السياحة في كندا مونتريال

كندا

تقع كندا في شمالي قارة أمريكا الشمالية، وتغطي حوالي 41% من مساحة القارة، إذ تبلغ مساحتها حوالي 9.98 كيلو متر مربع، ويحدها من الاتجاه الغربي شمال المحيط الهادئ، ومن الاتجاه الشرقي الشمال الأطلنطي، ومن الاتجاه الشمالي المحيط المتجمد الشمالي، ومن الاتجاه الجنوبي الولايات المتحدة الأمريكية، ومن الاتجاه الشمالي الغربي آلاسكا، ومن الاتجاه الشمالي الشرقي غرينلاند.[١]


السياحة في مونتريال

تقع مدينة مونتريال عاصمة إقليم كوبيك على جزيرة، وتغطي خمسي مساحة الجزيرة، وتعدّ حاليًا ثاني أكبر مدن كندا من حيث عدد السكان، وتعدّ المدينة أكبر مدن العالم المتحدثة باللغة الفرنسية بعد باريس، ويبلغ عدد سكانها حوالي 1.016376 نسمة، وثلثي السكان من ذوي الأسلاف الفرنسيين، وتعدّ المدينة المركز الرئيسي للنقل في كندا، والمركز الرئيسي للتعليم الكندي والثقافة والأعمال الصناعية، وواحدةً من أكبر موانئ العالم البحرية الداخلية.[٢]، وتضم مونتريال العديد من الأماكن السياحية، ومنها:[٣]

  • ميناء مونتريال القديم: وهو ميناء تاريخي يمتد بطول 2 كيلو متر على طول نهر سانت لورانس، وكان الميناء الرئيسي للمدينة لأكثر من 400 سنة، ويوفر الميناء للزوار إمكانية الوصول إلى العديد من الأماكن السياحية في المدينة، ومن أبرزها مسرح إماكس مركز مونتريال للعلوم، وبرج الساعة مونتريال.
  • حديقة مونتريال النباتية: تعدّ واحدةً من أكبر الحدائق في العالم، ومن أشهر الوجهات السياحية الصيفية، وتتميز بالأشكال المنحوتة بواسطة النباتات على شكل تماثيل وحيوانات، واستضافتها للعديد من المناسبات والأحداث الشعبية على مدار السنة.
  • بيودوم مونتريال: عبارة عن حوض للأسماك، وحديقة حيوان داخلية، وحديقة نباتية، تتيح للزوار رؤية أشهر مجموعات النظم البيئية في مكان مغلق، وتستقطب الحديقة سنويًا حوالي 800.000 زائر.


عدد سكان كندا

بلغ عدد سكان كندا بناءً على آخر تقديرات للأمم المتحدة للثامن والعشرين من شهر نيسان لعام 2019 حوالي 37.221.465 نسمة، أي ما يعادل 0.48% من إجمالي عدد سكان العالم، وبالتالي تحتل كندا المرتبة الثامنة والثلاثين عالميًا من حيث عدد السكان، وتبلغ الكثافة السكانية في كندا 4 لكل كيلو متر مربع، ويعيش 82.5% من السكان في المناطق الحضرية، ويبلغ متوسط العمر في كندا 40.7 سنة.[٤]


عوامل الجذب السياحي في كندا

تتمتع كندا بالعديد من عوامل الجذب السياحي التي تستقطب السياح إليها من جميع أنحاء العالم، ومنها:[٥]

  • الطبيعة الجميلة ذات التضاريس المتنوعة، إذ يوجد فيها الجبال والبحيرات والأنهار الجليدية والغابات.
  • المدن المتنوعة ثقافيًا، مثل مدينة فانكوفر ومدينة مونتريال ومدينة تورنتو، كما أن مدنها صغيرة وتتيح للسياح التنقل فيها بسهولة.
  • المناخ المتنوع، إذ يتميز المناخ في كندا الغربية وفانكوفر بالمعتدل مع عدم تراكم للثلوج، كما ينتهي فصل الشتاء مبكرًا، بينما يكون الشتاء باردًا وطويلًا ويكثر تساقط الثلوج في منطقة مونتريال.
  • العجائب الطبيعية، مثل شلالات نياجارا، ومنتزهات جبال روكي، وحديقة الديناصورات الإقليمية.


السياحة في كندا

تحتل كندا المرتبة الثانية عالميًا من حيث الدول التي تستقطب السياح، وبالتالي يساهم القطاع السياحي في دعم اقتصاد البلاد بشكل كبير، وفي عام 2012 شكلت السياحة 1% من إجمالي الناتج المحلي للبلاد، وهو أكثر من الزراعة وصناعات الغابات وصيد الأسماك[٦]، ومن أبرز الأماكن والمعالم السياحية في كندا:[٧]

