كيف أجعل أصدقائي يحبونني

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٦ ، ١١ مايو ٢٠٢٠
كيف أجعل أصدقائي يحبونني

الصداقة

إنّ الصداقة علاقة شخصية مميزة تجمع بين الأشخاص، ترتكز أساسًا على اهتمام الأصدقاء ببعضهم البعض، من أجل راحة الآخر وسعادته، ولهذا فإن الصداقة أمر لا يمكننا الاستغناء عنه في حياتنا دون شك؛ إذ إنّ الأصدقاء يساعدون، ويدعمون ويقفون إلى جانب بعضهم.

إنّ الصديق الجيد يُسهم في صقل شخصية صديقه المستقبلية كثيرًا؛ إذ إنّه من طبيعتنا كبشر أن نبحث عن أصدقاء لنا نحبهم ويحبوننا، نشاركهم أوقاتنا وأسرارنا وخبايا حياتنا اليومية، دون أيّ خوف أو قلق أو خجل، والجدير بالذكر أن الصداقة قد لا تكون فقط الصداقة المُتعارف عليها، بل قد تكون بينك وبين أحد أفراد عائلتك؛ كوالدك أو أخاك مثلًا، لذا صادِق مَن تشعر بالأمان معه، ويميل قلبك له.[١]


كيف أجعل أصدقائي يحبونني

يتمحور المعنى الحقيقي للصداقة حول الاهتمام والاحترام، وليس له علاقة بالمال أو الجاذبية أو أيّ أمور أخرى، فالصديق الحقيقي موجود من أجلك مهما اختلفت ظروف الحياة، ووجود شخص يقف معك دائمًا، هدية رائعة يجب أن تعتني بها، وإذا أردت أن تجعل أصدقائك يحبونك أكثر فأكثر، إليك مجموعة نصائح ستساعدك على تحقيق ذلك، وهي:[٢]

  • المسامحة مهمة؛ إذ إنّنا جميعًا نرتكب الأخطاء، فبدلًا من أن تدير ظهرك لصديق تسبب لك بأذى، ناقش معه خطأه وسامحه، وإذا كان هذا الشخص صديقًا حقيقيًا، فسوف يعتذر منك بكل تأكيد.
  • الثقة؛ وهي حجر الأساس للصداقة الجيدة، فمجرد وجود شخص سيُلبي نداءك، وسيكون موجودًا لأجلك في أيّ وقت، أمر يمنحك راحة وسعادة كبيرة.
  • إذا أردت أن يكون لديك صديق، فتعلم أولًا أن تكون صديقًا؛ إذ إنّ إعطاء أمر تحب أن يُهدى لك، هي أفضل طريقة لإظهار حبك لصديقك، فالناس يحبوننا لأننا نحبهم.
  • ابتعد عن الحسد والغيرة، هذه الأمور تقتل الصداقة وتجعلها علاقة غير صحيّة؛ إذ إنّ أحد منكم سيشعر بحسد وغيرة الآخر له حتى ولو بعد حين.
  • دعك من السلبية، فالبرغم من ظهور بعض العوائق مع علاقتك بصديقك، فهذا لا يعني أن تتملكك المشاعر السلبية دائمًا، فهي تُدمر الأمور الجيدة التي سبق وأن فعلتها له.
  • النقاشات العميقة مع صديقك كنزِ حقيقيّ، فوجود صديق لا يحكم عليك وعلى أفعالك، يجعل حياتك أفضل، فالبوح بكل ما يقلقك ويزعجك ومشاركة مشاعرك مع شخص يُمكنك الوثوق به أمر مريح جدًا، ويُعدّ علاجًا لعدة مشكلات أخرى.
  • شارك مشاعرك مع أصدقائك واستمع إليهم، فيمكن أن تغمرك السعادة بمجرد معرفة أن لديك أشخاصًا جيدين في حياتك، وإذا كانت عائلتك بعيدة عنك، فإنّ امتلاك أصدقاء كعائلة هو أمر استثنائي ومميز.
  • البُعد يكون مفيدًا في أغلب الأوقات، حيث إن الاستقلال جزءًا مهمًا من الصداقة الجيدة، فبغض النظر عن مدى قرب صديقك منك، فإنه لا يمكن أن يكون حاضرًا معك في كل الأوقات، لذا يجب أن يكون لكلا الطرفين مساحة خاصة به، يبتعد بها عن الآخر لفترة من أجل توطيد العلاقة.


