الدول المطلة على البحر الأبيض المتوسط

الدول المطلة على البحر الأبيض المتوسط
الدول المطلة على البحر الأبيض المتوسط

البحر الأبيض المتوسط

يعرف البحر الأبيض المتوسط​ بأنه البحر العابر للقارات، والذي يمتد من المحيط الأطلسي في الغرب إلى آسيا في الشرق، ويفصل أوروبا عن إفريقيا، وغالبًا ما كان يطلق عليه حاضنة الحضارة الغربية، كما كان يُسمى قديمًا بحر الروم أو بحر الفلسطينيين، ويغطي مساحة تقارب 2.5 مليون كيلومتر مربع، كما تحيط به دول البحر الأبيض المتوسط، وهو محاط بالبر من الشمال أوروبا، ومن الجنوب إفريقيا، ومن الشرق آسيا، ويتصل الطرف الغربي للبحر الأبيض المتوسط ​​بالمحيط الأطلسي عن طريق مضيق جبل طارق، وإلى الشمال الشرقي، يرتبط البحر الأبيض المتوسط ​​بالبحر الأسود عبر مضيق الدردنيل.

ويعد البحر الأبيض المتوسط من الناحية الجغرافية جزءًا من المحيط الأطلسي نتيجة وجود نقطة ارتباط عن طريق مضيق جبل طارق بعرض يبلغ حوالي 13 كيلومتر في أضيق نقطة له، وبالرغم من ذلك، يوصف كبحر مستقل تمامًا، كما أن من أهم ميزاته الجغرافية؛ اتصاله أيضًا ببحر مرمرة عن طريق مضيق الدردنيل، والبحر الأسود عن طريق مضيق البوسفور من الجهة الشرقية، بالإضافة إلى اتصاله بالبحر الأحمر عن طريق قناة السويس، وتتكون الجزر الكبيرة في البحر المتوسط من جزيرة ​​قبرص، وكريت، ويوبيا، ورودس، وليسبوس، وخيوس، وكيفالونيا وكورفو في شرق البحر الأبيض المتوسط، أما سردينيا، وكورسيكا، وصقلية، ومالطا في وسط البحر المتوسط، وفي غرب البحر الأبيض المتوسط؛ جزيرة إيبيزا وجزيرة مايوركا ومينوركا، ويبلغ متوسط عمقه حوالي 1500متر، كما يبلغ عمقه قبالة ساحل اليونان حوالي 5,121 متر.[١][٢][٣]


الدول المطلة على البحر الأبيض المتوسط

يُشير حوض البحر الأبيض المتوسط إلى البحر والأراضي المحيطة به، حيثُ أشعة الشمس، والرمال البيضاء، والمياه الدافئة، والعيش المريح والطعام الجيد والناس الودودين، وغابات البلوط، وقمم الجبال الثلجيَّة، ويعد البحر الأبيض المتوسط أكبر بحر مغلق في العالم، إذ يبلغ طول ساحله حوالي 46,000 كم، كما أنه يضم 24 دولة ومنطقة من أوروبا وإفريقيا والشرق الأوسط، إذ يحتوي على الكثير من الأراضي الخصبة والجميلة، وعلى أكثر المناطق المرغوبة على هذا الكوكب، خاصّةً لكونه يتميز بمناخ معتدل، كما يعد من أكثر المناطق ازدحامًا بالسكان في العالم،[٤]وإذا ما قسمت دول حوض البحر الأبيض المتوسط إلى ثلاثة أقاليم قارية فإنّ النتائج ستكون كالتالي:[٥]

إقليم دول قارة آسيا

  • لبنان: عاصمتها بيروت ويبلغ عدد سكانها حوالي 6,229,794 نسمة، يعيشون على مساحة 4,015 ميل مربع.
  • سوريا: وعاصمتها دمشق وتبلغ مساحتها 714,498 ميلاً مربعاً ويبلغ عدد سكانها 18,028,549 نسمة.
  • تركيا: وعاصمتها أنقرة، وتبلغ مساحتها حوالي 302,535 ميل مربع، في كل من أوروبا وآسيا، ولكن 95 في المائة من كتلتها الأرضية تقع في آسيا، ويبلغ عدد سكان البلاد 8,084,515 نسمة.[٦]

