ماهي اسباب هبوط الضغط

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٨ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
ماهي اسباب هبوط الضغط

بواسطة: ميرفت الحافي

 

ضغط الدم هو قوة دفع الدم لجدران الشرايين كلما ضخ القلب الدم، وتؤخذ قراءة ضغط الدم باحتساب ضغط الدم الانقباضي والانبساطي، حيث يعتبر ضغط الدم منخفضًا في حال كان الأول 90 مليمتر زئبقي أو أقل، والأخير 60 مليمتر زئبقي أو أقل، وانخفاض ضغط الدم هو ما يُعرف بهبوط ضغط الدم، وهو عكس ارتفاع ضغط الدم.

ولا يعتبر مرضًا بل حالة فسيولوجية، إلا أنها تهدد الحياة في حال كان الهبوط شديدًا أو استمر لفترة طويلة، وبالنسبة لبعض الأشخاص الرياضيين الذين يتمتعون بصحة بدنية عالية، فإن هبوط ضغط الدم هو علامة على صحتهم الجيدة.

 

أعراض هبوط ضغط الدم

الأعراض الرئيسة لهبوط ضغط الدم هي الشعور بالدوار أو الدوخة، وإذا كان ضغط الدم منخفضًا أكثر من اللازم فقد يتسبب ذلك بالإغماء، كما يرتبط انخفاض ضغط الدم أحيانًا بأعراض معينة كثيرٌ منها مرتبط بأسباب الهبوط، وهي كما يلي:

  • ألم في الصدر وضيق في التنفس.
  • عدم انتظام ضربات القلب وارتفاع في درجة الحرارة.
  • ألمٌ في الرأس وتشنج الرقبة.
  • آلام شديدة أسفل الظهر.
  • سعال مصحوب بالبلغم.
  • عسر البول والهضم والإسهال الشديد والقيء.
  • تشنجات، وعدم وضوح الرؤية المؤقت.
  • تعب عام وفقدان الوعي.

 

الظروف والأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى هبوط ضغط الدم

يحدث هبوط ضغط الدم بسبب بعض الحالات المرضية أو الطبية أو بسبب استخدام بعض أنواع الأدوية، وفيما يلي هذه الأسباب:

  • الحالات المرضية أو الطبية التي يمكن أن تسبب هبوط ضغط الدم:
    • الحمل، ويحدث هبوط ضغط الدم بسبب اتساع الدورة الدموية بسرعة كبيرة أثناء الحمل، لذلك فإنه من المرجح أن ينخفض ضغط الدم لدى بعض الحوامل، وهذا أمر طبيعي، حيث يعود ضغط الدم عادةً إلى مستواه المعتاد بعد الولادة.
    • بعض مشاكل القلب، وتشمل انخفاض معدل ضربات القلب، ومشاكل صمامات القلب، والنوبات أو الذبحات الصدرية، وفشل في عضلة القلب.
    • مشاكل الغدد الصماء، مثل أمراض الغدة الدرقية، وقصور الغدة الكظرية أو مرض أديسون، وانخفاض معدل السكر في الدم الحاد، وفي بعض الحالات، يمكن أن يؤدي مرض السكري المزمن إلى انخفاض ضغط الدم.
    • جفاف الجسم، فعندما يفقد الجسم السوائل، فإن هذا يتسبب بالضعف والدوخة والتعب، كما يؤدي إلى ارتفاع في درجة الحرارة والتقيؤ، والإسهال الشديد، وكل هذه العوامل تتسبب في جفاف الجسم الذي بدوره يتسبب في هبوط الضغط، كما أن الإفراط في استخدام مدرات البول وممارسة التمارين الرياضية دون تناول السوائل يمكن أن يؤدي إلى الجفاف.
    • النزيف، إذ إن فقدان الكثير من الدم، مثل التعرض إلى إصابة كبيرة أو نزيف داخلي، يقلل من كمية الدم في الجسم، مما يؤدي إلى انخفاض حاد في ضغط الدم.
    • تسمم الدم، وهي حالة مرضية تحدث حين تدخل العدوى البكتيرية أو الفايروسية في الجسم إلى مجرى الدم، وتسمم الدم يمكن أن يؤدي إلى انخفاض حاد في ضغط الدم قد يهدد الحياة.
    • رد فعل تحسسي شديد، وتشمل المحفزات الشائعة لرد الفعل التحسسي الشديد الذي قد يهدد الحياة، الأطعمة وبعض الأدوية وسموم الحشرات وغيرها، وهو بدوره يتسبب بمشاكل في التنفس، والقشعريرة، والحكة، وتورم الحلق، وانخفاض خطير في ضغط الدم.
    • سوء التغذية، حيث إن عدم وجود فيتامين 12ب وحمض الفوليك في النظام الغذائي يتسبب في عدم إنتاج الجسم لما يكفي من خلايا الدم الحمراء، مما يؤدي إلى فقر الدم الذي يتسبب في انخفاض ضغط الدم.

 

  • الأدوية التي يمكن أن تسبب هبوط ضغط الدم:

    • مدرات البول.
    • حاصرات ألفا.
    • حاصرات بيتا.
    • علاجات مرض باركنسون، التي تحتوي على الليفودوبا.
    • بعض أنواع مضادات الاكتئاب.
    • علاجات ضعف الانتصاب، بما في ذلك الفياغرا.

 

المراجع