مدينة كولن المانيا

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٩ ، ١٨ نوفمبر ٢٠١٨
مدينة كولن المانيا

مدينة كولن ألمانيا

تقع مدينة كولن (كولونيا) في ولاية شمال الراين- فيستفالن الواقعة غرب ألمانيا، على نهر الراين بين مدينتي بون ودوسلدورف، وهي تعد رابع أكبر مدينة في ألمانيا من حيث عدد السكان، إذ يبلغ تعدادها السكاني حوالي 1.034.175 نسمة حسب الإحصاءات التي أجريت عام 2013م، وتعد كاتدرائية كولونيا من أهم المعالم الأثرية الموجودة في المدينة، إذ يعود تاريخها إلى العصر الروماني، وهي مدرجة على قائمة اليونسكو للتراث العالمي، كما تعد من أكبر المراكز التعليمية في غرب ألمانيا؛ وذلك بسبب وجود جامعة كولونيا، وجامعة كولونيا للعلوم التطبيقية، والعديد من المراكز التعليمية والبحثية، كما يوجد فيها مقر المكتب الحكومي الفيدرالي الألماني لحماية الدستور، بالإضافة إلى ذلك يوجد فيها أكبر عدد من محطات التلفزيون والراديو في ألمانيا، ويوجد فيها أيضًا حوالي 60 دار نشر، و200 مطبعة، و70 صحيفة ومجلة تصدر يوميًا، ومن أهم الأحداث الثقافية التي تحدث فيها سنويًا مهرجان الراين للتنكر، ومهرجان الشكولاتة.


معالم مدينة كولن الألمانية

هناك عدة معالم في مدينة كولونيا وهي:

  • كاتدرائية كولونيا.
  • المتحف الروماني - الجرماني.
  • مبنى البلدية.
  • كنيسة مارتن.
  • كنيسة القديس غيريون.
  • متحف الشوكولاتة.

أسباب تشجع على زيارة مدينة كولن

من الأسباب التي تشجع السياح على زيارة المدينة:

  • موقعها في قلب قارة أوروبا.
  • أنها أقدم مدينة ألمانية، إذ يقدر عمرها بـ 2000 سنة.
  • تطورها في مجال الفن والثقافة.
  • وجود كتدرائية كولونيا فيها.
  • أنها مركز للمعارض التجارية.
  • تحدث فيها فعاليات طوال العام.
  • أسلوب حياتها المنفتح على جميع الثقافات.
  • وجود ثقافة الكرنفال، ومشروب كولش.
  • وجود أسواق عديدة للتسوق.
  • توافرعوامل الجذب السياحي.


صناعات مدينة كولن

هناك عدة صناعات رئيسية في مدينة كولونيا هي:

  • صناعة الفولاذ.
  • إنتاج السيارات.
  • صناعة الجعة.
  • صناعة المواد الكيميائية.
  • توليد الطاقة الكهربائية.
  • صناعة المولدات.
  • صناعة الأدوية والبتروكيميائيات.
  • صناعة العطر الذي يعرف باسم كولونيا.


الحياة البرية والطبيعية في كولونيا

يوجد في مدينة كولونيا مساحات خضراء شاسعة، فالمساحات الموجودة داخل المدينة صُممت لتكون حدائق عامة، أما بالنسبة للمساحات الواقعة خارج المدينة فهي عبارة عن غابات واسعة لها أهمية اقتصادية، ويوجد فيها 22 محمية طبيعية، مثل محمية خليج فورنغر التي تقع على الضفة اليسرى لنهر الراين شمال كولونيا، وتعد موطنًا للكثير من الحيوانات والنباتات نادرة الوجود، أما على الضفه اليمنى لنهر الراين ففيها الكثير من الأبراج والغابات، ومنها غابة الملك التي تعتبر محمية طبيعية، وتقدر مساحة الغابات في كولونيا بحوالي 6 آلاف هكتار، وهو ما يعادل حوالي 15% من المساحة الكلية للمدينة، بالإضافة إلى ذلك توجد في المدينة أعداد كبيرة من الثعالب الحمراء، وطيور الباركيت الخضراء، وببغاوات ألكساندرين؛ بسبب المساحات الخضراء فيها، وبسبب اعتدال درجات الحرارة، كما تعيش في المدينة بعض القوارض كالفئران، والجرذان، والحمام.


جغرافية مدينة كولن

تبلغ مساحة المدينة 405,17 كليومتر مربع، وتتميز المدينة بدفئها؛ وذلك بسبب قلة التبادل الهوائي بين المدينة والمناطق المحيطة، كما تتمتع بارتفاع نسبة الرطوبة في الجو؛ بسبب تبخر مياه نهر الراين، وهذا ما يسبب الجو الرطب في المدينة، بالإضافة لذلك فإن المدينة تتعرض للعديد من العواصف الجوية، وتتميز بشتاء معتدل، وصيف حار؛ لأنها تقع في منطقة تعد معبرًا بين المناخ البحري والمناخ القاري، ويبلغ معدل سقوط الأمطار فيها 798 مليمتر سنويًا.