ما اسباب برودة القدمين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٦ ، ١٣ يناير ٢٠١٩
ما اسباب برودة القدمين

برودة القدمين

يواجه الكثير من الناس مشكلة برودة القدمين، وتعتبر أحيانًا مشكلة طبيعيّة نظرًا لتأثر الجسم بالطقس الحار أو البارد، لكنّها تعدّ مشكلة خطيرة في بعض الأحيان، وخاصّةً عند الشعور الدائم ببرودة القدمين في الجو الحار، مسببةً الثقل، والصعوبة في الحركة، والشعور بالانزعاج لعدم إمكانية الإحساس بهما. يرجع سبب وجود هذه المشكلة غالبًا إلى وجود بعض الأمراض، والتي من الممكن أن تكون خطيرة؛كالإصابة بمرض تلف الأعصاب، أو مرض السكّري، وقد يكون ناتجًا من عدم وصول الدم الحامل للأكسجين والغذاء إليهما، لذلك يجب لمن يعاني من هذه المشكلة البحث عن الأسباب وعدم إهمالها، ليتمكن من علاجها، وإيصال الدم بشكل طبيعي إلى القدمين، أو السيطرة على المرض المسبب لبرودة القدمين وبالتالي التخلص من هذه المشكلة.


أسباب برودة القدمين

  • برودة الطقس وهي من الأسباب الطبيعيّة غير الخطيرة، ويعتبر رد فعل الجسم مناسبًا عند انخفاض درجة حرارته؛ وذلك بسبب انقباض، وتقلص الأوعية الدمويّة الموجودة في أطراف الجسم؛ كالقدمين، واليدين، وبالتالي انخفاض كمية الدم الواصلة إليهم، ويكون الطقس البارد سيئًا للمصابين بمتلازمة رايوناود؛ بسبب الإحساس بالبرودة المخدرة للأطراف.
  • خلل في الدورة الدمويّة الناقلة للدم الحامل للأكسجين والغذاء إلى جميع أجزاء الجسم، وهذا يسبب برودة في الأطراف ومن بينها القدمين كما ذكر سابقًا.
  • الحالة النفسيّة وهي من الأسباب المهمّة التي يتأثّر جسم الإنسان بها، لذا فإنّ التوتّر والقلق، أو الخوف يسبب ارتفاعًا ملحوظًا في نسبة الأدرينالين مسببًا انقباضًا في الشعيرات الدمويّة والشعور ببرودة القدمين.
  • تلف الأعصاب الطرفية الناتج عن الإصابة ببعض الأمراض كالسكّري، والتي ينتج عنها مرض الاعتلال العصبي المحيطي.
  • نقص الفيتامينات التي تلعب دورًا رئيسيًا لبقاء صحة الإنسان سليمة خالية من الأمراض، وفي حالة وجود نقص في بعض الفيتامينات مثل فيتامين ج، وفيتامين هـ، وفيتامين أ، بالإضافة إلى أحماض الأوميغا3 تظهر بعض الأعراض على الجسم منها برودة القدمين.
  • خلل في الهرمونات نتيجة الإصابة في قصور الغدة الدرقيّة المسؤولة عنها.
  • عادات خاطئة مثل شرب الكحوليات، والإدمان، والتدخين، وتناول بعضًا من أنواع الأدوية والعقاقير أو تناول الأطعمة المليئة بالكولسترول الضارّ، والدهون الثلاثيّة مسببةَ تجمعها في الشعيرات الدموية وقلة تدفق الدم للأطراف.
  • الإصابة ببعض الأمراض كفقر الدم الأنيميا، أو الإصابة بأحد أمراض المناعة الذاتية، أو مرض بورغر الناتج من إدمان التدخين بشكل كبير.


كيفيّة علاج برودة القدمين

  • ارتداء الجوارب السميكة، والأحذية المغلقة الدافئة عند الخروج من المنزل، للحفاظ على القدمين من البرودة.
  • تعويض نقص الفيتامينات عن طريق تناول المكملات الغذائية، والأغذية الصحية المليئة بأحماض الأوميغا 3، والحرص الشديد على أن يكون ذلك بإشراف طبيب مختص لوصف الكمية، والنوعية والجرعة المناسبة.
  • الابتعاد عن الأطعمة المليئة بالكولسترول، والدهون المشبعة، والأملاح، واستبدالها بالخضروات، والفواكه، والبروتين الهزيل، والألياف.
  • اتباع العادات الصحية كالمشي سريعًا لتنشيط الدورة الدموية، وتجنب الوقوف كثيرًا، والابتعاد عن التدخين، والكحول.
  • تدليك القدمين يوميًا ببعض الزيوت الطبيعية مثل زيت الزيتون الدافئ، وزيت جوز الهند وعمل مساج لتليين الأصابع لمدّة 10 دقائق؛ ذلك يُحفز تدفق الدم بصورة طبيعية للقدمين.
  • القيام بالفحوصات الدورية السنوية، ومراجعة الطبيب حين الشعور بأعراض مستعصية.