كيفية صناعة الفخار

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٢ ، ١ أغسطس ٢٠١٩

الفخار

استخدم الإنسان عقله ليتمكن من استغلال المواد الخام الموجودة في الطبيعة من حوله لتصنيعها وتحويلها إلى أشياء أكثر فائدة وتسهيلًا لحياته، وقد كان الطين أحد تلك المواد، فقد لاحظ الإنسان الملمس اللزج الذي يتحول له عند خلطه مع الماء، ثم تحوله إلى قطع صلبة بعد أن جف، فاستخدمه في صناعة المنازل بعد خلطه مع القش لتحميه وتأويه من جفاف وحرّ الصيف وبرد الشتاء، وقد تطورت استعمالات الطين مع الزمن حتى ظهر الفخار، وهو عبارة عن مزيج من طين خاص يكون غنيًا بالأملاح المعدنية، ثم يضاف له الماء ويشكل بطريقة معينة قبل أن يكوّن أشكالًا مختلفة بيضاوية وأسطوانية ودائرية وحلقية وبأحجام مختلفة كذلك، وقد استخدم الفخار منذ أزمنة بعيدة للغاية، ويعتقد الجيولوجيون أنها تعود للعصر الحجري في مناطق شرق أوسطية من خريطة العالم في مصر وسوريا، وكذلك في العصور الآرامية، بالإضافة إلى فخار مختلف في قارة أوقيانوسيا والأمريكيتين وآسيا، وكان يطلق عليها تسميات مختلف تتلائم مع طريقة استخدامها ومن ذلك الأواني الفخارية الخابور والفخار النوزي وغيره[١].


كيفية صناعة الفخار

لطالما كانت صناعة الفخار حرفة يدوية تتطلب الكثير من الصبر والإتقان والممارسة حتى يتمكن الشخص من إنتاج قطع جميلة وساحرة، والبعض يكتفي بعمل قطع فخارية في أوقات الفراغ والبعض الآخر يتخذها حرفة يعتاش منها في حياته، وسنتناول فيما يأتي طريقة صنع الفخار بخطوات سهلة وبسيطة:

المواد اللازمة

  • ماء، طين خاص يحتوي على أملاح، فلاتر، وعاء معدني، الآلة الميكانيكية الدوارة، ألوان خاصة، أدوات حفر حادة.

طريقة الصنع

  • يوضع الطين في وعاء معدني، وإضافة كمية ثلثين من الماء فقط بالنسبة لحجم الطين.
  • مزج الطين مع الماء جيدًا باليد حتى يصبح كلاهما قطعة واحدة متماسكة، ثم التخلص من الماء الراسب في حال تكونه باستخدام الفلاتر.
  • نقل القطعة الطينية إلى آلة صنع الفخار بحيث تكون معاكسة لاتجاه دوران الآلة.
  • البدء بتشكيل الفخار بحيث يدخل الشخص يده في المنتصف لخلق فجوة كبيرة.
  • صقل الأطراف بحيث تكون الفوهة ضيقة قليلًا بالمقارنة مع منتصف الشكل.
  • بعد الانتهاء يُنقل الفخار إلى مكان معزول ليبرد، ويمكن حفر رسومات خاصة عليه قبل أن يجف.
  • بعد الجفاف التام يمكن تلوينه بألوان اختيارية ليكتسب لمعانًا[٢].


استخدامات الفخار

يستعمل الفخار في مجالات عدة لسهولة صناعة الأشكال المختلفة فيه، ولصناعة الأواني والقدور والتحف وغيرها، وسنتناول ذلك فيما يأتي:

  • تعد الفخاريات المنزلية من أفضل الأدوات المستخدمة للطهي وصناعة طعام مشوي وصحي على البخار.
  • يستعمل الفخار منذ القدم في حفظ المياه وتبريدها بسبب خصائصه في العزل وخاصة في فصل الصيف، وقد كان قديمًا رائجًا للغاية.
  • تُصنع العديد من القطع الخزفية المختلفة من الفخار على شكل تحف منوعة وتلون بطريقة تجارية لتتناسب مع آثاث المنزل وجميع الغرف.
  • يستعمل الفخار في صناعة العديد من التصاميم الضخمة من الفخار؛ مثل النوافير المنزلية في الحديقة أو بيت الحيوان أو المقاعد وذلك لثمنه الزهيد بالمقارنة مع أسعار البناء وسهولة تشكيله[٣].


المراجع

  1. "الفخار "، المعرفة، اطّلع عليه بتاريخ 2019-7-26. بتصرّف.
  2. "كيفية صناعة الفخار"، تسعة، اطّلع عليه بتاريخ 2019-7-26. بتصرّف.
  3. "الفخار للاستعمال اليومي وتزيين البيوت "، الرأي، اطّلع عليه بتاريخ 2019-7-26. بتصرّف.