قصيدة عن الغربة

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:١٤ ، ٢٤ يونيو ٢٠٢٠
قصيدة عن الغربة

الغربة

قد تُجبَر على السفر في معظم أيام السّنة إما للعمل أو للعلاج أو للدراسة في الخارج أو أيًا كان السبب، وبالتأكيد عندما تبتعد عن أحبابك ستتغير نظرتك للعالم كُليًا، ففي النهاية الشعور الذي يراودك هو شعور الغُربة والبُعد عن الأهل، وستحاول جاهدًا التخلّص من شعور الوحدة واستعادة الشعور بالأسرة ومن كان حولك، لكن حاول دائمًا أن تكن مطمئنًا؛ لأن روح عائلتك يسكن بداخلك، كما يمكنك أن تلجأ لقراءة بعض الأبيات التي تتحدث عن الغربة لتفريغ طاقتك من خلالها.[١]


قصيدة عن الغربة

ذكر العديد من الشُعراء عدّة قصائد عن حياة الغُربة والمشاعر التي تراودك خلال السفر، إليك بعضًا منها:[٢]

  • قال ابن شرف القيرواني:

إن ترمك الغربة في معشر

قد جبل الطبع على بغضهم

فدارهم ما دمت في دارهم

وأرضهم ما دمت في أرضهم
  • قال بشار بن برد:

وكنت إذا ضاقت علي محلة

تيممت أخرى ما علي تضيق

وما خاب بين الله والناس عامل

له في النقى أو في المحامد سوق

ولا ضاق فضل الله عن متعفف

ولكن أخلاق الرجال تضيق
  • قال عروة بن الورد:

إذا المرء لم يطلب معاشا لنفسه

شكا الفقر أو لام الصديق فأكثرا

وصار على الأدنين كلا وأوشكت

صلات ذوي القربى له أن تنكرا

وما طالب الحاجات من كل وجهة

من الناس إلا من أجد وشمرا

فسر في بلاد الله والتمس الغنى

تعش ذا يسار أو تموت فتعذرا
  • قال علي بن الجهم:

وارحمتا للغريب في البلد

النازح ماذا بنفسه صنعا

فارق أحبابه فما انتفعوا

بالعيش من بعده ولا انتفعا

كان عزيزا بقرب دارهم

حتى إذا ما تباعدوا خشعا

يقول في نأيه وغربته

عدل من الله كل ما صنعا
  • قال أبو الفتح البستي:

لئن تنقلت من دار إلى دار

وصرت بعد ثواء رهن أسفار

فالحر حر عزيز النفس حيث ثوى

والشمس في كل برج ذات أنوار
  • قال إسحاق الموصلي:

طربت إلى الأصيبية الصغار

وهاجك منهم قرب المزار

وكل مسافر يزداد شوقا

إذا دنت الديار من الديار
  • قال ابن معصوم المدني:

هل يعلم الصحب أني بعد فرقتهم

أبيت أرعى نجوم الليل سهرانا

أقضي الزمان ولا أقضي به وطرا

وأقطع الدهر أشواقا وأشجانا

ولا غريب إذا أصبحت ذا حزن

إن الغريب حزين حيثما كانا
  • قال أبو كبير الهذلي:

ألا يا حمام الأيك إلفك حاضر

وغصنك مياد ففيم تنوح؟

أفق لا تنح من غير شيء فإنني

بكيت زمانا والفؤاد صحيح

ولوعا فشطت غُربة دا زينب

فها أنا أبكي والفؤاد قريح
  • قال ثعلب النحوي:

راحوا ورحنا على آثارهم أصلا

محملين من الأحزان أوتارا

كأن أنفاسنا لم ترتحل معنا

أو سرن في أول الحي الذي سارا
  • قال النحويّ أيضًا:

وما وجد مغلول بصنعاء موثق

بساقية من ماء الحديد كبول

قليل الموالي مسلم بجريرة

له بعد نومات العيون أليل

يقول له الحداد أنت معذب

غداة غد أو مسلم فقتيل

بأكثر مني لوعة يوم راعني

فراق حبيب ما إليه سبيل
  • قال زهير بن أبي سلمى:

ومن يغترب يحسب عدوا صديقه

ومن لا يكرم نفسه لا يكرم
  • قال امرؤ القيس:

وقد طوفت في الافاق حتى

رضيت من الغنيمة بالإياب
  • قال أبو العتاهية:

من عاش قضى كثيرا من لبانته

وللمضايق أبواب من الفرج

من ضاق عنك فأرض الله واسعة

في كل وجه مضيق وجه منفرج
  • قال لبيد بن ربيعة:

