ماذا تحب المرأة في شخصية الرجل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٣٩ ، ٢٣ يونيو ٢٠٢٠
ماذا تحب المرأة في شخصية الرجل

شخصيّة الرّجل

إنّ شخصيّتكَ هي ما يُعبّر عن كيانكَ، وما يتحكم بكَ، وما يُميّزكَ عن غيركَ، وبها يعرفكَ الآخرين، فهي بكل بساطة مجموعة من القواعد التي تتصرف وفقًا لها، وتتعامل بها مع محيطكَ، وتعتمد عليها في اتّخاذ قراراتكَ، وتحديد سلوكيّاتكَ التي يحكم عليكَ بها الآخرون، فإمّا أن تكون جذّابًا ومحبوبًا، أو تكون منفّرًا ومبغضًا من جهةٍ أخرى، وخاصّةً من النّساء التي تنجذب لصفات معيّنة فيكَ، وتنفر من بعضها الآخر، لذلكَ دعنا نوضح لكَ الصفات التي من خلال اتصافكَ بها ستمكنكَ من جذب المرأة إليكَ، وجعلكَ محبوبًا في نظرها، والصفات التي ينبغي عليكَ التخلي عنها لأنّها قد تجعل المرأة تبتعد عنك.[١]


ماذا تحب المرأة في شخصيّة الرّجل؟

إنّ بعض الصفات القليلة هي ما تبحث عنها المرأة في شخصيّة الرّجل لتنجذب له، ويُجدر الإشارة هنا إلى أنّ الشخصيّة ليست شيئًا موروثًا، بل هي مجموعة من الصّفات المكتسبة، التي تستطيع أن تدرّب نفسكَ على اكتسابها مع الزّمن، وإليكَ أهم ما تحبّه المرأة في شخصيّتك:[٢][٣]

