الفرق بين الرجل والمرأة في الحب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢١ ، ٢٩ أبريل ٢٠٢٠
الفرق بين الرجل والمرأة في الحب

الفرق بين الرجل والمرأة في الحب

يقع الرجال والنساء في الحب على حدّ سواء، ولا توجد اختلافات جوهرية عند الوقوع في الحب بين الجنسين، وإنما تظهر الاختلافات في كيفية الوقوع في الحب والتعبير عنه كما تختلف حاجاتهم وأولوياتهم، وفي الحقيقة ليس هنالك مقياسًا للحب أو تعريفًا ومفهومًا واضحًا له، وليس له قواعد ثابتة؛ لأنه مزيج من المشاعر والعواطف التي تختلف من شخص إلى آخر حسب حياته وشخصيته وتجاربه السابقة، وتقول الطبيبة النفسية دانييل فورشي "تشير الدلائل إلى أن الرجال والنساء يختلفون في تعبيرهم عن العواطف ووصف الأفكار والمشاعر ذات الصلة بالحبّ".[١]

ومع ذلك توجد بعض الاختلافات بين الرجال والنساء عند الوقوع في والحب، ومنها:[١]

  • قد يقع الرجال في الحبّ أسرع من النساء: وجدت إحدى الدراسات الحديثة أن الرجال يميلون للوقوع في الحبّ والتعبير عن مشاعرهم بسرعة أكبر من النساء، على الرغم من الاعتقاد الخاطئ الذي يصوّر المرأة على أنها عاطفية أكثر وتقع في الحبّ بسرعة وسهولة أكبر؛ ويرجع سبب ذلك إلى تركيبة المرأة البيولوجية والتي تجعلها أكثر حذرًا عند الحب بالمقارنة مع الرجال.
  • يعبر الرجال عن الحب قبل النساء: أظهرت الدراسات أن أغلب الرجال يبادرون أولًا بالاعتراف بالحبّ على الرغم من الاعتقاد الشائع بأن النساء أكثر رومانسية، وأفادت الدراسات التي أجريت على مجموعة من الرجال أنهم كانوا يعبرون عن الحب في وقت أبكر من النساء.
  • تعبّر النساء عن الحب أكثر من الرجال: على الرغم من أن الرجال يبادرون بالتعبير عن الحبّ أولًا، إلا أن النساء يعبّرن عنه خلال العلاقة أكثر من خلال قول الكلمات الرومانسية على الدوام، فهذه العبارات تعني للنساء أكثر مما تعنيه للرجال، وتحب النساء قولها وسماعها دومًا على عكس أغلب الرجال الذين يعبرون عن الحب بطرق أخرى.
  • الرجال بصريون عند الوقوع في الحب: على الرغم من أن المظهر الخارجي مهم جدًا لجذب الشريك، إلا أن النساء أكثر حذرًا من الرجال في هذه الناحية، فغالبًا ما تحتاج النساء إلى وقت للوقوع في الحب حتى تختبر الرجل أكثر وتعرف شخصيته وطباعه، لكن احتمالية وقوع الرجال في الحب من النظرة الأولى أعلى بكثير.[٢]
  • الرجال أكثر اندفاعًا والنساء أكثر تحليلًا: تفكّر النساء غالبًا في مدى متانة العلاقة العاطفية بشكل شمولي أكثر من الرجال الذين يتصرّفون حسب طبيعتهم الاندفاعية، أما النساء فهن أكثر يقظة وحذرًا.[٢]


الفرق بين عقل الرجل والمرأة في الحب

أُجريت العديد من الدراسات والأبحاث حول الاختلافات بين دماغ المرأة والرجل، وأثبتت هذه الدراسات وجود اختلافات جوهرية بين طريقة عمل دماغ المرأة وطريقة عمل دماغ الرجل، وبالطبع ينعكس هذا على تجربة الوقوع في الحب بالنسبة للرجال والنساء حسب تركيبتهم الدماغية، ولهذا يجب معرفة كيفية تكوين الدماغ لهويّة كلّ من الرجل والمرأة، ففي سنّ 28 تصبح القشرة المخيّة المسؤولة عن العقلانية خلف الجبهة، وتكون ناضجة تمامًا في هذا العمر، وتصبح أكثر قدرة على السيطرة على اضطرابات الإنسان الجسدية وتكوين الهوية عنده، وتكون مسؤولة عن قرارات الحب والعلاقات العاطفية، وبسبب اختلاف العقل عند المرأة والرجل فإن كلاهما يستخدم هياكل الدماغ بشكل مختلف قليلًا،[٣] وهنا بعض الاختلافات بين عقل الرجل والمرأة:[٣]

