كيفية إضافة ترجمة لفيلم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٥ ، ٢٦ أبريل ٢٠٢٠
كيفية إضافة ترجمة لفيلم

الترجمة

تُعرّف الترجمة بأنّها نقل المعنى من لغة إلى أخرى، وتدل الترجمة على المعلومات المكتوبة، بينما تدل الترجمة الشفوية على المعلومات المنطوقة، والهدف الأساسي من الترجمة هو نقل الصيغة الأصلية للنص والهدف منه، بالإضافة إلى ضرورة مراعاة الاختلافات الثقافية والإقليمية بين لغة المصدر واللغة الهدف، واستخدمت الترجمة من قبل البشر منذ قرون منذ بداية ظهور الأدب المكتوب، ويعتمد المترجمون في الوقت الحالي على استخدام أدوات وأساليب وتقنيات متطورة للترجمة، واعتمادهم الأساسي على التطبيقات التي تهدف إلى تبسيط مهمة الترجمة، وكذلك تعتمد الكثير من المؤسسات في كافة أنحاء العالم على الترجمة لنقل المحتوى المتنوع الذي لديها.[١]


كيفية إضافة ترجمة لفيلم

يمكن إضافة الترجمة للأفلام عن طريق اتباع عدد من الخطوات، وهي كما يلي:[٢]

  • لا يمكن عمل ذلك عن طريق استخدام الهاتف المحمول أو أي أجهزة أخرى، إذ يمكن إضافة الترجمة إلى الأفلام فقط من خلال جهاز الكمبيوتر، ويضيف المترجم الترجمة باستخدام قرص DVD الذي يحتوي على ترجمات باللغة المطلوبة، والموجودة أسفل كل من الإعدادات أو اللغة في قائمة قرص الفيديو الرقمي، وفي حال لم يتوفر لديه فلن يتمكن من إضافتها دون برامج ومعدات متطورة، إذ إنّ أقراص DVD مؤمنة ولا يمكن إعادة كتابة الترجمة فيها، وكذلك لا يمكن إضافة لغات جديدة إلى مشغل DVD، وعلى الرغم من ذلك فإنّه يمكن إضافة أيّ ترجمات جديدة يمكن العثور عليها في فيلم شوهد على جهاز الكمبيوتر نفسه.
  • في حال استخدام مشغلات أقراص DVD في المشاهدة، فيمكن استخدام زر العناوين أو العنوان الفرعي على جهاز التحكم عن بُعد الخاص بمشغل أقراص DVD.
  • بعد خطوة تحديد مصدر الترجمة المطلوبة، تأتي خطوة البحث عن الفيلم المطلوب ترجمته على جهاز الكمبيوتر، ومن ثمّ وضعه في ملف منفصل، وبعد ذلك البحث عن ملف الفيلم في Finder، أو Windows Explorer، وفي الغالب سيكون نوع الملف .mov، أو .avi، أو .mp4، وبهذه الحالة لا حاجة لضبط ملف الفيلم على الإطلاق.
  • يشترط العثور على ملف الفيلم وربطه بملف عنوان فرعي جديد، وعادةً تنتهي ملفات الترجمة في ملحق .SRT، وهي الكلمات والأوقات التي يحتاج كل عنوان إلى تشغيلها أثناء الفيلم، وقد تكون هنالك حاجة إلى وجود الفيلم في ملفه الخاص، بالإضافة إلى وجود ملف .SRT حتى تكون هناك إمكانية لقراءة الترجمة، وقد تنتهي بعض ملفات الترجمة الأقدم في الملحق بـ .SUB.
  • البحث عبر الإنترنت عن طريق Movie Name + Language + Subtitles للعثور على الملف الصحيح، ثمّ الانتقال إلى أحد محركات البحث والبحث عن الترجمة في اللغة المطلوبة.
  • العثور على الترجمات المطلوبة، وتنزيل ملف .SRT من موقع ويب مثل؛ Subscene، أو MovieSubtitles، أو YiFiSubtitles، وتنزيل ملفات .SRT، أو .SUB فقط، ويفترض التأكد من أنّ الموقع آمن، وفي حال وجود شكّ بعدم أمنه فيفضل تركه والبحث عن آخر.
  • إعادة تسمية ملف العنوان الفرعي لجعله يطابق اسم ملف الفيلم المطلوب ترجمته، والبحث عن موقع الملف الذي نزله المترجم، والذي غالبًا ما يكون في خانة التنزيلات، والتأكد من إعادة تسميته بصورة مناسبة.
  • ومن المفترض أن يكون اسم ملف .SRT هو نفس اسم الفيلم.
  • وضع ملف .SRT في مجلد الفيلم، وإنشاء مجلد جديد مخصص في حال عدم وجوده، ثمّ وضع ملف .SRT في نفس المجلد بنفس طريقة الفيلم، وهذا سيؤدي إلى ربطه تلقائيًا في معظم مشغلات الفيديو، ويُعد مشغل VLC المجاني أسهل مشغل فيديو يمكن استخدامه، إذ يتعامل مع معظم تنسيقات الملفات.
  • إضافة ملفات .SRT إلى أفلام YouTube المراد نشرها عن طريق النقر فوق Captions أثناء التحميل، ومن ثم النقر فوق Add a Caption Track، والبحث عن ملف .SRT المطلوب، والتأكد من تمكين Caption Track وليس Transcript Track، وبعد ذلك النقر على زر CC عند مشاهدة الفيديو؛ لتمكين الترجمات التوضيحية.


