هل تعاني من الفراغ في حياتك؟ إليك هذه النصائح

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٢ ، ١٩ أغسطس ٢٠٢٠
هل تعاني من الفراغ في حياتك؟ إليك هذه النصائح

ماذا يعني الشعور بالفراغ في الحياة؟

إذا كنت تشعر بالفراغ في حياتك، فأنت لست وحدك، فقد تشعر بالفراغ لأنك تفتقد لشيء ما في حياتك، مثل انتقال أحد أفراد أسرتك من المنزل أو موت شخص عزيز عليك، أو بسبب عدم الاستمتاع بحياتك والتخلي عن كل آمالك ورغباتك، أو بتركيزك على حياتك المهنية وإهمالك لنفسك، وقد يكون السبب تخليك عن نفسك دون أي سبب وربما بسبب الأمراض القهرية، ومع مرور الوقت يزيد هذا التخلي عن النفس ومعها يتزايد الفراغ، ومع هذه الضغوط لن تنال قسطًا كافيًا من الراحة، مما يثير قلقك ويزيدك اكتئابك، وربما يزيد شعورك بالذنب أو عدم الرغبة بالتواصل مع الآخرين أو الاكتئاب، وهذه الأعراض إن حصلت لك فلها أسباب رئيسية في حياتك كشعورك بالفشل، أو عدم رضاك عن عملك، أو علاقاتك العاطفية غير الناجحة، وشعورك بالحزن، مما يقودك إلى الامبالاة وعدم اهتمامك بالأشياء من حولك، وقد تقودك كل هذه المشاعر السلبية في النهاية للاكتئاب.[١]


نصائح تساعدك في التخلص من الفراغ في حياتك

الشعور بالفراغ قد يُشعرك بألم شديد بداخلك، وشعور كبير بعدم الراحة، ومن الطبيعي دخولك بحالة من القلق والحزن عند شعورك بتلك المشاعر السلبية، وللخروج من هذه الحالة هنالك بعض النصائح ستُساعدكَ في التخلص من الفراغ في حياتك:[٢]

  • بدلًا من النرجسية والاعتياد على حب الذات أنت بحاجة إلى الاهتمام بالآخرين أيضًا والتخلص من الأنا والتركيز على ذاتك.
  • قد تنفصل عن روحك بسبب روتينك المزدحم وضغوطات الحياة مما يُشعرك بالفراغ، والأفضل لك إيقاظ روحك باللجوء إلى الصلاة والبحث عن التفاصيل الجميلة في نفسك.
  • تواصل مع الآخرين فأنت بحاجة دائمًا لدعم نفسي من الأصدقاء والأقارب.
  • عدم الرضا عن النفس من المشاعر الرئيسية للفراغ، ويمكنك عكس هذا الشعور وتحقيق الرضا من خلال تولي المسؤولية في حياتك والاحتفال بإنجازاتك.
  • واجه عواطفك وأحاسيسك السلبية، فعندما تتعلم احتضان مشاعرك واستخدام المنافذ الإيجابية للتعبير سترتاح في جميع جوانب حياتك.
  • تغلب على عزلتك، وابنِ مجتمعًا من حولك تكتشف فيه هدفك من الحياة.
  • الفراغ ينتُج أحيانًا من التجارب المريرة في ماضيك، وإذا كنت تريد الشعور بالسعادة مرة أخرى عليك التخلي عن ماضيك والمضي قدمًا في حياة أجمل.


التخلص من الشعور بالفراغ من خلال العلاجات النفسية

قد يكون من الصعب عليك التوقف عن الشعور بالفراغ، وربما جربت الكثير من الحلول للتخلص من هذه المشاعر ولم تُفلح أي طريقة، ولكن هل جربت العلاج النفسي؟ فالعلاج النفسي هو طريقة فعّالة تُناسب الأغلبية الساحقة من البشر، ولمساعدتك سنوضح لك الطرق النفسية الرئيسية لعلاج الفراغ:[٣]

  • العلاج الإنساني: كل شخص لديه قدرات واحتياجات فريدة، وإن شعرت بالفراغ فيوجد معالجون يمكنهم مساعدتك على ضبط وإظهار احتياجاتك الفريدة التي تُساعدك على تثبيط هذه المشاعر.
  • العلاج النفسي الوجودي: أحد أسباب الفراغ الرئيسية هو القلق الوجودي، ويعالج هذا القلق من خلال مُساعدة المُصابين على فهم القوة التي يمتلكونها في حياتهم، ومساعدتهم في صياغة هدفهم الخاص.
  • العلاج الخاص: هذا العلاج يُركز على شخصك وأسباب وقت الفراغ في حياتك، وإن كنت تُعاني نفسيًا من الفراغ ستُصبح شخصًا أفضل عند الخضوع لهذا العلاج.
  • العلاج بالمعنى: وجد العلاج هذا استنادًا إلى فكرة أن كل البشر يبحثون عن معنى لحياتهم، وهذا العلاج يُسمى العلاج المنطقي أيضًا، وقد يُساعدك على اكتساب وجهات نظر جديدة، وعلى اكتشاف معنى حياتك وحل مشاعر الفراغ العميقة لديك.