كيفية اكتساب محبة الناس

قد يُعدّ اكتسابك ملحبة الناس في حياتك مهارة طبيعية بالنسبة لك، وقد ولدت معك، ولكنّها قد تكون عائقًا بالنسبة لأشخاص آخرين، فإذا كنت واحدًا من الذين يواجهون مشكلات في إظهار محبتهم للآخرين، فتأكد أنك لست وحيدًا، فحب الأشخاص المقربين إليك يعني احتضانهم والتفاعل معهم، بالإضافة إلى كونك صادقًا ومتسامحًا معهم، وبالرغم من هذا، يجب أن تعلم أيضًا أن كل شخص منا يتلقى الحب من الناس بطريقة مختلفة، لذلك حاول أن تُعبّر عن نفسك، وعن محبتك للناس بطرق ذات معنى لهم، مثل:[٣]

  • قضاء الوقت مع الناس: إنّ قضاء الوقت مع الناس ومع من تحب، يُساعد على زيادة الترابط، الراحة وتوطيد العلاقة بينكم.
  • اقبل الناس من حولك كما هم: ليس جميع الناس يمتلكون حياة شبيهة بحياتك، ولا عاداتك أو حتى قيمك، وليس كل الناس يحبون ما تحب ويكرهون ما تكره، فحاول ألّا تنتقدهم، ولكن ناقشهم في أمور قد لا تتفق معهم بها.
  • تجاهل المشكلات البسيطة: كلما قضيت وقتًا أطول مع أيّ شخص، عرفت عنه وعن حياته أكثر فأكثر، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة فرص حدوث مشكلات بسيطة بينكم، ولهذا اجعل التحاور خيارك الأول، ولا تزيد الطين بلة.
  • قدّر الآخرين على ما يفعلونه لك: حاول أن تعبر عن حبك وتقديرك للأشخاص الذين ساعدوك، ولكل شخص دعمك وساندك ويحبك، وأخبرهم عن مدى امتنانك لوجودهم في حياتك.


كيفية اكتساب احترام الناس

يجب عليك أن تعلم أن الاحترام يُكتسب ولا يُعطى لأحد؛ إذ يوجد فرق بين احترام الناس لك بسبب منصبك، وبين احترامهم لك بسبب حبهم، فإذا استطعت أن تكسب احترام أي شخص، فهذا أمر رائع جدًا وتستحقه بجدارة، ولذلك سنعرض عليك فيما يأتي بعض النصائح التي يمكن أن تساعدك على اكتساب احترام الناس باستحقاق، وهي:[٤]

  • كُن لطيفًا: كن لطيفًا ومهذبًا دائمًا ومع جميع الأشخاص الذين تقابلهم خلال اليوم، سواءً أهل بيتك، زوجتك، أولادك، زملائك في العمل، وتذكّر أن القول غير الفعل، وخاصة عندما تمر بيوم يكون مزاجك فيه سيء.
  • تصرَف باحترام: يجب عليك أن تتخلص من السلوكيات السيئة التي اعتاد أغلبنا على فعلها مثل؛ انعدام الاتصال البصري أو التركيز على هاتفك أثناء التحدث مع الناس، وفيُمكن أن يجدٌ البعض هذه التصرفات قلة احترام لهم، فتُسبب مشكلات معهم.
  • كُن مستمعًا جيدًا: كُن على علم أن فنّ الاستماع هو فنّ إيجابي وليس سلبي؛ إذ إنّه يُساعدك على ترتيب آرائك وأفكارك الخاصة في ذهنك، بالإضافة إلى تعزيز إمكانية فهمك الكامل لمن يتحدث إليك.
  • كُن مفيدًا: يكسب كثير من الناس الاحترام من خلال تقديم المساعدة للناس والوقوف بجانبهم باستمرار، لذلك عليك البحث عن فرص للمساعدة، وتذكر أن تساعد الناس حتى لو لم يطلبوا منك المساعدة.
  • لا تختلق الأعذار: كل واحد منا تصرفاته مبنية بحسب خياراته، باستثناء بعض الظروف غير المتوقعة بالطبع، لكن بالوضع الطبيعي حاول ألّا تختلق أعذارًا لأفعالك، وكن صادقًا مهما كان.
  • حاول ألا تغضب: من المهم أن تدرك أن الغضب لا يلحق بك؛ إلّا الأذى والتعب النفسي والجسدي، وإذا حدث وانفعلت، فحاول أن تُنفس عن نفسك، وعُد إلى حياتك الطبيعية، وصحح الموقف الذي أغضبك بكل هدوء وتروِ.
  • استعد للتغيير: إذا كنت عنيدًا بطبعك فإنّه ذلك مؤشرٌ سيئ؛ إذ إنّه يُنفّر الناس من حولك، ويفقدك احترامهم، لذلك كُن دائمًا على استعداد للتغيير للأفضل، حتى لو تطلب منك الأمر مجهودًا كبيرًا، لأنّه سيعود عليك بالفائدة، لا محالة.


المراجع

  1. "Friendship", stanford,7-8-2017، Retrieved 9-5-2020. Edited.
  2. Barton Goldsmith (17-8-2011), "10 Ways to Make and Be a Great Friend"، psychologytoday, Retrieved 9-5-2020. Edited.
  3. Tasha Rube, LMSW (7-4-2020), "How to Love People"، wikihow, Retrieved 9-5-2020. Edited.
  4. Jacqueline Whitmore (9-1-2016), "7 Ways to Earn More Respect"، entrepreneur, Retrieved 9-5-2020. Edited.