ما اسم جهاز التبريد والتسخين

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣١ ، ١٠ مايو ٢٠٢٠
ما اسم جهاز التبريد والتسخين

اسم جهاز التبريد والتسخين

يُسمّى جهازُ التّبريد والتّسخين الحديث بالمُكيف؛ وهو جهازٌ كهربائيٌّ يُثبتُ في أسقف المنازل والشّركات والمحال والمركبات أيضًا وما إن يسري فيه التّيار الكهربائي حتى يساعدَ على تعديل درجات الحرارة صيفًا وشتاءً، ويوجد العديد من الأنواع والأشكال، منها جهاز التكييف المتنقل الذي يتميز بسهولة نقله، وقلة تكلفته، ومناسبتها للمساحات الصغيرة، وإمكانية التبريد وإزالة الرطوبة في آن واحد.[١]


إختراع المكيف

يعود الفضل في إختراع المكيف للمهندس الأمريكي ويليس كاريير، الذي إعتمد على فكرة كاريير في استخدام الماء المتبخر لتبريد المساحات الكربونية. صمم المصريون الأنظمة التي استخدمت المياه لأغراض التبريد، فعملوا على تبريد منازلهم، من خلال تعليق الحصير الرطب على المداخل. طوّر الرومان فيما بعد نظام تكييف هواء بدائي من خلال استخدام قنوات الماء الشهيرة لتدوير المياه العذبة من خلال الأنابيب الداخلية، التي عملت على تخفيض درجة حرارة الهواء بشكل كبير داخل المباني المزدحمة. بدأ المخترع الأمريكي بنيامين فرانكلين في عام 1758 جنبًا إلى جنب مع أستاذ جامعة كامبريدج جون هادلي بتجربة تأثيرات التبريد لبعض السوائل، لاحظ فرانكلين أن تأثير التبريد للسائل مرتبة بمدى تبخره، وفي عام 1820 جرّب المخترع البريطاني مايكل فاراداي خصائص التبريد للغازات، وتوصل إلى أنه يمكن تبخير الأمونيا من خلال تبخيرها، ومن ثم يمكن تريد الهواء المبخر داخل المختبر.[٢]


أمراض يسببها المكيف

يسعى الأشخاص لتغيير الظروف الجوية المحيطة بهم، من خلال الإستعانة بالمكيفات الهوائية. ولسوء الحظ لا يدرك الناس المشكلات التي تسببها هذه المكيفات. فيما ياتي إشارة إلى بعض المشكلات الصحية النادمة عن إستخدام المكيف.[٣]

  • الإرهاق العام: يُسبب الجلوس لفترات طويلة في مكان مكيف الشعور بالإرهاق والصداع، وتهيج الأغشية المخاطية، وصعوبة التنفس، ويؤثر على الأشخاص السبيمين الذين لا يعانون من أي أعراض مرضية بجعلهم أكثر عرضة للإصابة بالإنفلونزا وأعراض البرد، وغيرها من الأمراض.
  • الجفاف: يُؤثر التعرض لفترات طويلة للهواء الجاف على البشرة والعينين، مما يقلل من رطوبتهما ،وبالتالي حدوث الجفاف. ولتجنب حدوث ذلك، بدأ الناس باستخدام مرطبات البشرة التي تعززها من الجفاف، ولكن في حال الإستخدام المفرط للمرطبات ستفقد البشرة قدرتها الطبيعية على الترطيب، وستبدأ بالإعتماد الكلي على المرطبات الخارجية.
  • زيادة أعراض الأمراض المزمنة: يجب على المصابين بأي من الأمراض المزمنة وخاصة الجهاز التنفسي تجنب التواجد في المناطق المكيفة
  • عدم القدرة على تحمل الحرارة: يعتاد الجسم على الحرارة التي يصدرها المكيف، ةيصبح غير قادر على تحمل أي درجة حرارة أخرى، بالإضافة إلى إجهاد الجسم عند الإنتقال من دردة حرارة إلى درجة حرارة أخرى.
  • مشاكل تنفسية: تنتقل العديد من أنواع الجراثيم والكائنات الحية الدقيقة من خلال الهواء، ويعمل مكيف الهواء بدوره على تسهيل هذه العملية، مما يزيد من خطر الإصابة بالمشاكل التنفسية. يتمثل الحل الوحيد لهذه المشكلة في تجديد الهواء كل 15 دقيقة، من خلال فتح النوافذ، والسماح للهواء النقي بالدخول.


المراجع

  1. "5 Benefits of Portable Air Conditioners", compactappliance, Retrieved 10-5-2020. Edited.
  2. Elizabeth Palermo - Staff Writer (1-5-2014), "Who Invented Air Conditioning?"، livescience, Retrieved 10-5-2020. Edited.
  3. "5 Health Problems Caused by Air Conditioning", senioroutlooktoday, Retrieved 10-5-2020. Edited.