طور ذاتك: أخطاء لا يقع بها الأثرياء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٤ ، ٢٦ نوفمبر ٢٠٢٠
طور ذاتك: أخطاء لا يقع بها الأثرياء

تجنبها: 10 أخطاء مالية لا يقع بها الأثرياء

كم مرة ذهبت بخيالكَ بعيدًا وتخيلتَ أنك رجل ثري، وتمتلك الكثير من المال في حسابك المصرفي؟ لا شك أن هذا الحلم كثير الحضور إلى رأسك خاصة عندما تفكر بأشخاص أثرياء تعرفهم أو قرأت عنهم، لكن الأمر لم يكن سهلًا بالنسبة لهم، فهنالك عدة أخطاء مالية يتجنب الأثرياء ارتكابها ليجنوا الكثير من المال، وهذه الأخطاء هي:[١]

  • لا ينسى الأثرياء الاستثمار في أنفسهم، فهم حريصون على التعلم المستمرّ والحصول على الشهادات والإجازات في الدراسات المتقدمة، فذلك بمثابة استثمار حقيقي طويل الأجل بالنسبة لهم.
  • يتجنب الأثرياء التبذير والإسراف ويدّخرون المال للمستقبل، فهم يعيشون في الحاضر وعينهم على الغد ويجعلون ذلك أولوية بالنسبة لهم.
  • يتجنب الأثرياء شراء الأشياء الرخيصة زهيدة الثمن؛ لأنهم يعلمون أنهم سيضطرون لشرائها مجددًا كل سنة، وعوضًا عن هذا يدفعون مبلغًا كبيرًا على شيء ما لأنهم يعرفون أنه سيبقى لديهم لسنوات عدة.
  • يعيش الأثرياء داخل حدود إمكانياتهم فقط، فهم لا ينفقون مبلغًا كبيرًا من المال على متعة ليلة واحدة، وعندما تنخفض إراداتهم يقللون من مصروفهم فورًا.
  • يتجنب الأثرياء الاقتراض من الآخرين فهم لا يصرفون مالًا لا يمتلكونه؛ لأن هذا الأمر سينتهي بإنفاق المزيد من المال على العنصر نفسه لسنوات طويلة.
  • يتجنب الأثرياء جعل الموارد المالية أسرارًا خاصة بهم، فذلك شأن أسري بالنسبة لهم ومطروح للنقاش في كل وقت، فالمال هو مورد خاص بكافة أفراد الأسرة وعليهم فهم أمورهم المالية ومناقشتها.
  • يتجنب الأثرياء تعقيد الأمور فعلى الرغم من المخاطر الكبيرة التي تصاحب المحفظة الاستثمارية فإن الأثرياء يبقون الأمور بسيطة وواضحة قدر الإمكان.
  • الأثرياء لا يتجاهلون عواطفهم، فالعاطفة المقرونة بالعمل أمر هام لديهم ودافع أساسي للعمل والإنجاز، وعندما يتوقف الثري عن الشعور بذلك سيفقد الرغبة بالعمل وبالتالي سيتوقف عن إدخال الأموال لجيبه.
  • يواجه الأثرياء خيارات الميزانية دون خجل، فهم متقبلون لفكرة ركوب الدراجة أو التسوق في المراكز التجارية بدلًا من المراكز الكبيرة الفخمة.
  • يتجنب الأثرياء الاستثمارات الضعيفة أو غير المبنية على المعرفة والبحث، فهم يجرون الأبحاث ويأخذون الوقت الكافي لذلك ليتأكدوا من وضع أموالهم في المكان الصحيح، يعني أنهم يحسبون خطوات إنفاق المال ولا يغامرون في الاستثمار.


