ما هي عناصر القصة القصيرة

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٧ ، ١١ يونيو ٢٠١٩

القصّة القصيرة

هي نوع أدبي ينتمي إلى النثر، ويقوم على السّرد الحِكائي للأحداث، ويحتوي على عدد محدود من الشخصيات والأحداث، والهدف من القصّة القصيرة هو معالجة موضوع معين خلال مدّة زمنيّة محددة، من خلال التأثير بالمستمع وإرسال الرّسالة التي يريدها القاص، ويعود تاريخ القصّة القصيرة إلى أزمان ماضية، حيث كانت تكثر القصص؛ مثل قصة سيدنا يوسف عليه السلام، وقصص الملك داوود، ويغلب على كاتب القصّة القصيرة أن يكون كاتبًا مغمورًا، أو في بدايات محاولاته الأدبيّة، ومن أهم رواد القصة القصيرة في العالم العربي هم، إلياس فركوح، إبراهيم أصلان، غادة السّمان، غسان كنفاني، فخري قعوار، محمد حسين هيكل، وغيرهم الكثير. [١][٢]


عناصر القصّة القصيرة

تعتمد القصّة القصيرة على مجموعة من العناصر الأساسيّة وهي: [٣]

  • المكان: وهو عنصر هام في القصّة القصيرة وتكوينها، لكنه في الغالب يكون محدودًا، يتناسب مع الزمن القصير التي تعيشها الشخوص داخل القصّة القصيرة، فالأحداث لا تحتمل التّنقل الكبير من مكان لآخر خلال القصّة، لأن ذلك سيُخرج القصّة القصيرة عن هدفها فتتحول إلى نوع أدبي آخر وهو الرّواية، ويجب أن يتناسب المكان مع الخلفيّة الإجتماعيّة والدينيّة والنفسيّة للأشخاص داخل القصّة القصيرة.
  • الزمان: وهو اختيار القاص لفترة زمنيّة معيّنة ليبث من خلالها أحداث قصّته، ويجب عدم تجاوز هذه الفترة المحدودة للأحداث والخروج عن دائرتها.
  • الأشخاص: وهي الأساس الذي تقوم عليه القصّة، ولا يُشترط في الشخصية أن تكون إنسانًا، فربما تكون جمادًا أو حيوانًا أو نباتًا، يبث لها الكاتب أحزانه وأشواقه، والقصّة القصيرة لا تحتمل تواجد الكثير من الشخوص، فيكفي وجود شخصيّة واحدة أو شخصيتين في القصّة، وللشخصيّة داخل القصّة ثلاثة أنواع، الشخصيّة الأساسيّة، والشخصيّة الثانويّة، والشخصيّة العابرة.
  • الأحداث: وتعتمد الأحداث على إنتقاء الكاتب للضروري منها، والإبتعاد عن الأحداث الفرعيّة والغير مهمّة، ولا تكون الأحداث طويلة في القصّة القصيرة، إنما موجزة ومعبرة عن الواقع.
  • الأسلوب: هو الطّريقة التي يعتمدها القاص في سرد الأحداث، وتختلف من قاص لآخر، ولكن الأسلوب في القصّة القصيرة يعتمد أساسًا على استخدام النثر، وتكثيف لغة الحوار، والتباين في الأسلوب خلال أحداث القصّة، واستخدام الوصف، والحوار المحدود.


خصائص القصّة القصيرة

هناك مجموعة من الخصائص التي تميز القصّة القصيرة عن غيرها من باقي الفنون الأدبيّة، ومن أهمها: [٤]

  • وحدة الموضوع، ففي القصّة القصيرة يجب الإبتعاد عن التّشعب في الأحداث والأشخاص والمكان والزمان، والتّركيز على قضيّة واحدة، لبث الرّسالة التي يُريد الكاتب إيصالها من خلال قصّته.
  • التكثيف، وهو استخدام الكاتب لكلمات وجمل قصيرة ومعبرة، والإبتعاد عن الوصف الدّقيق الذي يحتاج إلى مساحة كبيرة لا تتحمّلها القصّة القصيرة، ويجب أن يبتعد الكاتب عن المقدمات الطّويلة، ويُكثر من الجمل القصيرة التي لها دلالات عالية وقويّة.
  • الدراما، والدراما هي همزة الوصل بين القارئ والقصة القصيرة، فوجود المشاهد الحية داخل القصة القصيرة؛ مثل مشاهد تذكر الماضي وإعادة شريط الذاكرة والتداعي الداخلي، واستخدام عملية التقديم والتأخير بإسقاط مشاهد حية تضفي الحياة على الأحداث، وتضفي الدهشة والحيوية والحرارة على القصة، وتزيد من تشويق القارئ وإثارته لقراءة باقي الأحداث،


المراجع

  1. "قائمة كتاب القصة القصيرة العرب "، wikiwand، اطّلع عليه بتاريخ 7-5-2019.
  2. "مفهوم القصة و أنواعها"، stories-blog، اطّلع عليه بتاريخ 7-6-2019. بتصرّف.
  3. "القصة القصيرة.. خصائصها وعناصرها"، albawaba، اطّلع عليه بتاريخ 7-5-2019. بتصرّف.
  4. sahar، "ماهي خصائص القصة القصيرة ؟"، almrsal، اطّلع عليه بتاريخ 7-5-2019. بتصرّف.