  • فانكوفر: وهي ثالث أكبر المدن في كندا، وتقع في جنوب غرب ولاية كولومبيا البريطانية، وتتيح زيارة المدينة للسياح التجول في الحدائق، والسباحة في المحيط، والتزلج على الجبال الجليدية خلال يوم واحد، ومن أبرز المعالم السياحية في مدينة فانكوفر:
    • حديقة ستانلي التي تتيح للزوار رؤية أنواع مختلفة من الطيور، وركوب الدراجات والأحصنة.
    • كاتدرائية المسيح، والتي تقام فيها المناسبات الثقافية المختلفة.
    • جسر كابيلانو المعلق.
  • أوتاوا: هي عاصمة كندا، وتتميز بتنوعها الثقافي، واحتوائها على مقرات معظم المؤسسات الدولية، وعلى مجموعة من المتاحف الفريدة، مثل متحف الطبيعة ومتحف الحضارة، وتعدّ قناة ريدو الضخمة أكثر الوجهات السياحية شعبيةً خلال فصل الشتاء، إذ تتجمد القناة ويستمتع الزوار بالتزلج على الجليد.
  • شلالات نياجارا: تقع غلى الحدود الكندية، وتعدّ أطول شلالات في العالم، وهي تتكون من ثلاثة شلالات ذات منظر طبيعي يخطف الأنفاس.
  • تورونتو: وهي أكبر المدن الكندية وأكثرها اكتظاظًا بالسكان، وعاصمة أونتاريو، وتعد من أكثر المدن عالميًا تنوعًا ثقافيًا، لاحتوائها على حي هندي وحي صيني وإيطالي، كما يتكلم سكانها 140 لغة مختلفة، ومن أبرز معالمها السياحية برج سي إن، وقلعة كاسا لوما، ومتحف أونتاريو الملكي، كما تحتوي المدينة على العديد من المسارح، وحديقة حيوانات صغيرة، والعديد من المنتزهات التي تتيح للزوار ركوب الدراجات ولعب التنس والسباحة والتزلج.
  • مدينة كيبك: وهي أقدن مدن أمريكا الشمالية، وتعدّ جوهرة تاج كندا الفرنسية، وتتميز المدينة بهندستها المعمارية، وإطلالة مركز المدينة التاريخي على نهر سانت لورانس، واحتوائها على العديد من المتاحف، والبيوت ذات الطراز الذي يعود إلى القرن السابع عشر والقرن الثامن عشر، ومن أبرز معالم المدينة قصر فرونتناس، وقلعة كيبك الأثرية.
  • جزيرة فانكوفر: تقع مقابل ولاية واشنطن الأمريكية، وتعدّ أكبر جزيرة على الساحل الغربي في قارة أمريكا الشمالية، وتتميز الجزيرة بقرية توقينة التي تعد الوجهة الأساسية لمحبي رياضة ركوب الأمواج، كما تتميز بحدائقها الرائعة، مثل حديقة بوتشارت، واحتوائها على حوض سمك أوكلويليت، وتتيح زيارة الجزيرة رؤية الهندسة المعمارية في المدينة التي يعود تاريخها إلى العصر الفكتوري.
  • كالغاري: وهي أكبر مدن مقاطعة ألبرتا، وتعد حاليًا من أهم المدن الصناعية بعد اكتشاف النفط فيها، وتشتهر المدينة باستضافتها الألعاب الأولمبية الشتوية لعام 1988، كما تمتلك العديد من المناطق السياحية، مثل حديقة كالغاري للحيوانات، والمنتزه التراثي، ومتحف جلنبو، وتضم العديد من المطاعم والمحلات التجارية التي تجعلها مليئة بالحيوية.


تعليمات قبل السفر إلى كندا

فيما يأتي أهم المعلومات حول السياحة إلى كندا، وقبل السفر إليها:[٨]

  • ينبغي الحصول على تأشيرة سياحية للدخول إلى كندا.
  • تعد اللغة الفرنسية واللغة الإنجليزية اللغات الرسمية في البلاد، والدولار الكندي العملة الرسمية.
  • ينصح بالاعتماد على المواصلات العامة عند التنقل، لكونها ذات كفاءة عالية وبتكلفة أقل من تكلفة سيارات الأجرة.
  • يعد فصل الصيف الأوقت الأنسب للسفر إلى كندا، ومع ذلك تعدّ هذه الفترة هي الذروة، إذ تشهد كندا كثافة من حيث عدد السياح وارتفاع في الأسعار عامةً، وبالتالي يمكن اختيار فترة أخرى في حال الرغبة بالسفر بتكاليف أقل.


المراجع

  1. ريهام عبد الناصر (24-12-2018)، "أين تقع كندا"، المرسال، اطّلع عليه بتاريخ 28-4-2019. بتصرّف.
  2. "مونتريال"، المعرفة، اطّلع عليه بتاريخ 28-4-2019. بتصرّف.
  3. "السياحة في مونتريال"، urtrips، اطّلع عليه بتاريخ 28-4-2019. بتصرّف.
  4. "Canada Population (LIVE)", www.worldometers.info, Retrieved 28-4-2019. Edited.
  5. JANE MCLEAN (19-12-2018), "Top 10 Reasons to Visit Canada"، www.tripsavvy.com, Retrieved 28-4-2019. Edited.
  6. Amber Pariona (25-4-2017), "Top Source Countries For Tourists To Canada"، www.worldatlas.com, Retrieved 28-4-2019. Edited.
  7. "السياحة في كندا وأهم المدن السياحية"، المسافرون، اطّلع عليه بتاريخ 28-4-2019. بتصرّف.
  8. "السياحة في كندا"، urtrips، اطّلع عليه بتاريخ 28-4-2019. بتصرّف.

243 مشاهدة