أسباب إضافة ترجمة للفيلم

توجد العديد من الأسباب التي تدعو لإضافة الترجمة إلى الأفلام، ومنها ما يلي:[٣]

  • تحسين محرّك البحث.
  • خدمة فئة الصم والبكم.
  • جعل المشاهدين أكثر اندماجًا.
  • زيادة الوصول إلى الفيديو.
  • تحسين الفهم ووصول الفكرة بسهولة أكبر.
  • الوصول إلى الأشخاص الذين يتحدثون بلغات أخرى.
  • إضافة الترجمة مفيدة في حال الوجود في مكان لا يمكن تشغيل الصوت فيه.


أنواع الترجمة

للترجمة ثمانية أنواع مختلفة، وهي ما يلي:[٤]

  • الترجمة الفنية: يمكن فهم مصطلح الترجمة الفنية بطريقتين:
    • بالمعنى الواسع، إذ تعني الترجمة الفنية بمعناها الواسع ترجمة المستندات التي تعتمد على التمييز بين الجمهور المستهدف سواء أكان محددًا أو غير محدد، وعادة ما يكون لها مدة صلاحية محددة، وترتبط الترجمة الفنية بترجمة أدلة المستخدم، وتعليمات المنشورات، والملاحظات الداخلية، والترجمة الطبية، والتقارير المالية، والمصطلحات الإدارية، وما إلى ذلك.
    • بالمعنى المحدود، وفي هذا المعنى تتطلب الترجمة الفنية معرفة المصطلحات المتخصصة، والمستخدمة في مجال النص الأساسي، وترتبط الترجمة الفنية بالوثائق التقنية مثل الهندسة، وتكنولوجيا المعلومات، والإلكترونيات، والنصوص الصناعية بصورة عامة.
  • الترجمة العلمية: وكما يدل اسمها تتعامل الترجمة العلمية مع المستندات العلمية في مجالات العلوم المختلفة مثل؛ المقالات، والأوراق العلمية، وتقارير الدراسة وما يشبهها، وتُعد الترجمة العلمية اشتقاقًا فرعيًا للترجمة التقنية.
  • الترجمة القانونية: وتشير الترجمة القانونية إلى مجموعة كبيرة من المستندات المختلفة، والتي قد تتضمن ما يلي:
    • الوثائق القانونية مثل أوامر الاستدعاء.
    • النصوص الإدارية مثل؛ شهادات التسجيل، وقوانين الشركات، ومشروعات التحويلات.
    • الوثائق الفنية مثل آراء الخبراء والنصوص لأغراض قضائية، وعدد من النصوص الأخرى، بالإضافة إلى التقارير، ومحاضر إجراءات المحكمة.
  • الترجمة المعتمدة: في هذا النوع من الترجمة يستخدم المترجم المعتمد توقيعه للموافقة على الترجمات الرسمية، وعادة ما تكون المستندات الخاصة بها تتطلب التحقق من الصحة القانونية والتي تسمى مصدقة، وفي الغالب يعمل المترجمون المعتمدون في قاعات المحاكم كمترجمين قانونيين أو يتصرفون بكونهم خبراء قانونيين، بالإضافة إلى توفير ترجمات لوثائق الأحوال المدنية، والاتفاقات الزوجية، وتسويات الطلاق، والموت، والوصايا.
