ظهور نقطة حمراء في العين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:١٧ ، ٢٥ نوفمبر ٢٠١٩

العين

تعدّ عين الإنسان من أهم الأعضاء في جسم الإنسان، ومن أكثرها حساسيةً، إذ تعمل العين منذ لحظة الاستيقاظ من النوم إلى لحظة إغلاقهما للنوم، وتستقبل العين خلال هذه الفترة أطنانًا من المعلومات حول العالم الخارجي، وترسلها إلى الدماغ لمعالجتها،[١] وتتكون العين من طبقات عدة يضطلع كل منها بوظيفة محددة بحسب موقعها وتركيبها، وتغذي بعض هذه الطبقات العين بواسطة سائل مغذي موجود في الحجرة الأمامية والحجرة الخلفية، والمشيميّة التي توصل الغذاء للشبكية خاصةً، وتعرف الشبكية بأنها المسؤولة عن امتصاص الأشعة الساقطة على العين، وتبدأ داخلها عدة تفاعلات كيميائية تحدث داخل طبقة متخصصة من الخلايا، إذ تسبب هذه التفاعلات إشارات كهربائية، تنتقل من خلال الخلايا العصبية إلى العصب البصري، ومن ثم تنقل هذه الأعصاب الإشارات إلى الدماغ، إذ تُحّول هذه الإشارات إلى صور مرئية لتساعد في عملية البصر أو الرؤية.[٢]


ظهور نقطة حمراء في العين

تظهر نقطة حمراء في بياض العين كعرض ما أو دلالة ما، وهي ليست خطيرة كما تبدو في الكثير من الحالات، وتظهر في العادة بسبب تمزق بعض الأوعية الدموية الصغيرة في العين وتسرب الدم منها، ويعرف هذا الأمر باسم "نزف تحت الملتحمة"، ويحدث هذا النزف أو النزيف لعدة أسباب، قد تكون بسيطة كالعطس أو السعال المفاجئ.[٣]

وتعرّف الملتحمة على أنها نسيج يغطي سطح العين، وتحتوي على أوعية دموية صغيرة التي تسرب الدم عند ارتفاع مفاجئ في ضغط الدم،[٤] وبغض النظر عن المنظر المقلق لهذه البقع الدموية في العين، إلا أنها غير مؤلمة وغير مؤذية كذلك، وتختفي وحدها في العادة دون علاج، وقد تدل هذه النقط الحمراء على مشاكل صحية أكثر جديةً عند تزامنها مع أعراض أخرى.[٣]


أسباب ظهور نقطة حمراء في العين

قد تظهر البقع الحمراء في العين عند الجميع بغض النظر عن العمر، وذلك لأن الاوعية الدموية في العين ضعيفة وهشة، إذ يسهل تمزقها وخروج الدم منها،[٣] ومن أسباب ظهور هذه النقط الحمراء ما يأتي:

  • ارتفاع ضغط الدم؛ ممّا يؤدي لتمزق الشعيرات الدموية وظهور النقطة الحمراء بأحجام مختلفة، لكن ارتفاع ضغط الدم في حد ذاته هو سبب أقل شيوعًا لظهور بقع حمراء على العين، ومن الأنشطة التي تزيد من ضغط الدم المفاجئ ما يأتي:[٣]
    • العطس والسعال.
    • التقيؤ .
    • الولادة.
    • رفع الاحمال الثقيلة.
  • الإصابة باعتلال الشبكية السكري، وهو أمر غير شائع لظهور النقط الحمراء في العين، ولكنه السبب الرئيسي لفقدان البصر عند مرضى السكري. [٣]
  • تعرض العين لإصابة، سواء كانت بسبب ضربة مباشرة خفيفة أو قوية، أو بسبب فرك العينين بشدة، إذ تضر هذه الأمور بشعيرات الدموية بالعين مما يسبب ظهور نقط حمراء فيها. [٣]
  • استخدام العدسات، إذ تهيج هذه العدسات العين أحيانًا، خاصةً عند ارتدائها مع وجود بعض الأوساخ أو العوالق، ولتجنب التهيج الناتج عن هذا الأمر، يفضل تنظيف العدسات جيدًا قبل استخدامها، وتجنب ارتداء العدسات أكثر مما قد سمح الطبيب بذلك. [٣]
  • تناول بعض الأدوية العلاجية المميعة للدم، مثل الأسبيرين.[٣]
  • اضطرابات تخثر الدم، والتي من شأنها أن تزيد من نسب الإصابة بنزف تحت الملتحمة. [٣]
  • بعض أنواع الحساسية والعدوى الفيروسية. [٥][٤]
  • العمليات الجراحية في العين.[٥]


