كل ما يجب أن تعرفه عن جهاز الدوران

كل ما يجب أن تعرفه عن جهاز الدوران
كل ما يجب أن تعرفه عن جهاز الدوران

الجهاز الدوري

يتكون جسمكَ من العديد من الأجهزة التي يقوم كل منها بوظائف معينة ليعزز صحتكَ، ويعد الجهاز الدوري، أو ما يعرف بالجهاز الدوراني، أو نظام الدورة الدموية، أو نظام القلب، والأوعية الدموية، بأنه الجهاز المسؤول عن نقل الدم إلى جميع أجزاء جسمكَ، ويتكون رئيسيًا من القلب والأوعية الدموية.[١]

يعمل القلب كمضخة لضخ الدَّم عن طريق الأوعية الدموية مرورًا بالأنسجة، والأعضاء، وخلايا الجسم المختلفة، لتوصيل العناصر الغذائية، والأكسجين إلى الأنسجة، والخلايا، كذلك ينقل الجهاز الدّوري الفضلات وثاني أكسيد الكربون من أنسجة الجسم وخلاياه ويُعيدها إلى الدم، ليتخلص منها عبر الرئتين.

إنّ الجهاز الدوري يُقسم إلى دورتين أساسيتين؛ الدورة الدموية الكبرى، أو ما يعرف بالدورة الجهازية، والدورة الدموية الصغرى، والتي تعرف بالدورة الرئوية؛ إذ تبدأ الدورة الدموية الكُبرى من الجزء الأيسر للقلب، وذلك عندما يكون الدم محمّلًا بالأكسجين، ويتجه نحو أنسجة الجسم المختلفة؛ باستثناء الرئتين، والقلب، بالإضافة إلى أنه يُزيل فضلات الخلايا ويطرحها في الدم.

إنّ الدم غير المحمل بالأكسجين يتجه إلى الجزء الأيمن من القلب، بينما تكمن وظيفة الدورة الدموية الصُغرى بخروج الدم غير المحمل بالأكسجين من الجزء الأيمن من القلب إلى الرئتين؛ وتجدر الإشارة إلى أنّ الدورة الدّمويّة تكتمل بعودة الدم المحمل بالأكسجين إلى الجزء الأيسر من القلب مرّة أُخرى.[٢][٣]


مكونات الجهاز الدوري

يتكوّن الجهاز الدّوري من أربعة عناصر رئيسة، وتتضمن هذه العناصر ما يأتي:[٤][٥]

  • القلب: يعرف القلب بأنه عضو عضلي يتكون من بطينين وأذينين في كلا الجهتين، اليسرى واليمنى، وتعرف بأنّها حُجرات مُعبّأة بالدّم، إذ يقع الأذينين في الجزء العلوي من القلب، أمّا البطين فإنّه يقع في الجهة السفليّة من القلب؛ إذ يضخ القلب المواد الغذائية، والأكسجين لنقلها من خلال الأوعية الدموية إلى جميع أنسجة الجسم.
  • الدّم: يعرف الدم بأنه وسيلة النّقل داخل الجسم؛ إذ إنه ينقل الأكسجين، والهرمونات، والأجسام المضادة، والمواد الغذائيّة، وغيرها من الأشياء الضرورية للمحافظة على صحّة جسمكَ، وتجدر الإشارة إلى أن الأكسجين يدخل إلى مجرى الدّم عن طريق أغشية صغيرة في الرّئتين يُمتَصّ الأكسجين بها عند استنشاقه.
  • الأوردة: تكمن مهمتها في نقل الدّم غير المؤكسج إلى الرّئتين.
  • الشّرايين: تكمن مهمتها في نقل الدّم المحمل بالأكسجين إلى المكان المراد الذهاب إليه بعيدًا عن القلب.


أنواع الدّورة الدموية في الجهاز الدوري

للدّورة الدّموية التي تحدث داخل جسمكَ بانتظام ثلاثة أنواع، كالآتي:[٥]

  • الدّورة الدّموية الرئويّة: هذا النوع من الدّورة الدّمويّة ينقل الدّم غير المحمل بالأكسجين إلى رئتيكَ.
  • الدّورة الدّموية التاجيّة: في هذا الجزء من الدّورة الدّموية يوفَّر الدّم المؤكسج للقلب ليعمل بالشكل الصّحيح.
  • الدّورة الدّموية الجهازيّة: في هذا النوع من الدورة يُنقل الدّم المؤكسج إلى أجزاءٍ جسمكَ الأخرى.


الأمراض المرتبطة بالجهاز الدوري

يتعرض جهازكَ الدوري للعديد من المشكلات الصحية والأمراض، وتتضمن هذه المشاكل الصحية ما يأتي:[٦]

  • إصابتكَ بمرض تصلب الشرايين، الذي يحدث نتيجة تراكم الرّواسب على جدران الشّرايين.
  • تمدّد أوعيتكَ الدّموية، نتيجة انتفاخ بقعة مُعيّنة في جدار الشّريان.
  • إصابتكَ بأمراض القلب، التي تحدث نتيجة وجود نقص في إمدادات الدّم إلى القلب نتيجة تضيّق الشّرايين.
  • إصابتكَ بدوالي الأوردة، وتعرف بأنها من المشكلات الصحية التي تحدث في الصمّامات ممّا يُعيق حركة الدّم إلى الخلف.
  • إصابتكَ بارتفاع ضغط الدّم؛ إذ إنه يحدث نتيجة العديد من الأسباب، ولعل السّمنة تعد إحدى أسبابه.


