طريقة استعمال عشبة الجنكة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٧ ، ٢٩ أبريل ٢٠٢٠
طريقة استعمال عشبة الجنكة

عشبة الجِنْكة

الجنكة (Ginkgo biloba) هي واحدة من أقدم أنواع الأشجار، وتُصنع معظم منتجات الجنكة من خلاصة محضرة من أوراقها التي تُشبه المروحة، ويُعتقد أن أكثر مكونات الجنكة فائدة هي مركبات الفلافونويد، التي لها خصائص قوية مضادة للأكسدة، وتيربينويدس، التي تساعد على تحسين الدورة الدموية عن طريق توسيع الأوعية الدموية وتقليل "التصاق" الصفائح الدموية، وتركز معظم الأبحاث حول الجنكة وتأثيرها على الخرف والذاكرة والألم الناجم عن قلة تدفق الدم،[١] وتُعرف الجنكة أيضًا باسم شجرة البكر، وهي واحدة من أقدم أنواع الأشجار في العالم، ويمكن أن تنمو الجنكة لأكثر من 130 قدمًا ويمكن أن تعيش لأكثر من 1000 عام، ويقال أن بعض أشجار الجنكة في الصين يزيد عمرها عن 2500 عام، وتُعدُّ الشجرة "أحفورة حية"، مما يعني أنها استمرت في البقاء حتى بعد أحداث الانقراض الكبرى.[٢]


طريقة استعمال عشبة الجِنْكة

غالبًا ما تؤخذ أوراق الجنكة عن طريق الفم، وذلك لعلاج مشاكل الذاكرة، والقلق، ومشاكل الرؤية، والعديد من الحالات الأخرى، ولكن لا يوجد دليل علمي جيد لدعم معظم هذه الاستخدامات، وقائمة الاستخدامات الأخرى للجنكة طويلة جدًا، وقد يكون هذا لأن هذا العشب كان موجودًا لفترة طويلة، والجنكة بيلوبا هي واحدة من أطول أنواع الأشجار الحية في العالم، ووُصف استخدام الجنكة للربو والتهاب الشعب الهوائية في 2600 قبل الميلاد، ويُستخدَم مستخلص أوراق الجنكة في مستحضرات التجميل، وفي الأطعمة، تعد بذور الجنكة المشوية، التي أُزيل اللب منها، طعامًا صالحًا للأكل في اليابان والصين، ويجب تجنب أجزاء نبات الجنكة الخام، إذ يمكن أن تحتوي على مستويات خطيرة من المواد الكيميائية السامة الموجودة في بذور النبات وأماكن أخرى، ويمكن أن تسبب هذه المواد الكيميائية تفاعلات حساسية شديدة، والجُرعات المُناسبة لعُشبة الجنكة تكون كما يأتي:[٣]

  • عند أخذ العُشبة عن طريق الفم بهدف علاج القلق ينبغي تناوُل 80 مجم أو 160 مجم من خلاصة أوراق الجنكة ثلاث مرات يوميًا لمدة 4 أسابيع.
  • عند أخذ العُشبة عن طريق الفم بهدف علاج مرض الزهايمر، أو الخرف ينبغي تناول 60-480 مجم يوميًا من خلاصة أوراق الجنكة، مقسمة إلى جرعتين أو ثلاث جرعات، لمدة تصل إلى عام واحد، والجرعة الأكثر شيوعًا هي 120-240 مجم يوميًا مع 240 مجم ربما تكون أكثر فعالية.
  • عند أخذ العُشبة عن طريق الفم بهدف علاج الدوخة (الدوار) ينبغي تناول 160 مجم من خلاصة أوراق الجنكة مرة واحدة يوميًا أو على جرعتين مقسمتين يوميًا لمدة 3 أشهر.
  • عند أخذ العُشبة عن طريق الفم بهدف علاج مرض انفصام الشخصية ينبغي استخدام 120-360 مجم من خلاصة أوراق الجنكة يوميًا لمدة 8-16 أسبوعًا.
  • عند أخذ العُشبة عن طريق الفم بهدف علاج اضطراب الحركة الذي غالبًا ما تسببه الأدوية المضادة للذهان، ينبغي استخدام 80 مجم من خلاصة أوراق الجنكة ثلاث مرات يوميًا لمدة 12 أسبوعًا.


فوائد عشبة الجِنْكة للرّجال

تُعالج عُشبة الجنكة الخلل الجنسي عند الرّجال، إذ تشير بعض المصادر إلى أن الجنكة قد تعالج الاختلال الوظيفي الجنسي، مثل ضعف الانتصاب أو انخفاض الرغبة الجنسية، ولدى الجنكة القدرة على تحسين مستويات أكسيد النيتريك في الدّم، وتُحسّن هذه العُشبة من الدورة الدموية عن طريق تمدد الأوعية الدموية، ونتيجة لذلك، قد تكون الجنكة مفيدةً أيضًا في علاج الأعراض المختلفة للخلل الوظيفي عن طريق تحسين تدفق الدم إلى تلك المناطق من الجسم، وبحثت بعض الأبحاث في استخدام الجنكة لعلاج الخلل الجنسي الناجم عن استخدام الأدوية المضادة للاكتئاب (SSRIs)، وأشارت النتائج إلى أن الجنكة لم تكن أكثر فعالية من الدواء الوهمي في هذه الحالات، بالإضافة إلى ذلك، قد يكون هناك تفاعل بين أدوية الجنكة والأدوية المُضادّة للاكتئاب، مما قد يجعلها أقل فعالية.[٤]


المراجع

  1. "Ginkgo", mayoclinic, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  2. "Health benefits of Gingko biloba", medicalnewstoday, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  3. "GINKGO", webmd, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  4. "12 Benefits of Ginkgo Biloba (Plus Side Effects & Dosage)", healthline, Retrieved 29-4-2020. Edited.