  • بالنسبة للهوية أو الصورة التي يرغب الإنسان بإظهارها أمام الآخرين يسعى الرجال إلى تقديم نسخة أفضل عن أنفسهم أمام النساء بعكس النساء اللاتي يسعين إلى الظهور بشخصية أكثر جاذبية وأكثر لفتًا للنظر.
  • في العلاقات الرومانسية أظهرت الأبحاث أن الرجال أكثر تأثرًا بالانفصال العاطفي من النساء على نقيض ما يعتقده أغلب الناس بأن النساء أكثر تأثرًا بهذه الحالة، والسبب بذلك أن الرجال ينشطون على المستوى الجسدي والنساء على المستوى العاطفي، ومعنى هذا أنه عندما يستقبل الرجال العواطف يكون ردّ فعلهم جسديًا ويلجؤون إلى بعض الأعمال؛ كممارسة الرياضة وغيرها، على عكس النساء اللواتي يُظهرن ردود فعل عاطفية؛ كالبكاء أو الكلام.
  • بالنسبة إلى لغة الجسد والكلام فغالبًا ما تتهم النساء الرجال بأنهم غير قادرين على فهم لغة جسد المرأة إذا كانت غاضبة مثلًا، فتفترض النساء أنه على الرجل أن يعرف ما بها دون أن تخبره، وفي الجهة بالمقابلة يشتكي الرجال من النساء بأنهن لا يتكلمن بصراحة ووضوح عما بهنّ.


الفرق بين الرجل والمرأة في التعبير عن الحب

تقول الأساطير أن الرجال من المريخ والنساء من الزهرة، وتدلّ هذه العبارة على اختلاف كبير بين المرأة والرجل ووجود مساحة شاسعة بينهما، لكن في الحقيقة فإن الاختلاف بينهما ليس بهذا الحجم، وإنما يكمن في طريقة التعبير عن مشاعر كلّ منهما، ويكون هذا الاختلاف السبب في صعوبة التواصل بينهما وصعوبة فهم أحدهما الآخر، وإن الاختلاف في طريقة التواصل العاطفي بينهما هو اختلاف سطحي لا أكثر يعتمد على البيئة المحيطة التي ينشأ فيها الذكر والأنثى والطريقة التي ألِفوها من محيطهم فيما يخص العلاقات العاطفية والتعبير عن الحبّ، إذ يختلف الرجال عن النساء في الأسلوب الذي يتبعه كلّ منهم في التعبير عن الحب، إذ تعبر النساء عن الحب من خلال الكلام والتعبير عن تلك المشاعر ومشاركتها مع الآخرين، بينما يعبر الرجال عنه من خلال الأفعال وإظهار القوة والاستقلالية، كما أنهم قد لا يشاركون مشاعرهم مع شخص آخر ليسدي إليهم بعض النصائح، مما تفسر الكثير من النساء أن صمت الرجل يعني بروده تجاهها، مما يؤدي إلى حدوث مشاكل في التواصل بين كلا الطرفين، الأمر الذي يستدعي النقاش الودي والسريع لحلّ تلك المشاكل.[٤]


الرجل والمرأة، أيهما يحب أكثر؟

يصعب تحديد أيّ الجنسين يحب أكثر؛ لأن الحب مشاعر وعواطف لا يمكن قياسها أو لمسها، وكما ذُكر سابقًا فإن الوقوع في الحب والتعبير عنه يختلف بين الرجال والنساء، ولا يمكن تجاهل فكرة أن كلّ إنسان يشعر بالحبّ ويختبره ويعبّر عنه وفقًا لطريقته وشخصيته وبيئته، فإذا كانت النساء أكثر قدرة على التعبير شفهيًا عن الحب والمشاعر والرجال أكثر قدرة على تخبئة مشاعرهم والتعبير عنها بطرق أخرى فهذا لا يعني أن أحدهم يحب أكثر من الآخر، ومع ذلك تسود فكرة يقتنع بها معظم الناس ولا يمكن تجاهلها وهي أن النساء أكثر ولاءً من الرجال في العلاقات العاطفية؛ ويرجع هذا لأن النساء ينظرن عادةً إلى العلاقة على المدى الطويل، ويفكرن بالاستقرار وإنشاء الأسرة بطريقة جديّة أكثر من الرجال الذين يجب أن يصلوا إلى أعلى درجات الحب حتى يأخذوا قرارًا جديًا بالارتباط وتكوين الأسرة.[٥]


المراجع

  1. ^ أ ب "7 Differences Between How Men And Women Fall In Love, According To Science", bustle, Retrieved 24-4-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "The 5 Main Differences In The Way Men And Women Experience Falling In Love", iheartintelligence, Retrieved 24-4-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "Deconstructing the male vs. female brain in a relationship", sheknows, Retrieved 24-4-2020. Edited.
  4. "Love in a different language – how men and women show affection for each other", cfhp, Retrieved 24-4-2020. Edited.
  5. "Who Should Love More In a Relationship The Man Or Woman?", vibe, Retrieved 24-4-2020. Edited.