  • الترجمة القضائية: والترجمة القضائية مختلفة عن الترجمة القانونية أو الترجمة المعتمدة، وتشير الترجمة القضائية إلى مهمة الترجمة التي تكون في المحكمة، إذ إنّ المترجمين القضائيين مختصون بترجمة الوثائق؛ مثل الرسائل، ووقائع الإجراءات، والأحكام، وآراء الخبراء، ومحاضر جلسات الاستجواب.
  • الترجمة العدلية: تشير الترجمة العدلية إلى الوثائق الملزمة قانونيًا، وعلى المترجم العدلي أن يكون لديه خلفية قانونية قوية، وكذلك أن تكون لغته قوية، وترتبط الترجمة العدلية بترجمة المستندات مثل القوانين، واللوائح والقرارات، والعقود الملزمة قانونيًا، وعقود الترخيص، والعقود التجارية، واتفاقات الشراكة، والبروتوكولات، وسياسات التأمين، وغيرها الكثير.
  • الترجمة المالية: وتتعامل الترجمة المالية أو ما يمكن تسميتها بالترجمة الاقتصادية مع الوثائق المتعلقة بالأمور المالية والمصرفية، وأنشطة البورصة، وكذلك التقارير السنوية للشركة، والعقود المالية.
  • الترجمة الأدبية: فقد تكون الترجمة الأدبية الأصعب بين جميع أنواع الترجمة المختلفة، إذ على المترجم في البداية أن يحاول تقديم المحتوى الدلالي للنص الأصلي، ثم بعد ذلك عليه التعامل مع عدد من الصعوبات الأخرى، مثل:
    • الإيقاع، وهذا مهم جدًا خصوصًا في الشعر، وكذلك يمكن أن يكون موجودًا في النثر، إذ على المترجم أن يضع أفضل طريقة لحلّ المهمة الصعبة المتمثلة بجعل الموسيقى ملازمة للنص.
    • النمط الأدبي الخاص بالمؤلف، إذ على المترجم أن يحاول نقل الطريقة الفريدة التي صاغ بها الكاتب أفكاره.
    • كلمة polysemic، والتي تُعد خاصة بالنصوص الأدبية، وتعني المعنى وراء كلمة أو عبارة، بالإضافة إلى وجود العديد من الدلالات التي يحاول الكاتب نقلها، أو التلميح إليها بمهارة، والتي من المفترض أن يحاول المترجم عرضها.


المراجع

  1. "?What is Translation", gala, Retrieved 22-12-2019. Edited.
  2. "How to Add Subtitles to a Movie", wikihow, Retrieved 22-12-2019. Edited.
  3. "7 Reasons To Add Subtitles To Your Digital Video", crowdmedia, Retrieved 22-12-2019. Edited.
  4. "8 DIFFERENT TYPES OF TRANSLATION SERVICES", culturesconnection, Retrieved 22-12-2019. Edited.