سلوكيات خاطئة تهدر بها أموالك دون أن تشعر

توجد مجموعة من الممارسات الخاطئة التي قد تكون سببًا رئيسيًا يحول بينك وبين الثراء إذا كنتَ تفعلها دون أن تشعر، وهي:[٢]

  • الانتظار حتى اللحظة الأخيرة لإنهاء صفقة وإتمامها: وبدلًا من أن تكون طرفًا مستفيدًا في صفقة ما فإن الأمر ينتهي بك بخسارتها نهائيًا، فمثلًا قد ترغب بحجز فندقي، وعلى الرغم من التخفيضات المتاحة إلا أنك تنتظر تخفيضات أكثر حتى يفوتك العرض.
  • نسيان إلغاء الإصدارات التجريبية للتطبيقات والبرامج: تجرّب البرامج والتطبيقات في البداية وتتصفحها بإصداراتها التجريبية المجانية، ثم تنساها مع الوقت، وعندما تصبح غير مجانية بعد تاريخ معين ستبدأ الخصومات المتتالية باقتطاع جزء من البطاقة المصرفية الخاصة بك دون أن تدري.
  • اختيارك الراحة على حساب مدخراتك: فكم مرة استسهلت الاتصال بخدمة التوصيل لشراء حاجيات البقالة مع أنك تستطيع إحضارها من المحل المجاور لمنزلك؟ بعد فترة ستكتشف كم كلفك ذلك الأمر البسيط من حسابك، ومع أن شراء راحتك ليس بالأمر الخاطئ إلا أنه إذا كان دخلك شحيحًا وأردت الادخار فعليك الانتباه لمثل هذه السلوكيات لأنها تحدث فرقًا بمرور الوقت.
  • شراء العناصر الموجودة في قائمة العروض على الرغم من أنك لا تحتاجها: وهو فخ تسويقي يقع فيه الكثير من الناس؛ فقد تعتقد أنك ربحت صفقة تجارية للتو لكنك بالحقيقة الخاسر الأكبر لأنك لن تستخدم تلك الأشياء مطلقًا.
  • شراء الأشياء بكميات كبيرة وخاصة المواد الغذائية: فأنت تعتقد أنك ستستخدمها قبل أن تفسد لكن هذا لا يحدث أبدًا، وإنما تفسد تلك الأشياء وتنتهي صلاحيتها قبل استخدامك لها.


اتبعها: طرق فعالة لإدارة أموالك

قد تتساءل بعد ذلك عن الطريقة الفعّالة التي ستجعلك ثريًا، بالطبع هنالك مجموعة من الاقتراحات التي يمكنك اتباعها، وهي:[٣]

  • افهم وضعك المالي الحالي: واعرف مقدار ما تملكه من المال، ولا ضرر من إنشاء خطة مالية شاملة لجرد التدفق النقدي والدخل والمدخرات والاستثمارات لديك وحساب نفقاتك.
  • حدد الأولويات الشخصية والأهداف المادية: فذلك سيحدد مدى تماشي ميزانيتك مع قيمتها، فمثلًا إذا كان قضاء نهاية الأسبوع مع العائلة أمرًا مهمًا فإن الاستعانة بخدمة التدبير المنزلي ليس تبذيرًا للمال ولكن قد يكون تبذيرًا إذا كان السفر للخارج أولوية وضرورة بالنسبة لك ولعائلتك، وهنا يجب أن توفر المال المخصص للتدبير المنزلي وتستغله للسفر.
  • أنشئ ميزانية مالية وتمسك بتطبيقها: فذلك سيوفر حدًا أدنى من الانضباط الذاتي للحد من عمليات الشراء الاندفاعية والمتهورة.
  • أنشئ صندوق طوارىء: وهذا جزء مهم من إدارة ميزانيتك المالية، ففي حال المرض أو فقدان العمل أو تعطل السيارة ستجد مخرجًا جيدًا للحفاظ على نمط معيشتك دون اللجوء للديون أو التنازل عن أساسيات الحياة.
  • وفّر المال للتقاعد: ففي مرحلة ما من حياتك ستضطر للتوقف عن السعي والعمل، وعليك أن تفكر من الآن بضمان مصدر للإنفاق، خاصة أن العديد من الشركات ما عادت تؤمن مالًا في صناديق التقاعد للموظفين، وهنا يمكنك أن تلجأ لتأمينات التقاعد وتدفع جزءًا من راتبك الشهري له لتؤمن حياتك في المستقبل.
  • سدد ديونك: فوجود الديون سيحول دون تحقيق أهدافك المالية، وعليكَ أن تتحرّر منها قبل أن تتراكم وتصبح عملية السداد طويلة الأمد وعسيرة.
  • جدوِل تقارير تقدمك بانتظام: المحافظة على روتين لجدولة تقدّم وتحقيق خططك المالية سيفيد في تقييم وضعك المادي ومعرفة قيمة مدخراتك وصافي الثروة لديك وكمية الإنفاق المترتبة عليك، وهذه واحدة من أفضل الطرق لإدارة أموالك.


