طريقة تركيب الصور

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٤ ، ٢٢ ديسمبر ٢٠١٩
طريقة تركيب الصور

تركيب الصور

يختلفُ مفهوم تعديل الصُور عن تركيبِها، إذ تعني كلمة تركيب الصور تطوير وضبط الأجزاء المُختلفة في الصُورةِ الرقميّة بطرقٍ عدة دون التغيير في عناصِرها الأساسية كحذفِها أو إضافةِ عناصر جديدة، ومن طُرقِ تعديل الصُور؛ اِقْتِصاص الصُور وضبط إضاءة اللون في الأجزاءِ المُهمةِ وضبط التباين اللونيّ وضبط كمية تشبع اللون في الصورةِ وضبط إعدادات حجم الصورة، وتُسمى عمليات إزالة أجزاء الصور وإضافة أجزاء جديدة إليها أو لصورةٍ أخرى بعمليةِ تركيب الصور، ومن عملياتِ تركيب الصور؛ إضافة سماء من صورة إلى خلفيةِ صورة أخرى أو تغيير في ملامحِ الوَجه الأصليّة إلى ملامحٍ جديدةٍ تمامًا، وتستخدمُ الشركاتُ الإنتاجيّة والإعلاميّة الصورَ المُركبة عادة في الإعلاناتِ والمجلاتِ وتصميمِ الشعارات والرموز وتصميمِ المواقع بتصميماتٍ فريدةٍ وساحرةٍ لجذبِ الزبائن إليها، وتختلفُ البرامج المتخصصة في تركيبِ الصور عن البرامجِ المُستخدمة في تعديلِها بحسبِ اختلاف برمجتها، إذ تمتلك القليل منها القدرة على تركيب الصور ودمجها.[١]

بَدأَ التلاعبُ بالصورِ في عامِ 1860 ميلاديّ بعد فترة قصيرة من اِلْتِقَاط أول صُورَة في عامِ 1814 ميلادي، إذ ساهمَ التطورُ التكنولوجيّ والتطورُ في دقةِ عدسة التصوير في الكاميرات والتطور في القدرات الحاسوبيّة في ابْتِكارِ برامجٍ جديدةٍ مُخصصة بالتلاعبِ الصُوريّ، كما تقفُ العديدُ من الصُور المُعدلة أمام التاريخ لتروي حكاية في التلاعبِ بالصُورِ التاريخيّة، إذ نُشِرَت في صحيفة أمريكيّة صورة الرئيس الأمريكيّ الراحل ابراهام لنكولن، وتكونت صورته من تركيبٍ لرأس لنكولن دون جسده على جسد السياسيّ جون كالهون، إذ دُمجت صورهما المُنفصلة في صورةٍ واحدةٍ مُركبة.[٢]


طريقة تركيب الصور

تُركبُ الصور وتُعدل ليصبح مستواها أفضل مما كان عليه سابقًا، إذ تمتلكُ المعداتُ والأضواء التصويريّة حدًا معينًا في إظهارِ جمالية المَنظر المُصور كجماليته في الواقعِ، لذلك يستخدم العديد من المصورين برامج حاسوبيّة لدمجِ الصور وتعديلها، ومن البرامجِ الحاسوبيّة المعروفة في عالم تنقيح وتعديل الصور إلكترونيّا برنامج الفوتوشوب، وتمتلكُ هذه البرمجية أدواتً عديدة لتعديلِ وتركيبِ الصُور بطرقٍ إبداعيّة حسب الحاجة لذلك، وفيما يلي بعض من طرقِ تعديلِ الصور أو دمجِها باستخدامِ برمجيةِ الفوتوشوب:[٣][٤]

تعديل الصور

يمكن إجراء تعديلات عديدة على الصور تتضمن ما يلي:

  • اقتصاص الصورة: تُعدُّ عملية اقتصاص الصور من الخِدع البسيطة التي يُمكنُ تنفيذها بسهولةٍ تامةٍ في برمجيّة الفوتوشوب، والتي تَسمَحُ بإزالةِ العناصر غير المرغوبة من الصورةِ وتسليط الضوء على العُنصر الرئيسيّ فيها لزيادةِ جماليتِها، إذ إنَّها تعد آداة سهلة الاستعمال لتعديلِ تركيبةِ الصورةِ الأساسيّة، وقد لا تحتاجُ بعض الصور إلى تعديلاتٍ أخرى بعد اقتصاصِها، وتُفَعلُ هذه الخاصية بالضغطِ على زرِ الاقتصاصِ الموجود في لائحةِ الأدوات وثم سحبِ حوافِ الصورة إلى الداخلِ وتَقتصُ برمجية الفوتوشوب ما بقيَّ خارج حواف الصورة بعد الضغط على إشارةِ نعم، وهكذا تنتهي عملية اقتصاص الصورة.
  • ضبط كمية إضاءة الصورة: يَصعبُ الحصولُ على الإضاءةِ الصحيحة في كل مرة تُلتَقَطُ فيها الصورِ، تلك ليست بالمُعضلةِ إذ يُمكنُ تعديلها باستخدامِ برمجيةِ الفوتوشوب، إذ تؤثرُ الإضاءةُ الخاطئة في بهتان لون البشرة، تُعدلُ الإضاءة في تلك الحالة لإبرازِ لونِ البشرة وتفاصيلِها، وتُعَدلُ كميةُ الإضاءة بالضغطِ على أيقونةِ الصورةِ واختيارِ زرِ التعديلاتِ، فتظهر لائحة بخيارتٍ عديدةٍ منها خيار ضبط الإضاءة والظلال بمفتاحٍ مخصصٍ لتعديلِهما.
  • ضبط ألوان الصورة: يُمكنُ إضافة مَسحة من لونٍ مُعين على طابعِ الصورةِ العام، فتُستَخدمُ برمجية الفوتشوب لضبطِ ألوانِ الصُورِ وزيادة واقعيتها، يمكنُ ضبط توازن ألوان الصورة كألوان الظلالِ والألوانِ الوسطيّة أو ألوان الإضاءة، وتتميُز برمجيةُ الفوتوشوب بقابليةِ تعديلِ لونٍ مُعينٍ أو مجموعةِ ألوان في داخلِ الصورةِ الواحدة، ولتعديلِ اللون الأحمر في بشرة شخص ما في صورة، يمكنُ اختيارُ اللون الأحمر من قائمةِ الألوانِ وتخفيف نسبته من الصورةِ أو إخفاءه تمامًا.