الأعراض المصاحبة لظهور النقط الحمراء في العين

يجب على الأشخاص الحصول على الرعاية الطبية اللازمة عند ظهور النقط الحمراء في العين، بالإضافة إلى الأعراض الآتية:[٤]

  • الشعور بالألم في العين المصابة.
  • الصداع.
  • خروج إفرازات من العين.
  • وجود نزيف في كلتا العينين.
  • تغير في الرؤية.
  • نزيف في اللثة.
  • كدمات حول العينين.
  • تعدد النزف تحت الملتحمة.


علاج النقطة الحمراء في العين

تشفى النقطة الحمراء الظاهرة في العين في العادة وحدها بعد عدة أيام أو أسابيع،[٣] وتعتمد فترة الشفاء على حجم النقطة، ومن العلاجات المساعدة لهذه المشكلة ما يأتي:

  • علاج مسبب المشكلة كالتهابات العين البكتيرية بواسطة المضادات الحيوية.[٤]
  • استخدام قطرات العين التي تساعد في ترطيب العين والتخلص من التهيج.[٤]
  • تعالج حالات ظهور النقط الحمراء بسبب اعتلال الشبكية السكري من خلال ما يأتي:[٤]
    • الأدوية التي تُؤخذ عن طريق الحقن، لعلاج التورم.
    • إغلاق الأوعية الدموية التي تسرب الدم من خلال عملية الليزر.
    • اللجوء للجراحة التي يسحب من خلالها الدم والجل الزجاجي من الجزء الخلفي من العين، ولا يجب الخوف من تحول لون النقط الحمراء إلى الأصفر أو البرتقالي، إذ تكون هذه دلالة على شفاء النزيف المسبب لظهور هذه البقعref name="LKutEozLGy"/>


المشاكل الصحية للعين

تصيب العين عدة مشاكل وفي أي جزء منها، وتساعد التغيرات الظاهرة في العين على اكتشاف وجود مشاكل صحية فيها أو في الجسم، وتسمّى العين أيضًا بمرآة الروح أو الصحة؛ لأن التمتع بعين صحية ورؤية سليمة ضروري جدًا للتمتع بصحة عامة، ويمكن استخدام العين كوسيلة لاكتشاف الأمراض، وذلك لاحتمالية ظهور عدة أعراض مرضية فيها، مثل الضبابية والتهيج واحمرارها،[٦] ومن أهم هذه الأعراض والمشاكل التي تظهر بوضوح ما يأتي:

  • يظهر انتفاخ العين واحمراراها لأسباب مختلفة، مثل: قلة النوم، والحساسية. [٧][٨]
  • ظهور اصفرار واضح في بياض العين، أو ما يعرف باليرقان الذي ينتج من عدة مشاكل صحية تؤثر على الكبد مثل التهاب الكبد، وشرب الكحول بكثرة، وحصى المرارة والسرطان في بعض الأحيان. [٨]
  • ظهور حلقة بيضاء حول قزحية العين عند زيادة معدلات الدهون أو الكوليسترول [٧]
  • المعاناة من الحكة وجفاف العين يدلان على عدة أمور، سواء كانت مرضية أم لا، منها؛ التقدم في العمر، وارتداء العدسات، والإصابة بالتهاب المفاصل، والحساسية، وكأعراض جانبية لتناول بعض الأدوية، أو استخدام الحاسوب لساعات طويلة. [٨]
  • ومن المشاكل التي تحدث أيضًا ظهور بقعة حمراء في بياض العين فجأة، والتي تحدث لأسباب عدة، وأي من هذه المشاكل وغيرها يحتاج لمراجعة الطبيب المختص.[٨]