إقليم دول قارة أوروبا

  • ألبانيا: تبلغ مساحتها حوالي 11,099 ميل مربع في المنطقة، كما يبلغ عدد سكانها 3047,987 نسمة،وتعد مدينة تيرانا العاصمة الرسمية لها.
  • البوسنة والهرسك: وعاصمتها سراييفو، وقد كانت جزءًا من يوغوسلافيا سابقًا، وتغطِّي مساحة 1,967 ميل مربع من الأراضي ويبلغ عدد سكانها 3,856,181 نسمة.
  • كرواتيا: التي كانت جزءًا من يوغوسلافيا، وتقع على مساحة 21,851 ميل مربع من الأراضي وعاصمتها زغرب، ويبلغ عدد سكانها 4,292,095 نسمة.
  • جزيرة قبرص: وعاصمتها نيقوسيا، وتبلغ مساحتها 3,572 ميل مربع، وهي محاطة بالبحر الأبيض المتوسط، ويبلغ عدد سكانها 1,221,549 نسمة.
  • فرنسا: وعاصمتها باريس، وتبلغ مساحتها حوالي 248،573 ميل مربع، كما يبلغ عدد سكانها 67,106,161 نسمة.
  • اليونان: عاصمتها مدينة أثينا، وتبلغ مساحتها 50,949 ميلا مربعا، كما يبلغ عدد سكانها حوالي 10,768,477 نسمة.
  • إيطاليا: عاصمتها روما ويبلغ عدد سكان إيطاليا 62,137,802 نسمة، تقع البلاد على 116,348 ميل مربع من الأراضي.
  • مالطا: وعاصمتها فاليتا، تقع على مساحة تبلغ حوالي 122 ميلًا مربعًا فقط، وتعد ثاني أصغر دولة على حدود البحر المتوسط، ويبلغ عدد سكانها 41,638 نسمة.
  • ولاية موناكو: أصغر دولة على الحدود مع البحر الأبيض المتوسط، وتبلغ مساحتها 0.77 ميل مربع فقط، كما يبلغ عدد سكانها 30,645 نسمة.
  • سلوفينيا: وهي جزء آخر من يوغوسلافيا السابقة، عاصمتها ليوبليانا، وتبلغ مساحة البلاد 7,827 ميل مربع، كما يبلغ عدد سكانها 972126 نسمة.
  • إسبانيا: عاصمتها مدريد، وتغطي إسبانيا مساحة تبلغ حوالي 195,124 ميل مربع، كما يبلغ عدد سكانها 48,958,159 نسمة.

إقليم دول قارة إفريقيا

  • الجزائر: وتبلغ مساحتها 91,995 ميل مربع، كما يبلغ عدد سكانها 40,969,443 نسمة.
  • مصر: والتي تقع معظمها في قارة إفريقيا، ولكن تقع شبه جزيرة سيناء في آسيا، وتبلغ مساحة الدولة 386,662 ميل مربع، ويبلغ عدد سكانها 97,041,072 نسمة، وعاصمتها القاهرة.
  • ليبيا: ويبلغ عدد سكانها حوالي 6,653,210 نسمة موزعة على 679,362 ميل مربع، ويتمركز سدس سكانها في العاصمة طرابلس، والتي تعد المدينة الأكثر اكتظاظًا بالسكان في البلاد.
  • المغرب: إذ يبلغ عدد سكان المغرب 3,398,655 نسمة، وتغطي البلاد ما مساحته 172,414 ميل مربع، وعاصمتها الرباط.
  • تونس: والتي تعد أصغر دولة إفريقية على طول البحر الأبيض المتوسط، إذ تبلغ مساحتها 63,170 ميلًا مربعًا من الأرض، ويبلغ عدد سكانها 11,403,800 نسمة.