لماذا أشعر بالفراغ في حياتي؟

قد تتساءل: ما هو سبب شعوري بالفراغ في حياتي؟ قد يكون الشعور بالفراغ لدى بعض الأشخاص مرتبطًا بأمراض عقلية مختلفة؛ كاضطراب الشخصية أو الفصام أو اضطرابات القلق أو الاكتئاب، لكن قد يكون سبب شعورك بالفراغ غير ناتج عن أي من تلك الأسباب، فقد يكون سببًا داخليًا نابعًا من نفسك، ومن أبرز أسباب شعورك بالفراغ ما يأتي:[٤]

  • فقدان اتصالك بروحك: تتسبب خسارتك لنفسك نتيجة تعرضها للعديد من الصدمات والعوامل التي قد تكون أثرت عليك في طفولتك إلى شعورك بالفراغ في حياتك، فتشعر بأن شيئًا ما قد فُقد في حياتك، وتسعى جاهدًا لتبحث عن السعادة ولا تجدها، وتتجلى أعراض ذلك في تدني احترامك لذاتك، وتعرضك للحزن والاكتئاب المزمن.
  • عدم وجود هدف في حياتك: عند فقدان اتصالك الروحي مع نفسك لا بد وأنك ستفقد هدفك في الحياة، ولا تجد ما ستفعله وما يتوق قلبك لتحقيقه، وقد تفقد وظيفتك، وتشعر بأن حياتك بدأت بالانهيار.
  • كبت مشاعرك: قد يكون كبت مشاعرك وعدم تعبيرك للآخرين عنها أحد الأسباب التي تشعرك بالفراغ، فقد تفتقد إلى الشخص الذي يمكنك أن تعبر له عما تختلجه نفسك بصدق، الأمر الذي يشعرك بأنك لوحدك وبالتالي شعورك بفراغ كبير في حياتك.


قد يُهِمُّكَ

يوجد العديد من السلوكيات التي تساعدك على تخطي شعورك بالفراغ وتجعل وقتك مليئًا بكل ما هو مفيد، الأمر الذي سيساعد على تغذية روحك وتحديد هدف للمضي قدمًا في حياتك والشعور بالإنجاز، بحيث لا تسمح للحزن أو الاكتئاب بالتسلل إلى حياتك، ومن أفضل الممارسات التي يمكنها أن تساعدك على ذلك ما يلي:[٥]

  • القراءة: القراءة غذاء لروحك، وهي أبسط الطرق التي ستساعدك على ملء وقت فراغك وإعطاء معنى لحياتك، يمكنك قراءة الكتب القيمة أو قراءة المقالات على الإنترنت، ويمكنك الاستفادة من المكتبات المحيطة بمنزلك لابتياع كتب جديدة وفق ميولك.
  • الكتابة: فإذا كنت من هواة الكتابة، فهي من أنجح الطرق التي ستساعدك على تفريغ محتوى فكرك على الورق، إذ يمكنك كتابة مذكراتك أو حل مشكلة معينة تواجهها من خلال كتابتها لتتمكن من رؤيتها أمام ناظريك وتحديد جوانبها المختلفة، وبالتالي الوصول إلى حل أمثل، كما يمكنك كتابة قصص أو روايات وتنمية موهبتك بحيث تصل إلى مبتغاك.
  • الرسم: إذ يمكنك ابتياع دفتر مخصص لك ورسم ما يجول في ذهنك، فإذا كنت من هواة الرسم يمكنك رسم لوحات عديدة وعمل معرض مخصص لها، أما إذا لم تكن من هواته فيمكنك تعلمه من خلال الإنترنت.
  • التصوير: لا حاجة لك لإنفاق الكثير من الأموال على الكاميرات باهظة الثمن، فيمكنك استخدام كاميرا هاتفك المحمول والتقاط أجمل الصور من الطبيعة ونشرها واكتساب الأموال من خلالها، وقد يؤدي إلى احترافك التصوير وامتهانه، وبالتالي تكون قد حققت أمرًا مهمًا في حياتك جنبك الشعور بالفراغ.


المراجع

  1. Margarita Tartakovsky, M.S (2018-07-08), "When You Feel Empty: What It Means & What to Do", psychcentral.com, Retrieved 2020-08-13. Edited.
  2. "10 Ways to Deal With Feeling Empty", www.minimalismmadesimple.com, Retrieved 2020-08-13. Edited.
  3. "Overcome Emptiness", www.goodtherapy.org, Retrieved 2020-08-13. Edited.
  4. "Feeling Empty: 5 Ways to Heal Your Inner Void", lonerwolf.com, Retrieved 2020-08-17. Edited.
  5. "The 35 Best Ways to Spend Your Free Time (Frugally)", www.wisebread.com, Retrieved 2020-08-17. Edited.