أثر وسائل الإعلام على المجتمع

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٣ ، ٤ نوفمبر ٢٠١٩
أثر وسائل الإعلام على المجتمع

المجتمع والإعلام

المجتمع هو عبارة عن مجموعة من الأشخاص تجمعهم عوامل مشتركة فيما بينهم وهي إما العرق أو اللغة او الديانة وقواعد السلوك والأشكال الفنية، وتختلف من مكان إلى آخر من حيث العادات والتقاليد، و كل جماعة من هذه الجماعات تلقب بالمجتمع الواحد، وفي كل منطقة في العالم يوجد العديد من المجتمعات التي تترابط بمبادئ وآراء أو أفكار وأعراق وديانات معينة.[١] واما الإعلام فهو الوسيلة التي تنقل الأخبار وتنشرها بعدة طرق قد تكون مسموعة أو مرئية مثل الجرائد أو المجلات الورقية، أو التلفاز أو الراديو، والآن أصبحت الأخبار تنتقل بثوانٍ معدودة عن طريق الإنترنت أو ما يسمى بوسائل التواصل الاجتماعي.[٢]


أثر وسائل الإعلام على المجتمع

إن الإعلام في الحقيقة هو نبض الشارع وقلب المجتمع، فهو الطريقة التي تصل بها أصوات المطالبين إلى الحكومات لإجراء بعض التغييرات والتعرف على مطالبهم، وبالتالي فإنهم بحاجة إلى الإعلام لإيصال كلمتهم الأولى والحصول على الرد الأخير من الجهة التي تقدم الطلبات إليها، و لكن يمكن للإعلام أن يتأثر أو يؤثر على المجتمع باستخدام طريقة تسمى في العالم بالتلاعب وهي في الحقيقة نظرية متبعة صحفيًا وإعلاميًا، وهي الطريقة التي تبدأ بالتخفي وتؤثر على المجتمع والرأي العام عن طريق لفت الانتباه، وقد تشيح الصحافة والإعلام النظر عن بعض الأخبار بعرض أخبار أكثر أهمية وعمقًا لتلاشي المشاكل، وبهذا يكون التلاعب الإعلامي قد استغل الفرق الحاصل بين التصور الذي ينقله وبين الواقع الحقيقي، وكانت وسائل الإعلام ولفترة طويلة جدًا مصدرًا موثوقًا به للجمهور، لكن في وقتنا هذا انهارت وتلاشت جميع المبادئ التي جعلتها موثوقة، فعلى سبيل المثال إذا نشبت حرب بين إحدى الدول المناصرة لدولة ما وبين دولة أخرى يناصرها الشعب، ووجد الشعب أو الشارع العام أن الدولة التي يعيشون فيها تتنازل عن حقوقهم وتقف في صف الحياد، يبدأ الشغب وتبدأ الفوضى العارمة، وتبدأ الصحافة والإعلام بنشر أخبار تؤثر في الشارع العام كارتفاع الأسعار، وبالتالي يثور الشعب بسبب الغلاء فتعيد الدولة الأسعار لما كانت عليه وتختفي الأخبار جميعها.[٣]


التأثيرات السلبية والإيجابية لوسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي

نذكر فيما يأتي بعض التأثيرات السلبية والإيجابية لوسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي :

التأثيرات السلبية لوسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي

إن وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي لها سلبيات وإيجابيات على حياتنا، نذكر فيما يأتي بعض الآثار السلبية : [٤]

  • شعور الشخص بالاكتئاب والقلق.
  • التنمر عبر الإنترنت.
  • التعرض للتحرش من خلال وسائل الإعلام الحديثة المختلفة.
  • عدم رضا الشخص عن حياته عند مشاهدة ما يعرضه غيره من الأشخاص من حياة مثالية على وسائل الاتصال.
  • الإدمان الكبير والمتواصل على وسائل الإعلام الحديثة، وقضاء ساعات متواصلة عليها.