مناخ البحر الأبيض المتوسط

يمتاز البحر الأبيض المتوسط بالمناخ الدافئ والمعتدل، والممطر شتاءً والذي ينعكس على الدول المحيطة به، وتتأثر المناطق غير الساحلية أيضًا بمناخ وظروف البحر الأبيض المتوسط والذي يؤثر على الثروة النباتية في تلك الدول، ومن أهم تلك المنتجات؛ الزيتون، والعنب، والحمضيات؛ كالبرتقال واليوسفي.[٧]

وتتراوح درجات الحرارة في فصل الشتاء عادةً ما بين 30 و 65 درجة مئوية، أما في أشهر الصيف فتكون في المتوسط ​​فوق الـ50 درجة مئوية، وأكثر الشهور حرارةً تبلغ فيها درجات الحرارة حوالي 72 درجة مئوية، ويرتبط سبب هذا المناخ ارتباطًا مباشرًا بوجود كميات كبيرة من المياه مثل البحر المتوسط ​​والتيارات البحرية، أمّا خلال فصل الصيف فتُبقي التيارات الباردة المناخ معتدلًا وجافًا، ومن المعلوم أنَّ تيارات المحيطات تتغير مع تغير الفصول؛ فخلال فصل الشتاء، يتحرك الماء الذي سُخِّن طوال الصيف ويحافظ على دفء الأرض وغالبًا ما يجلب المطر.[٨]


الأهمية التاريخية للبحر الأبيض المتوسط

يعد البحر الأبيض المتوسط من أهم الطرق التجارية عبر التاريخ، والذي كان يربط أهم الحضارات التي نشأت عبر العصور مما سمح بالتبادل التجاري والثقافي بين الشعوب المطلة على البحر الأبيض المتوسط، والتي انتشرت إلى ما أبعد من تلك الدول، إذ تعد سمة أساسية تميز كل دولة تحد ذلك البحر البالغ الأهمية الذي ساهم في نشأة وتطور العديد من المجتمعات الحديثة، إذ يمثل البحر الأبيض المتوسط العنصر الذي يوحد مركز العالم ويجمع أكبر قارات الكرة الأرضية؛ آسيا، وأوروبا، وإفريقيا.

وقد كان البحر الأبيض المتوسط وما زال يملك التأثير الكبير على تاريخ الشعوب الناشئة المطلة عليه؛ فهو حلقة الوصل الذي سهل التجارة العالمية، فقد كان البحر طريقًا للتجار والمسافرين في العصور القديمة، إذؤسمح بالتبادل التجاري والثقافي بين شعوب المنطقة، مثل؛ المصريين، والساميين، والفارسيين، والفينيقيين، واليونانيين، والحضارة الرومانية، وبلاد ما بين النهرين، كما كان البحر شاهدًا على الكثير من الحروب بالإضافة إلى السيطرة على ثروات الكثير من البلاد، وبناء أهم المستعمرات البشرية.

وتعد الحضارتين الإغريقية والفينيقية من أهم الحضارات القديمة التي نشأت على حدود البحر الأبيض المتوسط، ومن الجدير بالذكر أنّ مناخ منطقة البحر الأبيض المتوسط سمح ​​للعديد من الشعوب القديمة بتأسيس نفسها وازدهارها، بالإضافة إلى تطوير تقاليد الفلسفة والفن والأدب والطب التي تكمن في جذور الثقافة الغربية والشرق أوسطية الحديثة.[٧]


المراجع

  1. "Mediterranean Sea ", britannica, Retrieved 18-11-2019. Edited.
  2. "Mediterranean Sea", cs.mcgill.ca,1-1-2007، Retrieved 13-11-2019. Edited.
  3. Amanda Briney (25-2-2019), "Geography of the Mediterranean Sea"، thoughtco, Retrieved 13-11-2019. Edited.
  4. "THE MEDITERRANEAN – A SEA SURROUNDED BY LAND", panda, Retrieved 12-11-2019. Edited.
  5. Amanda Briney (11-7-2019), "Countries Bordering the Mediterranean Sea"، thoughtco, Retrieved 16-11-2019. Edited.
  6. "The Countries bordering the Mediterranean", mediterranean-yachting, Retrieved 16-11-2019. Edited.
  7. ^ أ ب "Mediterranean Sea", newworldencyclopedia, Retrieved 13-11-2019. Edited.
  8. "Mediterranean", sites, Retrieved 18-11-2019. Edited.

518 مشاهدة