مدينة سبارتا التركية

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٢٤ ، ٢٢ نوفمبر ٢٠١٨
مدينة سبارتا التركية

مدينة سبارتا التركية

مدينة سبارتا هي مدينة تركية تعتبر عاصمةً لمحافظة سبرتا، وهي واقعة في المنطقة الجنوبية والغربية من تركيا، ويصل عدد سكانها إلى حوالي 228 ألف نسمة وذلك حسب آخر الإحصائيات الواردة في عام 2014، ومن الجدير بالذكر أنّ هذه المدينة واقعة عند نقطة تقاطع مناطق بحر إيجة، وكذلك البحر الأبيض المتوسط ووسط الأناضول، وهذه المدينة مشهورة بأنها مدينة الورود؛ ولعل السبي في ذلك يعود إلى إنتاجها الوفير من الزهور والورود الجميلة، بالإضافة إلى امتلاكها للعديد من مشاهد الطبيعية والساحرة، بالإضافة إلى كل ما سبق فهي غنية بتاريخ عريق، وتتميّز بأنها تحتوي على الكثير من المعالم السياحية الرائعة، في هذا المقال سنتحدث عن مدينة سبارتا التركية.

تقع هذه المدينة على ارتفاع يصل إلى حوالي 1035 كم من مستوى سطح البحر، وتحديدًا على بعد حوالي ساعتين من مدينة أنطاليا في البحر الأبيض المتوسط، وتتميّز هذه المدينة بامتلاكها الكثير من البحيرات الجميلة، وحدائق الورود الجميلة وكذلك خلفية تاريخية عريقة.


الاقتصاد في مدينة سبارتا التركية

تشتهر هذه المدينة بزراعة العديد من أنواع الفواكه، ولعل أشهرها التفاح، والكرز، والعنب، وكذلك الورود، بالإضافة إلى ذلك فهي تتميّز بتربتها التي تعتبر من أفضل المناطق الخصبة في منطقة البحر الأبيض المتوسط، وتنتج هذه المدينة ما يقارب من 65% من إنتاج زيت الورد في العالم، الذي يعتبر واحدًا من المكونات الرئيسية في صناعة العطور وكذلك مستحضرات التجميل، إذ تقطف أطنان من الورد المعروفة بالورد الدمشقي الشهير على مستوى العالم، وخلال موسم القطاف تجذب هذه المدينة الآلاف من السياح والوافدين إليها؛ وذلك بهدف رؤية المناظر الرائعة المتكوّنة بفعل الزهور، ومن الأزهار المشهورة في هذه المدينة أيضًا الزنبق الذي يُزرع على مساحاتٍ واسعة تصل إلى 120 دونمًا، وكذلك نبات الخزامى الذي يبدأ موسم قطافه في شهر يوليو ويستمر حتى أغسطس، الأمر الذي يحوّل لون الحدائق إلى اللون الأرجواني، ومن الجدير بالذكر أنّ هذه المدينة تستحوذ على حوالي 80% من إنتاج الخزامى في تركيا.


أهم معالم مدينة سبارتا التركية

تحتوي هذه المدينة على العديد من المعالم السياحية الرائعة لعل أهمها القلعة التي شُيّدت خلال إمبراطورية السلاجقة، بالإضافة إلى العديد من الكنائس التي تعود إلى الزمن البيزنطي، كما تضم هذه المدينة بين جنباتها مدينة قديمة ساحرة موجودة في يالفاك، التي تحتوي على العديد من المعالم والآثار التي تدل على تاريخ المدينة العريق، بالإضافة إلى كل ما سبق فهذه المدينة تحتوي على متحف مميّز يحمل اسمها، وهو عبارة عن متحف مخصص للآثار القديمة والآثار الإثنوغرافية، ولعل أكثر ما يميّزه احتواؤه على أكثر من 11.669 قطعةً معدنية، وكذلك 2.181 قطعةً أثرية، بالإضافة إلى 1.937 قطعةً إثنوغرافية، كما أنها تحتوي على العديد من المساجد الهامة ولعل أشهرها الجامع الكبير الذي يعود تاريخه إلى حوالي 1429، وكذلك مسجد فردوس باشا الذي بني المهندس المعماري الشهير معمار سنان في القرن السادس عشر.