّضاعة في الأشهر الأولى والسنة الأولى أيضًا، لأنَّ هذه الفترة هي أسرع فترة نمو وتطوّر عند الإنسان، فالنوم مهم جدًّا لنمو الدماغ.

• يفرز الجسم هرمونات النمو التي تؤثر على الطول خلال فترة النوم عند الرضع، فهذا الهرمون يسبب حاجةً شديدةً للنوم عند الأطفال.

• خلط العديد من الأطفال في البداية بين ليلهم ونهارهم، فينامون فترات طويلةً أثناء النهار فقط ليستيقظوا في الليل، ولكن بمجرد أن يبلغ طفلك حوالي أسبوعين من العمر، يمكنك البدء بتعليمه الفرق بين الليل والنهار.

متى يلزم استشارة الطبيب؟

• إذا كان الطفل لا ينام بالقدر الكافي ليلًا.

• لا يهتم بالرضاعة في حال استيقاظه.

• ينام كثيرًا وتجدين صعوبةً في إيقاظه.

ومن الطبيعي أن يصدر طفلك حديث الولادة أصواتًا أثناء نومه، بالإضافة إلى أن الرّضيع يحلم كثيرًا ويعتبر حوالي 50% من نوم طفلك نومًا مع أحلام، فتتحرّك عين طفلك سريعًا، ويحتاج الطفل النّوم على ظهره حتى لا يكون عرضةً للاختناق، ويجب أن ينام حديث الولادة بعيدًا عن درجات الحرارة العالية..