قد يُهِمُّكَ: كيف تصبح من الأثرياء؟

حان الوقت كي تصبح واحدًا من الأثرياء، فالآن أصبحت تعرف سر ذلك، ولا ينقصك سوى بعض النصائح لجني المال، تعرّف عليها فيما يلي:[٤]

  • استغل مهاراتك واعمل كخبير لاستثمارها، وركز على عمل شيء معين بطريقة أفضل من الجميع من خلال تعلمه ودراسته وممارسته وتقييمه وصقله.
  • استثمر المال يوميًا، فهنالك 5 أو 10 دولارت قد تزيد عن حاجتك ويمكنك الاستغناء عنها، ركز على جمع 100 ألف دولار وستتمكن من ذلك حتى لو تطلب الأمر بعض الوقت.
  • توقف عن التفكير في كسب الكثير من المال وحوّل تفكيرك لخدمة الآخرين، فبهذه الطريقة ستتغير رؤيتك وسيصبح لها صدى أكبر وستصبح أكثر إنتاجية في المستقبل.
  • انضم إلى شركة ناشئة وشارك بها من خلال الاستثمار في الأسهم، واستخدم خبرتك وحكمتك ومعرفتك في تحديد الشركات الناشئة التي ينتظرها مستقبل مشرق.
  • طوّر ممتلكاتك، فلطالما كان القطاع العقاري وسيلة أساسية لجمع المال بالنسبة للعديد من الأشخاص، فمع الوقت يزداد الطلب على المؤسسات والممتلكات التجارية، فيمكنك اقتراض مبلغ كبير من البنك وشراء عقار وتطويره، وبهذا سيزداد سعره عند البيع وستربح الكثير من المال.
  • حاول بناء محفظة من الأسهم والقيام بعدد من الاستثمارات المالية على المدى البعيد، وتجنب الاستثمارات غير المدروسة التي ستفقدك العزيمة في حال انهيارها.
  • ابدأ مشروعك الخاص ونمّيه ثم بعهُ، فالعديد من الشركات الصغيرة الناجحة تتلقى عروضًا بمبالغ خيالية مقابل الحصول عليها.
  • ابحث عن وظيفة تحب العمل فيها وانطلق في محاولة التميز والإبداع فالوظيفة الناجحة بمثابة استثمار على المدى البعيد.
  • خفّض نفقاتك، فأكبر خطأ يمكن أن تفعله هو أن تنفق ما تكسب، ولن تستطيع جمع المال إلا بتقليل نفقاتك غير الضرورية والأشياء الثانوية التي تستطيع العيش بدونها.


المراجع

  1. "10 Common Financial Mistakes Rich People Never Make", inc, Retrieved 2020-11-24. Edited.
  2. "5 ways youre wasting money without even knowing it", tickledthink, Retrieved 2020-11-24. Edited.
  3. "7 Steps to Manage Your Money", money.usnews, Retrieved 2020-11-24. Edited.
  4. "How to Get Rich: 11 Bold Moves That Guarantee Wealth", lifehack, Retrieved 2020-11-24. Edited.