التأثيرات الإيجابية لوسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي

مع ظهور العديد من وسائل الإعلام المجتمعي مثل الفيس بوك والواتس آب، والماسنجر، والإنستغرام، أتاحت مواقع التواصل الاجتماعي للأشخاص التواصل والبقاء على اتصال مع الأصدقاء القريبين والبعيدين وكذلك أيضًا التعرف على أشخاص جدد لديهم اهتمامات مماثلة ومشابهة لاهتمامات الشخص، يمكنهم من خلالها إنشاء علاقة والتعرف على بعضهم، وتسمح الشبكات الاجتماعية بالتعبير الإبداعي عن طريق استخدام أدوات مثل التدوين والمراسلة لنشر الأفكار والقصص، ويشارك المستخدمون أيضًا القصائد والاهتمام بالموسيقى والبرامج التلفزيونية والهوايات والصور وأشياء أخرى كثيرة، ويمكن إجراء دعوات للأنشطة وإرسالها إلى الأصدقاء بدلاً من الاضطرار إلى إرسال دعوات بالبريد أو الذهاب شخصيًا لكل شخص ودعوته، ويمكن للأصدقاء أيضًا إضافة أي حدث هام يجمعهم على هذه المواقع، واستخدمت وسائل الإعلام الحديثة في مناقشة الموضوعات التعليمية، وقال العديد من الخبراء النفسيين إن الشبكات الاجتماعية زادت من جودة حياة الشخص، وقللت من المخاطر الصحية التي يتعرض لها الإنسان، لأنها كانت منصةً لآرائهم المختلفة، كما يساعد استخدام الشبكات الاجتماعية على تحسين المهارات التكنولوجية للطلاب، ويعرضهم للعديد من وجهات النظر المتنوعة حول الأشياء، وساهمت وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي بتعلم العديد من الثقافات المختلفة من المستخدمين في جميع أنحاء العالم.[٥]


هدف وسائل الإعلام

تهدف وسائل الإعلام إلى الوصول إلى مجموعة محددة من الناس أو لجمهور كبير لنشر أفكار مختلفة تؤثر على فكر الناس، واستخدمت كلمة وسائل الإعلام لأول مرة عند ظهور الكتب والصحف؛ أي عندما ظهرت الوسائط المطبوعة، ولكن مع ظهور التكنولوجيا أصبحت وسائل الإعلام الآن تشمل التلفزيون والأفلام والراديو والإنترنت، وفي العالم اليوم أصبحت وسائل الإعلام ضرورية جدّا، وهي تمثل إحدى أهم حاجتنا اليومية؛ إذ يلعب الإعلام في يومنا هذا دورًا بارزًا في تكوين الرأي العام وتشكيله وفي تعزيز المجتمع. ويعد الإعلام منصة ديمقراطية؛ إذ يستطيع أي شخص التعبير عما يجول بخاطره فيها، وتعمل وسائل الإعلام كرقيب لحماية المصلحة العامة من الممارسات الخاطئة وخلق الوعي العام في طريقة استخدام وسائل الإعلام، وتلعب وسائل الإعلام اليوم دورًا بارزًا وشاملاً في التصدي للظلم والقمع وسوء المعاملة والتحيز في مجتمعنا، وتعد وسائل الإعلام جزءًا لا يتجزأ من الحضارة الإنسانية، من أيام الفيدا والأوبنشاد إلى مراسيم الملوك والأباطرة مثل تشاندرا جوبتا وصولًا إلى التجمعات الجماهيرية الهندية في العصور الوسطى إلى الفيديو الصوتي والوسائط المطبوعة في العصر الحديث.[٦]


المراجع

  1. "Definitions for society", definitions, Retrieved 2019-10-26. Edited.
  2. "media ", businessdictionary, Retrieved 2019-10-26. Edited.
  3. "What is Media Manipulation?--A Definition and Explanation"، forbes، Retrieved 2019-11-4. Edited.
  4. "How Social Media Is Bad for You", makeuseof., Retrieved 2019-10-19. Edited.
  5. "Positive and Negative Effects of Social Media"، ukessays،Retrieved 2019-10-19.Edited.
  6. "Role of media in our society", globalethics, Retrieved 2019-10-19. Edited.