طريقة سد الشهية عن الاكل

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٨ ، ٢٩ أكتوبر ٢٠١٨
طريقة سد الشهية عن الاكل

الشهية المفتوحة

هناك الكثير من الأشخاص يُعانون من مُشكلة الشهية المفتوحة، فهم يشعرون بالجوع الدائم، وبالرغبة في تناول الطعام باستمرار الأمر الذي يؤدي إلى ازدياد الوزن، والإصابة بالأمراض، فيسعى هؤلاء الأشخاص إلى اتباع كافة الوسائل المتاحة لهم للتخلص من هذه الحالة المزعجة، وسنتحدث في مقالنا هذا عن أسباب الشهية المفتوحة، ووصفات طبيعية لسد الشهية عن الأكل.


طريقة سد الشهية عن الأكل

  • الشمَّر: تُخلط ملعقتان صغيرتان من بذور الشمر مع ملعقة صغيرة من الشاي الأسود، وأربع ملاعق صغيرة من عصير الليمون، ثم يُضاف إلى الخليط كوب من الماء المغلي، يُترك بعدها ليبرد مدة خمس دقائق، ويُتناول هذا الخليط صباحًا على الريق مع الحرص على عدم تناول الإفطار إلا بعد مرور خمس عشرة دقيقة من شربه.
  • الرمان: تُخلط حبوب حبة من الرمان مع ملعقة صغيرة من الكمون، وملعقة صغيرة من الزنجبيل، وبعض أوراق النعناع، ثم يُغلى لتر من الماء المعدني، ويُضاف الخليط إليه، ويُترك إلى أن يبرد، ثم يُتَناوَلُ بعد تصفيته قبل وجبة الطعام بثلاثين دقيقة.
  • الليمون: تُخلط ملعقتان صغيرتان من الزنجبيل، وملعقتان صغيرتان من الميرمية، وملعقتان صغيرتان من الشاي الأخضر، ثم يُضاف إلى الخليط أربعة أكواب من الماء، ويُوضع على النار إلى أن يغلي، ويُتناول كوب منه على الريق، وكوب قبل وجبة العشاء.


أسباب الشهية المفتوحة

  • عدم تناول وجبة الإفطار: يعتقد البعض بأن إهمال وجبة الإفطار يُسبب فقدانًا للوزن، وهذا اعتقادٌ خاطئٌ، إذ إن وجبة الإفطار من أهم الوجبات التي تمد الشخص بالطاقة، والعناصر الغذائية الضرورية لإكمال يومه دون تعب، فهذه الوجبة تُشجع على حرق الدهون من خلال تعديل نسبة السكر في الدم، ويجب الحرص على اشتمال الإفطار على البروتينات، وهي موجود في البيض، والجبنة.
  • عدم شرب كميات كافية من الماء: إن أعراض الإحساس بالجوع هي ذاتها أعراض الشعور بالحاجة إلى شُرب الماء، فشُرب كميات قليلة من الماء يُساهم في زيادة الوزن، والإكثار من شُربه يُساعد على سد الشهية عن الأكل، إضافة إلى تنشيطه للجسم، لذا يجب شرب ثمانية أكواب من الماء يوميًا.
  • اتباع نظام غذائي غير صحي: إن التغذية غير الصحية تُشعر الجسم بالجوع حتى وإن اشتملت الأطعمة على مستوى عالٍ من السعرات الحرارية، لذا يجب اختيار الأطعمة المليئة بالمعادن، والألياف، والفيتامينات المفيدة للجسم كالخضراوات، والفواكه، فهي صحية إضافةً إلى أنها تمد الجسم بالشعور بالشبع.
  • الطعام الدسم: إن تناول الأطعمة الدسمة تُشعر الجسم بحاجة إلى تناول المزيد من الطعام، لذا لن تُحرق الدهون، وبدلًا من تناول هذا النوع من الغذاء يُستبدل بطعام خفيف غني بالبروتين، والدهن الصحي، فبعد تناوله سيشعر الجسم بالشبع لساعات عدة.
  • قلة النوم: إن الطعام، والنوم مصدران هامان لإمداد الجسم بالطاقة، فإن لم ينم الجسم نومًا كافيًا فإنه سيطلب الطاقة من مصدرٍ آخر، وهو الطعام، لذا يجب أخذ قسط كافٍ من النوم يمتد لثماني ساعات يوميًا.
  • مشاهدة التلفاز أثناء الطعام: إن تناول الطعام أثناء مُشاهدة التلفاز يُعيق من عملية الشبع، إذ إن الطعام لا يُركز الجسم على عملية تناول الطعامالامر الذي يشوش الدماغ ويفقده القدرة على تنظيم هرمونات الشبع حيث يحتاج الجسم ما يقارب 15 دقيقة بعد تناول الطعام للشعور بالشبع فيدفع الجسم لتناول كميات أكبر من الطعام بالإضافة إلى الرغبة في تناول المُسليات، كالمكسرات، والبوشار، والمشروبات الغازية دون الانتباه للسمنة التي تُسببها هذه العادة.