فيتامينات للرجيم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٣ ، ١٢ مارس ٢٠١٩
فيتامينات للرجيم

الفيتامينات وخسارة الوزن

يُعاني الكثيرون من مشكلة الوزن الزائد، ويلجأ البعض إلى تناول المكملات الغذائية لخسارة المزيد من الوزن، إلا أنّه حقيقةً لا يمكن الاعتماد عليها كليًا لخسارة الوزن، وبالرغم من ادعاء البعض بأنّ تناول بعض المكملات الغذائية يساعد في تخفيف الوزن، كفيتامين ب 12، والكالسيوم، والأوميغا 3، إلا أنّ الفوائد الحقيقة لتناولها تتراوح بين زيادة عملية الاستقلاب (عملية الأيض)، وتحفيز خلايا الجسم لحرق مزيدٍ من الدهون، ومع ذلك يمكن الإشارة إلى الفيتامينات التي تساعد في فقدان الوزن، إلا أنّه لا يمكن الاعتماد عليها وحدها، إذ إن خسارة الوزن عملية تتطلب توازن عددٍ من الأمور لتحقيقها بنجاح. [١]


فيتامينات الرجيم

فيتامين د

يحسن فيتامين د من امتصاص الجسم للكالسيوم، ويدعم صحة العظام، ويقوي كثافة الكتلة العظمية، إلا أنّ الكثير من الخبراء والباحثين لم يقتنعوا بإمكانية إنقاص فيتامين د للوزن الزائد، ووفقًا لإحدى الدراسات التي نشرتها "المجلة الأمريكية للتغذية السريرية" التي أجريت على مجموعةٍ من النساء اللواتي يعانينّ من زيادة الوزن، وتعدين سنّ اليأس، وتناولن مكملات فيتامين د، لاحظن تحسُّن المستوى الصحي لديهنّ، وخسرن الوزن بدرجةٍ أكبر من النساء اللواتي لم يتناولن فيتامين د، إلا أنّ هذه الدراسة تحتاج لمزيدٍ من الأبحاث لدعم صحتها ولمعرفة كيفية مساعدة فيتامين د في إنقاص الوزن وكيفية تأثيره على زيادة الوزن، إلا أنّه يمكن الاستفادة من الجرعة اليومية الموصى بها من فيتامين د من خلال إدراج الأطعمة الغنية التي تحتوي عليه في النظام الغذائي اليومي، وتنويعها كمنتجات الألبان، والأسماك، كالتونة، والرنجة، والماكريل، إضافةً إلى حبوب الإفطار المدعمة به، مع ضرورة ممارسة الرياضة والتعرض لأشعة الشمس باعتدال لحماية الجلد من حروق الشمس وسرطان الجلد.[١]


مجموعة فيتامينات ب

تُعد فيتامينات ب جميعها مهمةً في تسريع عملية الأيض واستقلاب الأطعمة، وتحويلها لطاقةٍ يستفيد منها الجسم، إذ تحتوي على عددٍ من الفيتامينات المهمة وهي ب 12، والبيوتين، وحمض الفوليك، وب 6، وحمض البانتوثنيك، والنياسين، والريبوفلافين، والثيامين، ويُؤثر نقص مستويات فيتامينات ب في امتصاص الجسم لبعض الفيتامينات الأخرى، وقد يُعيق نقصها عملية الأيض والتمثيل الغذائي بالجسم، ويُنصح بتناول الأطعمة الغنية بفيتامينات ب لأخذ الجرعة الموصى بها، ويمكن التنويع في الأطعمة التي تحتوي على فيتامينات ب، كاللحوم، والأسماك والمأكولات البحرية، ومنتجات الألبان والأجبان، والبيض، والحبوب الكاملة بما فيها الشعير والأرز البني، والبذور والمكسرات، وبعض أنواع الخضراوات كالبطاطا، والسبانخ، كما يمكن للأشخاص النباتيين اعتماد بعض الأطعمة الغنية بفيتامينات ب، كحبوب الإفطار المدعمة، وخميرة البيرة الغذائية، وتناول بدائل اللحوم. [٢]


المغنيسيوم

يلعب المغنيسيوم دورًا هامًا وفعالًا في تحسين عملية الأيض وزيادة التمثيل الغذائي، ويساهم في تفاعلات تحويل الطعام إلى طاقة في الجسم، ويوجد المغنيسيوم في قائمةٍ متنوعة من الأطعمة، كالموز، والبطاطا، والحبوب بجميع أنواعها، وبعض أنواع الأسماك كالسلمون، والهلبوط، والسبانخ، والمكسرات، والبذور، والبقوليات، كما يمكن الاستفادة من مكملات المغنيسيوم ويفضل الاستشارة الطبية قبل تناوله؛ تفاديًا لأيِّ تأثيراتٍ جانبية لبعض الحالات الصحيّة الخاصة. [٢]


