ماهو سبب برودة الاطراف

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٢٥ ، ٢٩ أبريل ٢٠٢٠
ماهو سبب برودة الاطراف

بُرودة الأطراف

إنّ أجسامنا في طبيعتها تُنظّم درجة الحرارة لدينا، وعندما يكون الجو باردًا بالخارج، يتأكد جسمك من الحفاظ على تدفق الدم إلى قلبك وأعضائك الحيوية لإبقائها دافئة، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى تغيير كمية تدفق الدم إلى يديك وقدميك، مما يجعلها تشعر بالبرد، لذلك فإنّ هذا أمر طبيعي، إذ تتقلص الأوعية الدموية في يديك وقدميك عندما تكون باردة، وذلك للحفاظ على حرارة قلبك، ويميل بعض الأشخاص إلى أن تكون أقدامهم وأيديهم أكثر برودة بشكلٍ طبيعي، دون الخوف بأنّ هُناك مرض كامن أو مُشكلة صحية ما، إذ إنها حالة شائعة إلى حدٍّ ما، وعندما تميل يديك وقدميك بشكل طبيعي إلى البرودة، فقد تحتاج فقط إلى اتخاذ احتياطات إضافية في الطقس البارد لحمايتها، ولكن إذا كانت قدميك ويديك الباردة تُسبّب لكَ الإزعاج باستمرار، أو إذا لاحظت أعراضًا إضافية، مثل تغيّرات اللون في أصابعك، فهناك المزيد من الأشياء التي يمكنك القيام بها وقد ترغب في زيارة طبيبك أيضًا.[١]


أسباب بُرودة الأطراف

من الأسباب الأكثر شيوعًا للأقدام الباردة هو انخفاض تدفّق الدورة الدموية في الأطراف أو وجود مُشكلة بالأعصاب الطّرفيّة، وأحد أسباب انخفاض الدورة الدموية هو تصلب الشرايين، إذ تضيق الشرايين بسبب الرواسب الدهنية وتعيق تدفق الدم في الأطراف، ونتيجة لذلك، قد تظهر قدميك باللون الأزرق أو البنفسجي أثناء الجلوس، وتكون شاحبة أو بيضاء عند الاستلقاء،وقد تكون ظاهرة رينود أحد أسباب الأقدام الباردة، إذ تشعر القدمين بالبرد وتظهر باللون الأزرق ثم الأبيض، واستجابة لدرجات الحرارة الدافئة، تتحول القدم إلى اللون الأحمر، ويمكن أن يتسبب تلف الأعصاب، المعروف باسم الاعتلال العصبي، ببرودة بالقدمين، وفي هذه الحالة، يشعر الشخص بإحساس بالبرد لأن الأعصاب التي تكتشف درجة الحرارة لا تعمل بشكل صحيح، ويعتقد بعض الباحثين أن ظاهرة الأقدام الباردة هي سمة موروثة، ونظرًا لعدم وجود سبب طبي، فإن الجوارب الدافئة هي الحل![٢]

وعلى الرغم من أن سبب برودة اليدين يمكن أن يكون بسيطًا مثل وجوده في بيئة باردة أو استجابة جسمك الطبيعية للحفاظ على درجة حرارته الطبيعية، إلّا أنّه يوجد مجموعة من الأسباب التي قد تؤدّي لبُرودة في اليدين، ومنها:[٣]

  • فقر الدم.
  • مرض بويرجر.
  • داء السكري.
  • قضمة الصقيع.
  • الذئبة.
  • مرض رينود.
  • تصلب الجلد.


علاجُ بُرودة الأطراف

يمكن أن تساعد العديد من العلاجات المنزلية في تدفئة القدمين والحفاظ على الرّاحة، ومن أهمّها:[٤]

  • قد تساعد الحركة المنتظمة، مثل الوقوف من وضعية الجلوس بشكل دوري، في علاج بُرودة القدمين، وقد يبدو الوقوف والحركة، من أسهل الطرق لتدفئة الجسم ومساعدة تدفق الدم من وإلى القدمين.
  • قد يستفيد الأشخاص الذين يعانون من بُرودة الأقدام بسبب عملهم المكتبي، من المشي حول المكتب.
  • مُمارسة تمارين الكارديو، مثل الركض أو حتى القيام بالقفز، إذ تُعدُّ هذه التّمارين كافية لإبقاء القدمين دافئة طوال اليوم.
  • ارتداء الجوارب الدافئة والمعزولة بشكل جيد مهم للأشخاص الذين يعانون من بُرودة الأقدام.
  • نقع القدمين في حمّام ماء دافئ.
  • استخدام وِسادات التّسخين الدّافئة أو ما يُسمّى بالقِرَب، إذ إنّ استخدامها قبل النّوم يُساعد على الدّفء والاسترخاء.


المراجع

  1. "What Can I Do About Cold Feet and Hands?", healthline, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  2. "Causes of cold feet", health.harvard, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  3. "Cold hands", mayoclinic, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  4. "Causes and remedies for cold feet", medicalnewstoday, Retrieved 29-4-2020. Edited.