  • الذّكاء: ليس المقصود بالذّكاء أن تكون عالمًا فذًا ومخترعًا، بل العقلانيّة والمنطقيّة في التصرّف، لأنّها تعتقد أنّ الرّجل الأكثر عقلانيّة، أكثر إقبالاً على الالتزام بعلاقة طويلة، وأكثر إخلاصًا، وذلك وفقًا لدراسة أجرتها كليّة هانكن للاقتصاد في فنلندا.
  • روح الدّعابة: تبحث المرأة عن الرّجل خفيف الظّل، الذي يجعلها تبتسم، وينقل إليها الطّاقة الإيجابيّة، فهي لا تبحث عن مهرّج، ولكنّها تبحث عمّن ينشر السّعادة في قلبها.
  • الدّعم: أن تكون خير مُعين وداعم لها، وتساندها في قراراتها الحاسمة في حياتها، التي تعدها مهمّةً بالنّسبة لها، مثل مسيرتها العمليّة، فهي تحب أن تدعمها لتستمر وتنجح في عملها، لا أن تُحجّمها في دور الزّوجة والأم فقط، فهي تبحث عن الاستقلاليّة والنّجاح في عملها، وترغب منكَ أن تكون داعم لها، وتحتفل بإنجازاتها، وتشاركها فرحتها بها، وهو أغلب ما تريده النّساء في الوقت الرّاهن.
  • اجتماعي: تستطيع التّفاعل مع محيطكَ بإيجابيّة، وتسمح للمرأة بمشاركتكَ أصدقاءكَ وعائلتكَ، وأنت بالمثل تشاركها حياتها الاجتماعيّة، وتتقبّل وتتفاعل مع أصدقائها، وأفراد عائلتها.
  • الذّكاء العاطفي: تعرف كيف تتعامل معها من ناحية عاطفيّة، وتراعي مشاعرها، ولا تهملها أو تستهزئ بها.
  • الاحترام: بأن تحترم آراءها وتتقبّلها، وتكون أبعد ما يكون عن التسلّط والتشبث بالرأي، فهي تحب الرّجل المرن منفتح الذّهن، لا الرّجل المنغلق أو الدّيكتاتوري.
  • تحمّل المسؤوليّة: بأن تكون على استعداد للالتزام بعلاقة طويلة، وبذل كل ما بوسعك لإنجاحها والمحافظة عليها، فالمرأة تشعر بالأمان مع مثل هذه الصّفات، وتفضّلها على الكثير من الصّفات الأخرى.
  • تشابه القيم: فالمرأة تبحث عن الرّجل الذي يشبهها، ويقتنع بنفس قيمها ومبادئها، لأنّها ستضمن أنّك ستتعامل مع أي مشكلة تواجهكما بنفس الطّريقة التي تنتهجها، مثل؛ القيم الدينيّة، أو الثّقافيّة، أو الاجتماعيّة.
  • الثّقة: أن تكون واثقًا من نفسكَ، قويًا في التّفاعل مع محيطكَ من أحداث وأشخاص بمنطقيّة وذكاء وشجاعة، فهي تشعر بأمان وعدم الخوف بالتّواجد مع مثل هذه النوعيّة من الرّجال.
  • الكرم: أيّ الكرم المادّي والعاطفي، فلا تبخل عليها بمشاعركَ، وتدليلكَ لها، والأجمل الذي يجعلكَ شخصيّة لا تقاوم بالنّسبة لها هو كرمك في الإنفاق عليها، وأن لا تكون بخيلًا، وبإمكانكَ أن تكون كريمًا ضمن إمكانيّاتك الماديّة، دون أن تراكم الدّيون عليكَ، أو أن تعيش بمستوى لا تستطيعه من النّاحية الماديّة.
  • الاستماع: المرأة تحب التحدّث والتّعبير عن مشاعرها، وإذا أردت أن تنجذب لكَ، امنحها الأذن الصّاغية، واسألها عن أخبارها، وما يضايقها، وأنّك مستعد للاستماع لها بحب.
  • الرّومانسيّة: تشكّل الرّومانسيّة جزءًا أساسيًا وحيويًا من اهتمامات المرأة، لأنّ الرّومانسيّة باعتقادها تعبّر عن مدى حبّكَ ورغبتكَ بها، وتكشف عن جانبكَ اللّين والحنون، وهو ما تحتاجه المرأة.
  • الأناقة: بأن تهتم بمظهركّ الخارجي، وتهندم زيّكَ، وتعرف كيف تنسّق الألوان وقطع الملابس، ولا داعي للمبالغة، فالبساطة هي التي تميّز الرّجل الأنيق.
  • العضلات: أظهرت بعض الدّراسات أنّ 13% من النّساء تجد أنّ عضلات الرّجل المعقولة جذّابة في شخصيّته، فلا تُبالغ ببناء عضلاتكَ بل اجعلها بارزة بطريقة جميلة.


لماذا تنجذب المرأة للرّجل صاحب الشخصيّة القويّة؟

لكي تنجذب لكَ النّساء حاول أن تكون قويّ الشخصيّة، واثقًا من نفسكَ، لأنّ المرأة تجد في مثل هذا الرّجل المزايا العديدة، إليكَ أبرزها:[٤]

  • تشعر المرأة بأنّها في أمان بظل علاقتها مع الرّجل قوي الشخصيّة، فالمرأة أكثر ما تبحث عنكَ هو الاستقرار الذي توفّره لها شخصيّتك القويّة.
  • الرّجل الواثق من نفسه يعرف أهدافه بوضوح، ويعرف كيف يصل لها بكل جرأة، لأنّكَ إن كنتَ عكس ذلك، فإنّ المرأة تراكَ متخبّط في مساركَ، ومرتبك في حياتكَ، وهو ما تحاول الابتعاد عنه في الرّجل الذي تنوي الارتباط به.
  • تحب المرأة صراحة وصدق الرّجل قوي الشخصيّة، فهو لا يخشى من الإفصاح عن قصده أمامها، ولا يكذب في قوله، بل يشير إلى مقصده في الحديث مباشرةً دون مراوغة.
  • المرأة تحب أن ترتبط برجل لا يهتم كثيرًا بحكم الآخرين عليه، ولديه من قوّة الشخصيّة ما تمكّنه من التحرّر من قيود المجتمع، لأنّ هذا الأمر ينعكس عليها أيضًا؛ إذ تعطيها مساحتها من الحريّة والتحرّر من قوانين المجتمع غير الصحيّة، ما يمنحها مساحة لتحقيق ذاتها، وأن تعيش سعيدة وفق معتقداتها هي لا معتقدات أحد آخر؛ إذ لن تجبرها على فعلِ أو قولِ ما لا ترغب به، لأنّكَ بكل بساطة لا تعبأ بما يقوله الآخرين طالما أنّكَ تراه صائبًا.
  • قوّة شخصيّتكَ تنبع من السّلام الدّاخلي الذي تشعر به، وهو ما يجعلك سعيد، وترغب بالمرأة أن تكون سعيدة معكَ في حياتها، وهو ما تبحث عنه المرأة السّلام الدّاخلي والسّعادة.
  • ثقتكَ بنفسكَ تعني للمرأة أنّكَ مستقل ماديًّا، ومكتفي بذاتكَ لا تحتاج أحد لتلبية متطلّباتكَ، فأنت قادر على تلبيتها وتحقيقها بنفسكَ، وهي تعلم أنّك ستكون أيضًا قادر على تلبية احتياجاتها ومتطلّباتها بالمثل.