تركيب الصور

وذلك كما يلي:

  • اختيار صورتين لدمجهما: تختلفُ سهولةُ تركيب الصور من مجموعةِ صورٍ لأخرى، ومن الواجبِ مُراعاة بعض الأمور عند اختيارِ تلك الصُور لتسهيلِ عمليةِ الدّمج، ومن هذه الأمورِ اختيار الصُور ذات الجودة العالية المُتطابقة بزاويةِ المنظورِ وبالإضاءةِ وبزاويةِ التصويرِ، إذ تَنتجُ صورًا غير واقعيّة عند دمجِ الصور المُختلفة في نسبةِ الإِضاءةِ، ويُفضل اختيار صورتين متشابهتين لتسهيلِ عملية دمجهما..
  • فتح الصور الأولى والثانية: تَدخلُ بعض من العواملِ في اختيار الصُورة الأولى من الصورتين ومنها حجم العنصر الرئيسيّ في الصورتين، فتُختار الصورة ذات العُنصر الرئيسيّ الأصغر وتُفتح أولًا، ويعودُ السببُ في ذلك إلى إمكانية تعديل حجم الصورة الثانية بتصغيرِها لا بتكبيرها، إذ تَفقِدُ الصورةُ جودتَها ونقائها عند تكبيرها في برمجيةِ الفوتوشوب وتلك إحدى عيوبه.
  • اختيار الوضعية الصحيحة للصورتين وحذف التفاصيل الزائدة: تُعدلُ وضعية الصورتين فوق بعضهما البعض عن طريقِ اختيار أيقونة ضبط وضعية الصورة من القائمةِ العلويّة، ثم إزاحةِ الصورةِ العلوية ليتناسب موقعها مع موقع الصورة السُفليّة، ثم تمسح التفاصيل من الصورة العلوية المراد إزالتها باستخدام آداة الفُرشاة، ومن مميزاتِ برنامج الفوتوشوب قابليته بالرجوعِ للخُطواتِ السابقة في حالِ رغبةِ إعادة التعديلات أو إلغاء تعديل معين.
  • دمج الصورتين: بعد الانتهاء من جميع التعديلات المطلوبة، يجب حذف جميع الطبقات الإضافيّة غير المرغوب بدمجها، وثم النقر على أيقونة تسطيح الصورة ودمجها من القائمةِ العلويّة للطبقاتِ، تُركِبُ برمجية الفوتوشوب الصورتين في صورةٍ واحدةٍ بعد النقر على أيقونة الدمج واختيار نعم، ويمكن التعديل عليها في ما بعد أو التراجع عن عمليةِ الدمج.


فوائد تركيب الصور

توجد العديد من الفوائد لتركيب الصور عن طريقِ برمجية الفوتوشوب، منها ما يأتي:[٥]

  • تصميم صورة العلامة التجارية.
  • تطوير نسبة المبيعات.
  • تشكيل المصداقيّة.
  • تسهيل المهام المختلفة.
  • خلق الفرص الإبداعية على منصات التواصل الاجتماعي.
  • قابلية استخدام الصور في الوسائط المختلفة.


الاستخدامات غير القانونيّة لتركيبِ الصور

اشتهرت الصور المزيفة المركبة في جميع العقود القديمة والحاليّة، والتي تعد من الأمور التي تشوش على الحقيقة والمصداقية، إذ وصلت صورًا مزيفة إلى صحيفة نيويورك في العقد العشريني، ويوجدُ جدلٌ شاسع على مصداقيّة وأخلاقية مثل هذه التصرفات بنشرِ الصور المزيفة، لكن تحسنت أخلاقيات المهنة الإعلامية في الآونة الأخيرة كنشر الصور المركبة الخاطئة، ومن هذه الصور المزيفة صورة نُشرت لأسامة بن لادن على شبكة الإنترنت في عام 2011 ميلادي بعد اغتياله، وكانت صورة مركبة لوجهه وجسد آخر، تُعَدُّ هذه الصورة آيقونية لهذا القائد بالرغم من أنها مزيفة.[٦]


المراجع

  1. "WHAT IS THE DIFFERENCE BETWEEN PHOTO EDITING AND PHOTO MANIPULATION?", clippingpathphotoediting.com/, Retrieved 2019-12-19. Edited.
  2. "Photo Tampering Throughout History", cc.gatech.edu, Retrieved 2019-12-19. Edited.
  3. "How to Edit Your Photos: 5 Photoshop Editing Steps for Beginners", adorama.com، 2019-07-18.Retrieved 2019-12-19. Edited.
  4. Kevin Landwer-Johan, "How to Merge Photos in Photoshop – Step by Step Guide"، expertphotography.com, Retrieved 2019-12-19. Edited.
  5. "Advantages of Photo Editing for Business: Complete Guide", mapsystemsindia.com, Retrieved 2019-12-19. Edited.
  6. Marc Davis (2012-09-14), "Faking Photos: The Ethics of Photo Manipulation"، digitalethics.org, Retrieved 2019-12-19. Edited.