فيتامين ج

يحسن فيتامين ج من عملية فقدان الوزن، ووفقاً لمقالةٍ نُشرت عام 2005 في "الكلية الأمريكية للتغذية" تبيّن بأنّ الأشخاص الذين يعانون من وزنٍ زائد لديهم نقص في مستوى فيتامين ج، فضلًا عن مساعدة فيتامين ج في حرق الدهون بنسبة 30 % أثناء أداء التمرينات الرياضية المعتدلة كالمشي، والجرعة الموصى بها للأشخاص البالغين من 75 إلى 90 جرام يوميًا، ويمكن تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ج كالقرنبيط، والبرتقال، والطماطم، والسبانخ، والفراولة، والفلفل، وتُعد جميعها مصادر جيدة لفيتامين ج القابل للذوبان بالماء، وتدعم حمية إنقاص الوزن.[٣]


الحديد

يُعد الحديد من العناصر الهامة لأداء الوظائف الحيوية في خلايا الجسم، ولتنشيط بعض الهرمونات، ولتحفيز عملية الأيض، إضافةً إلى كونه مهمًا لنقل الأوكسجين في خلايا الدم الحمراء وتوزيعها لأنحاء الجسم، والعضلات، وتحفيز حرق مزيدٍ من الدهون وتحويلها إلى طاقة، وفي حال نقصان مستوى الحديد في الجسم لن تتمكن العضلات من حرق الدهون حرقًا سليمًا، وسيُؤثرنقصه سلبًا على عملية التمثيل الغذائي،و يمكن التنويع في تناول الأطعمة التي تحتوي على الحديد، كاللحم، والفاصوليا، وحبوب الإفطار المدعمة، والخضراوات داكنة اللون، والورقيات الخضراء، وفول الصويا، وجوز عين الجمل، والأرز البني، إلا أنّه يجب التنويه بأنّ تناول جرعاتٍ زائدة من مكملات الحديد قد يكون سامًا، لذا من الأفضل تناولها تحت إشرافٍ طبي، وخاصةً للأشخاص الذين يعانون من نقص الحديد.[٢]


نصائح لتخفيف الوزن

يُعد فقدان الوزن برنامجًا متكاملًا يوميًا، ويمكن من خلال اتباع النصائح التالية الوصول للوزن المناسب:[٤]

  • ضبط السعرات الحرارية المتناولة يوميًا، فمن الصعب الاعتماد على المكملات الغذائية لفقدان الوزن دون ضبط السعرات الحرارية المتناولة يوميًا.
  • اعتماد نظام غذائي صحي متوازن ومعتدل يُلبي احتياجات الجسم الخاصة من المغذيات الضرورية.
  • تناول وجباتٍ صغيرة وخفيفة على أنّ تحتوي الوجبة الواحدة على مئة وخمسين سعرةٍ حرارية، مع ضرورة إدراج البروتينات والفواكه والخضراوات، على أنّ تفصل بين الوجبة والأخرى مدة أربع ساعاتٍ، وتناول وجبةٍ خفيفةٍ حين الشعور بالجوع كتناول كوبٍ من اللبن أو الزبادي، أو تفاحةٍ مع القليل من الجبن، أو تناول بيضةٍ مسلوقة.
  • تجنّب شرب السوائل الغازية، والمشروبات السكرية المُحلاة بالمُحليّات الصناعية، التي تمتلئ بالسعرات الحرارية السائلة، واستبدالها بالماء، وماء الديتوكس المُنكه، والقهوة والشاي منزوعي الكافيين.
  • ممارسة النشاطات البدنية المختلفة بانتظام كالمشي، أو الركض، أو السباحة، إضافةً إلى ممارسة تمارين القلب، وتمارين القوة؛ لتعزيز قوة العضلات، وزيادة عملية الأيض بالجسم وحرق مزيدٍ من الدهون.


المراجع

  1. ^ أ ب Treacy Colbert (8-12-2016), "Can I Use Vitamins for Weight Loss?"، www.healthline.com, Retrieved 18-2-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت Cathleen Crichton-Stuart (14-1-2019), "Vitamins and minerals that boost metabolism"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 18-2-2019. Edited.
  3. Jill Corleone, RDN, LD, "Vitamins to Help Lose Weight & Boost Metabolism "، www.livestrong.com, Retrieved 18-2-2019. Edited.
  4. Patricia Somers, RD , "How to Lose Weight with Vitamins"، www.wikihow.com, Retrieved 18-2-2019. Edited.