ماذا تحب المرأة في الرّجل؟

بالإضافة إلى شخصيّتكَ القويّة، وثقتكَ بنفسكَ، تحتاج المرأة لصفات أخرى لتنجذب إليكَ، من أهمّها:[٥]

  • أن تُشعرها بأنوثتها برجولتكَ الطّبيعيّة، غير المتصنّعة، أو المبالغ فيها، فكلّما أشعرتها بأنوثتها كلّما تعلّقت بكَ أكثر، فالمرأة مهما كانت قويّة ومستقلّة لا تستطيع أن تتخلّى عن صفة الأنوثة، وتحب من يجعلها تشعر بأنّها أنثى بعيدًا عن وتيرة الحياة التي قد تتطلّب منها التصرّف بخشونة، أو ذكوريّة في بعض المواقف.
  • أن تكون لها الأب، والأخ، والصّديق، قبل الزّوج، فهي تبحث عن السّند، والأمان، قبل الحب، ولأنّ هذه الأدوار في حياتها تجعلها تشعر بالحماية، والسّعادة، وأنّ لا عليها أن تخشى من الغد، لأنّ لديها زوجًا يحبّها كوالدها، ويحميها كأخيها، ويستمع لها ويحفظ أسرارها كصديق مخلص.
  • أن توفّر لها البيت المريح بكل متطلّباته، وتُؤمّن احتياجاتها من ملبس ومأكل، ما يجنّبها الخروج للحياة العمليّة والاضطرار للقبول بوظيفة، قد تُبعدها عن أطفالها وبيتها، ولكنّها لا ترغب بأن تقول لها مثل هذه الأمور مباشرةً، فقد تشعر بذلكَ أنّك تتباهي، وتحاول إغراءها، بل اجعلها تتعرّف على وجود هذه الصّفة فيكَ من خلال تصرّفاتكَ لا من أقوالكَ التي تراها تبجّحًا أو وسيلةً للتحكِّم بها.
  • تحب المرأة الرّجل الذي لديه شغف بالحياة ويحاول تحقيقه، وتقف خلفه بكل تفاني لتحقيق طموحاته وأهدافه، لأنّها عندها ستشعر بالسّعادة، فإن كان لديك شغف بالرّياضة مثلاً، فلا تتردّد بأن تقول لها أنّكَ تريدها معكَ، تدعمك في مسيرتكَ لتحقيق حلمكَ، وأنّك تحتاجها بقربك، فهي عندئذٍ تشعر أنّها تلعب دور مهم في حياتكَ.
  • المرأة تريد الرّجل الذي يوفّر لها الحماية الفيزيائيّة؛ فحاول أن تكون قادر على حمايتها من مخاطر الحياة الخارجيّة، وهو أمر مختلف عن الضّرب، والعدائيّة تجاه الآخرين، فالحماية التي تريدها هي أن تكون قادر على درء المخاطر عنها.
  • أن تُضيف لحياتها معنى أكبر ممّا كانت عليه قبل الارتباط بكَ، وتجعلها تشعر بهويّتها التي تتعدّى كونها مجرّد زوجة لكَ، فهي الدّاعمة لكَ، وشريكتكَ في الحياة، فإذا أردت أن تكسب قلبها حاول أن تُشعرها أنّها ذات قيمة كبيرة في حياتكَ، وهي أم أولادكَ التي تربّيهم وتعتني بهم.
  • أن تتحمّل تقلّب مزاجها بفعل تغيّر هرموناتها الجنونيّة.
  • أن تتفهّمها، وتكون متسامح معها، بعيدًا عن التنمّر أو الانتقادات اللّاذعة.