لعمرك ما يدريك إلا تظنيا

إذا رحل السفار من هو راجع

لعمرك ما تدري الطوارق بالحصى

ولا زاجرات الطير ما الله صانع
  • قال كعب بن زهير:

فقري في بلادك إن قوما

متى يدعوا بلادهم يهونوا
  • قال الأعشى:

ومن يغترب عن قومه لا يزل يرى

مصارع مظلوم مجرا ومسحبا

وتدفن منه الصالحات وإن يسيء

يكن ما أساء النار في رأس كبكبا
  • قال عبيد بن الأبرص:

وكل ذي غيبة يؤوب

وغائب الموت لا يؤوب
  • قال أحدهم:

يقيم الرجال الأغنياء بأرضهم

وترمي النوى بالمقترين المراميا

فأكرم أخاك الدهر ما دمتما معا

كفى بالممات فرقة وتنائيا
  • قال آخر:

وإن اغتراب المرء من غير فاقة

ولا حاجة يسمو لها لعجيب

وحسب الفتى ذلا وإن أدرك الغنى

ونال الثراء أن يقال غريب


عبارات عن الغربة

تُعد الغربة من المراحل الصعبة التي قد تمرّ بها في حياتك، فقد تشعر بالحزن نتيجة البُعد عن أحبابك، فإليك بعض العبارات التي تتحدّث عن الغربة:[٣]

  • في الغربة لن تستطع أن تدّعي امتلاكك لشيء ما، في الغربة أنت لا تملك سوى حُلمك.
  • إن الفقر في الوطن غُربة، والغنى في الغربة وطن.
  • أخاف الغربة في الموت أكثر مما أخافها وأنا على ظهر الدُنيا.
  • كل الأمكنة متشابهة إذا أحسست بالغربة.
  • قد علّمني المدعو غُربة أكثر من أيّ أستاذ آخر كيف اكتب اسم الوطن بالنجوم على سبورة الليل.
  • لعلّ الغربة تُعطيك كثيرًا حين تكون فردًا، وتأخذ منك أكثر حين تصبح جماعة.
  • العيش في الغربة أشبه بعسر التّنفس.
  • أجمل ما في الغربة أنها تجعل من الغرباء أصدقاء.. وتجعل من الأصدقاء إخوة.[٤]
  • ربما بعد الغياب الطويل في الغربة لا يعود للإنسان في الحقيقة أي بلد.[٤]
  • الغربة في الغربة حلال، أما الغربة في الوطن فقاتلة.[٤]
  • نجونا من الغربة ..بأعجوبة نجونا بقصائدنا .[٤]
  • الغربة هكذا تمضغك، وعندما تصبح غير صالح لشيء تقذفك لموطنك.[٤]


قد يُهِمُّكَ

قد تسأل نفسك عن الأمور التي عليك التفكير بها حتّى تتأقلم مع شعور الغربة في سفرك، وهُنا أدرجنا لك بعضًا منها:[٥]

  • الرائحة: قد ترتبط رائحة الأشياء بالذّكريات في الكثير من الأحيان، فمثلًا قد تشتاق لشم روائح الزهور التي كنت تستنشقها عندما كنت تجلس مع صديقك أو زوجتك أو عائلتك، في هذه الحالة أحضر نفس الزهور وحاول أن تستمتع بها.
  • الطّعام: حاول أن تطهو الطعام الذي كنت تتناوله مع عائلتك، وإذا كنت لا تجيد الطهي، ابحث عن هذه المأكولات في أحد المطاعم.
  • اللمس: أحضر بطانيتك ووسادتك إلى البلد المُسافر إليه، وبالتالي قد تُخفف بعض مشاعر الحنين لديك، وحاول ارتداء كل الأشياء المُريحة في منزلك.
  • الصور: ضع بعض الصور التي تُفضلها عن الوطن على حائط غرفتك.


المراجع

  1. Casey Imafidon, "9 Things Only People Who Live Far Away From Their Family Would Understand"، lifehack, Retrieved 20-6-2020. Edited.
  2. "أبيات شعر عن الغربة"، youandinfo، اطّلع عليه بتاريخ 20-6-2020. بتصرّف.
  3. "12 عبارة عن الغربة وجمالها"، edarabia، اطّلع عليه بتاريخ 20-6-2020. بتصرّف.
  4. ^ أ ب ت ث ج "حكم و أقوال عن الغربة : 42 مقولة عن الغربة"، حكم، اطّلع عليه بتاريخ 20-6-2020. بتصرّف.
  5. "Simple ways to feel at home when you travel", theartofsimple, Retrieved 20-6-2020. Edited.