نصائح المحافظة على الجهاز الدوري

إليكَ مجموعة من النصائح التي ينبغي اتباعكَ لها للمحافظة على صحة وسلامة جهازكَ الدّوري، ولعل من أهمها ما يأتي:[٧]

  • أقلع عن التّدخين.
  • احرص على إجراء الفحوصات الدّوريّة.
  • احرص على ممارسة النشاط البدني.
  • قلل من تناول الملح.
  • حاول التقليل من دهون البطن.
  • تخلص من التّوتر.
  • احرص على ممارسة اليوغا.
  • احرص على تناول وجبة الإفطار.


مَعْلُومَة

للنّظام الغذائي دور كبير في الحفاظ على صحة جسمكَ؛ إذ تتوفر مجموعة من الأطعمة تفيدكَ في الوقاية من خطر الإصابة بالالتهابات، والحد من ارتفاع ضغط الدّم، والكولسترول، والدّهون الثّلاثية، الذي يؤدي بدوره إلى وقايتكَ من احتمال الإصابة بأمراض القلب، وهي:[٨]

  • الثّوم: يتميز الثّوم بامتلاكه مركب له تأثيرات علاجيّة يعرف باسم الأليسين، وبالتالي فإن تناولك للثوم يفيدكَ في التقليل من الكولسترول، وضغط الدّم، والكولسترول بالإضافة إلى أنه يفيد في تثبيط تكوين الجلطة الدّمويّة.
  • التّوت: أظهرت العديد من الدّراسات التي أجريت، أنّ تناول التّوت بمختلف أنواعه مثل؛ التوت الأسود، والتّوت الأزرق، والعليق، يفيدكَ في الوقاية من احتمال الإصابة بأمراض القلب، بالإضافة إلى تحسينه وظيفة الخلايا المبطنة للأوعية الدّمويّة، مما يؤدي بدوره في السّيطرة على تخثر الدم و ضغط الدّم.
  • الأفوكادو: يحتوي الأفوكادو على نسبة عالية من البوتاسيوم، والدّهون الأحاديّة غير المشبعة، فيُنصح بتناولكً لها بانتظام لتعزيز صحة القلب، وتجدر الإشارة إلى أنّها تفيدكَ في التقليل من ضغط الدم، والكولسترول، وضغط الدّم، والوقاية من احتمال الإصابة بمتلازمة التّمثيل الغذائي.
  • الشّاي الأخضر: يتميز الشّاي الأخضر باحتوائه على مركبات مثل؛ البوليفينول، والكاتيشين التي تعمل مضاداتٍ للأكسدة، تفيدكَ في حماية القلب، والحد من الالتهابات، وتلف الخلايا.
  • زيت السمك والأسماك الزّيتيّة: يفيدكَ تناوُّل الأسماك الزيتيّة التي تتميز بمحتواها الغني بأحماض أوميغا 3 مثل؛ السردين، والسّلمون، والماكريل، في الوقاية من عوامل التي تؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب، مثل؛ الكولسترول، وضغط الدّم، والدّهون الثّلاثية.
  • جوز عين الجمل: يحتوي الجوز على نسبة عالية من النحاس، والمغنيسيوم، والمنغنيز، والألياف الغذائية، ويفيدكَ تناوله يوميًا في خفض ضغط الدم، والكولسترول، والوقاية من احتمالية الإصابة بأمراض القلب.
  • اللوز: يتميز اللوز بمحتواه الغني بالمعادن، والفيتامينات، والألياف الغذائية، والدّهون الأحاديّة غير المشبعة، والتي تعد مهمة لصحة قلبكَ.
  • البذور: توجد مجموعة من البذور التي تتميز بمحتواها الغني بأحماض أوميغا 3 الدّهنيّة، مثل؛ بذور الكتان، وبذور الشّيا، وبذور القنب؛ إذ يفيد تناولها في خفض ضغط الدم، والتقليل من الالتهابات، والدّهون الثّلاثيّة، والكولسترول، الذي يفيدكَ بدوره في الوقاية من خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • زيت الزّيتون: يتميز زيت الزّيتون بمحتواه الغني بالدهون الأحادية غير المشبعة، والمواد المضادة للأكسدة؛ إذ يفيدكَ تناول زيت الزّيتون في التقليل من ارتفاع ضغط الدّم، والوقاية من مخاطر أمراض القلب.


المراجع

  1. "What diseases affect the circulatory system?", medicalnewstoday, Retrieved 2020-6-25. Edited.
  2. "Anatomy of the Heart and Cardiovascular System", texasheart, Retrieved 2020-6-25. Edited.
  3. "Cardiovascular System", innerbody, Retrieved 2020-6-25. Edited.
  4. "About the Heart and Blood Vessels", stanfordchildrens, Retrieved 2020-6-25. Edited.
  5. ^ أ ب "Circulatory", healthline, Retrieved 2020-6-25. Edited.
  6. "Circulatory system", betterhealth, Retrieved 2020-6-25. Edited.
  7. "28 Healthy Heart Tips", healthline, Retrieved 2020-6-25. Edited.
  8. "15 Incredibly Heart-Healthy Foods", healthline, Retrieved 2020-6-25. Edited.

447 مشاهدة