قد يُهِمُّكَ

قد تتساءل عن الأشياء التي تكرهها المرأة في الرّجل، بالطبع توجد بعض الصفات لا ترغب أيَ امرأة أن يتصف شريكها بها، وكما تعرّفت على الصّفات التي تحبّها المرأة في شخصيّة الرّجل، إليكَ الصّفات التي تكرهها لتتدرّب على تجنّبها، في سبيل الفوز بقلبها:[٦]

  • عدم انتباهكَ للتغيّرات الصّغيرة التي تقوم بها، مثل فستان جديد، أو قصّة شعر جديدة، أو حتّى لون شعر جديد، فهي تحب أن تفاجئكَ، وتتوقّع منكَ القليل من الملاحظة، والكثير من المديح بالتّغير الجديد.
  • نسيانكَ المستمر يُزعجها، مثل أن تنسى محتوى حوار دار بينكما، إذ تفسّر نسيانكَ على أنّكَ لم تكن مهتم بحديثها، أو نسيان التّواريخ التي تخصّها، مثل؛ تاريخ ميلادها، أو ذكرى زواجها، أو نسيانكَ وعد قطعته لها، فهي لا تحتاج للاهتمام منكَ على مدار السّاعة طوال اليوم، ولكنّها تريد بعض الاهتمام بعيدًا عن النّسيان الذي يسبّب لها الإحباط وكسرة الخاطر.
  • إدمانكَ على ألعاب الفيديو، وإهمالكَ لها، وتفضيل قضاء ساعات باللّعب أو مشاهدة المباريات الرياضيّة على أن تجلس معها وتتجاذبان سويًّا الحديث، أو تكون هذه الألعاب سبب في إهمالكَ واجباتكَ كزوج لها، وأب لأطفالكَ.
  • أكثر ما تكرهه المرأة فيكَ الكذب، فكذبكَ يعني أنّكَ لا تثق بها، أو أنّكَ تفعل شيء في الخفاء لا تحبّه، ولا تريد موجهتها به فتلجأ لمواراته عنها.
  • ألّا تتفهّم احتياجاتها أو اهتماماتها، فهي تشعر أنّك أناني لا تهتم إلاّ بنفسكَ، وتتعمّد إهمالها وتحجيمها.
  • تكره فيكَ كآبتكَ، وعدم محاولتك الاستمتاع معها بملذّات الحياة، مثل الخروج للتنزّه، أو حضور سينما، أو تدعوها لعشاء رومانسي في المطعم.
  • تكره غروركَ وغطرستكَ، فهناك فرق كبير بين أن تكون قوي الشّخصيّة، وواثق من نفسكَ، وأن تكون متكبّرًا أو متعجرفًا، فهي تحبّكَ أن تكون متواضعًا حلو المعشر.
  • كثرة مجادلتكَ لها، أو التّركيز على كل ما تفعل بعين النّاقد لا بعين المحب، فهي لا تريد قاضي في المنزل يجلدها ويعاقبها على كل صغيرة وكبيرة، بل تريد أبًا، وأخًا، وزوجًا، يسامحها ويتفهّمها ويمنحها الرّاحة والسلام والقوة الدّاخلية.


المراجع

  1. "…the character of a man…", philosiblog, Retrieved 2020-6-23. Edited.
  2. "IF A MAN HAS THESE 9 QUALITIES NEVER LET HIM GO, SCIENTISTS SAY", independent, Retrieved 2020-6-23. Edited.
  3. "The Top 20 Traits Women Want In A Man", menshealth, Retrieved 2020-6-23. Edited.
  4. "Why Do Women Love Confident Guys?", badboylifestyle, Retrieved 2020-6-23. Edited.
  5. "9 Reasons Why Women Love Men", themodernman, Retrieved 2020-6-23. Edited.
  6. "15 Things That Girls Hate About Guys", cwtampa.cbslocal, Retrieved 2020-6-23. Edited.