أسباب توحد الأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٢ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
أسباب توحد الأطفال

يُعاني الكثير من الأطفال من أمراض تُصيب الدماغ، تُؤثر على السلوكيات وتُغير منها، وهذه الحالة تُؤثر سلبًا على ذويهم، ويُعانون الكثير من تصرفات أطفالهم التي قد تُسبب الأذى لهم

ولمن حولهم، وقد انتشر هذا المرض في الآونة الأخيرة، ويعدّ ظاهرة التي تُعتبر غريبة نوعًا ما، ولها أسباب عديدة، أود أن أبحث عنها في هذه المقالة.

 

ما هو توحد الأطفال؟

هو مرض يُعاني منه الأطفال ويُسمى الذاتوية، حيث يتخذ فيه الطفل جانبًا منعزلًا عن الناس، وهو عبارة عن خلل أو اضطراب في النمو، واضطراب في وظائف الدماغ، وتجده لا يحب اللعب أو مشاركة الأطفال الآخرين، ولا يجد المقدرة على مشاركة من حوله، ويحدث عادةً في سن قبل البلوغ، وغالبًا ما يظهر في سن الثالثة.

 

كيف يشخّص مرض التوحد؟

  • عمل تحاليل طبية.
  • فحص الطفل عن طريق عمل برامج تعليمية.
  • مراقبة سلوك الطفل.
  • عمل اختبار الذكاء من قِبل الأخصائي النفسي.
  • عمل فحوصات لمعرفة ما إذا كان الطفل مصابًا بأي مرض آخر، مثل: أمراض الغدة الدرقية.

 

ما هي العوامل المؤثرة في توحد الأطفال؟

  • عوامل جينية وراثية: بسبب اضطرابات جينية التي تؤثر على الدماغ.
  • عوامل خارجية: مثل تلوث البيئة، كالزئبق والمعادن السامة ومادة الرصاص، واستخدام بعض المضادات الحيوية.

 

ما هي أسباب مرض توحد الأطفال؟

  • تعرض الأشخاص للفيروسات والإصابة بالالتهابات.
  • تكاثر الفطريات في الجهاز الهضمي، مثل: الأمعاء.
  • سوء التغذية، مثل: نقص بعض الفيتامينات والمعادن المهمة.
  • نقص في الأحماض الأمينية.
  • ضعف المناعة.
  • بسبب مشاكل أثناء الولادة، أو خلل في الولادة.
  • بسبب إصابة الأطفال بالحصبة أو النكاف.

 

ما هي أعراض التوحد؟

  • عدم المقدرة في االتعامل مع الناس المحيطين.
  • صعوبة في النطق وتأخر في الكلام وعدم التعبير عن نفسه وتكرار الكلام، وعدم المقدرة على بدء المحادثة.
  • زيادة في النشاطات السلوكية.
  • المشي بطريقة مميزة، مثل: المشي على الأصابع.
  • نسبة الذكاء تكون عندهم أقل من الطبيعي.
  • كثرة التبول اللإرادي.
  • ضعف في نسبة الذكاء.
  • العصبية الزائدة والعدوانية.
  • يُفضل اللعب بمفرده.
  • سلوك الصراخ وعدم التواصل بالبصر.
  • خلل في الدماغ ينتج عنه تخلف عقلي.
  • عدم التغيير في ممتلكاته الخاصة، مثل: الملابس والطعام والألعاب.

 

ما هي النصائح المتبعة في مرض توحد الأطفال؟

  • يجب تقبل الوضع بطبيعية، ومعاملة الطفل كالأطفال الطبيعيين وإعطائه مكافئة عند قيامه بأي تصرف أو سلوك صحيح.
  • تعلم إشارات غير لفظية عند التعامل مع الأطفال المصابين بالتوحد.
  • استخدام أسلوب اللعب في التعامل مع الأطفال المُصابين بالتوحد.
  • التحلي بالصبر أثناء التعامل مع الطفل المصاب بالتوحد.
  • يجب عمل انسجام الطفل في التعامل مع السلوكيات الصعبة.

 

ما هي طرق علاج توحد الأطفال؟

  • اتباع نظام غذائي صحي وخاص.
  • علاج إبداعي عن طريق تعديل سلوكهم.
  • اتباع نظام غذائي صحي من الخضار والفاكهة المغذية.
  • وضع محلول من الملح الإنجليزي في ماء الحمام، يُساعد على تهدئة الطفل والتخلص من السموم.
  • تناول زيت السمك الذي يعمل على تحسين وظائف الدماغ؛ لاحتوائه على أوميغا 3.
  • تدليك قدم الطفل بزيت اللافندرا، لاسترخاء الطفل وشعوره بالراحة وتحسن المزاج.
  • تناول الميلاتونين الذي يعمل على تهدئة النوم.