كيفية الحفاظ على صحة العيون

توجد العديد من الإجراءات التي ينصح باتخاذها للحفاظ على صحة العيون وسلامتها، ومنها ما يأتي:[٩]

  • فحص العيون باستمرار عند الطّبيب المختص دوريًا، والتحقق من سلامة النظر، إذ إن معظم الأمراض التي تصيب العين دون أي أعراض استباقية.
  • التعرف على العوامل التي تزيد من نسب الإصابة باضطرابات العين مثل تاريخ العائلة المرضي، فقد يوجد عامل وراثي مسبب لمشاكل العيون في العائلة.
  • الاهتمام بالصحة، فذلك من شأنه تخفيف احتمالية الإصابة بالسكري وارتفاع الكوليسترول وضغط الدم، إذ قد تؤدي هذه المشاكل الصحية إلى مشاكل في العيون.
  • ارتداء النظارات وأدوات الوقاية، إذ يعمل بعض الأشخاص في مجالات قد تتعرّض فيه العيون إلى الضرر مثل الحدّادة والبناء، أما بالنسبة للأشخاص العاديين فإن ارتداء النظارات الشمسية يحمي العيون.
  • الإقلاع عن التدخين، إذ إنّ الدخان يزيد من احتمالية الإصابة بأمراض العيون، مثل مرض الساد أو إعتام عدسة العين.
  • تناول الأطعمة المهمة لصحة العين، مثل الخضروات كالسبانخ، والأطعمة المليئة بالأوميجا -3 مثل سمك السلمون والتونة.

وينصح عامةً بإعطاء العيون القسط الكافي من الراحة خلال النّوم، ويمكن أيضًا تطبيق قاعدة 20-20-20، وهي أن ينظر الفرد إلى شيء يبعد مسافة 20 قدمًا لمدة 20 ثانيةً كل 20 دقيقة بهدف إراحة العين، وهذه القاعدة مهمة جدًّا لأصحاب الأعمال المكتبيّة الذين يستخدمون الحاسوب لساعات طويلة.[٩]


المراجع

  1. KidsHealth Medical Experts, "Your Eyes"، kidshealth, Retrieved 21/11/2019. Edited.
  2. Andrew A. Dahl (10/19/2018), "Anatomy and Physiology of the Eye"، emedicinehealth, Retrieved 21/11/2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر Ann Pietrangelo (June 13, 2019), "What You Need to Know If You Have a Red Spot on Your Eye"، healthline, Retrieved 21/11/2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح Jamie Eske (March 19, 2019 ), "What causes a red spot on the eye?"، medicalnewstoday, Retrieved 21/11/2019. Edited.
  5. ^ أ ب Whitney Seltman (October 11, 2019), "Why Do I Have a Red Spot on My Eye?"، webmd, Retrieved 21/11/2019. Edited.
  6. Health.com (May 03, 2018), "Eye Health, Explained"، health, Retrieved 21/11/2019. Edited.
  7. ^ أ ب MEHERA BONNER (Dec 18, 2017), "12 Things Your Eyes Are Trying to Tell You About Your Health"، goodhousekeeping, Retrieved 21/11/2019. Edited.
  8. ^ أ ب ت ث Alan Kozarsky (June 11, 2018), "What Your Eye Symptoms May Mean "، webmd, Retrieved 21/11/2019. Edited.
  9. ^ أ ب "Keep Your Eyes Healthy", National eye institute,June 26, 2019، Retrieved 21/11/2019. Edited.