أثر الالعاب الإلكترونية على الأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٤ ، ٥ أغسطس ٢٠١٩

الألعاب الإلكترونية

إن الألعاب الإلكترونية هي نوع حديث من الألعاب، وهي تعتمد تمامًا على العالم الافتراضي، تحاكي هذه الألعاب الواقع فتسمى بالمحاكاة، يحبها الأطفال والكبار وكافة الأعمار، ويمكن اللعب بالألعاب الإلكترونية عبر أجهزة خاصة كالبلاي ستيشن أو الكمبيوتر أو عبر الهواتف المحمولة، وتحتوي على تأثيرات صوتية وحركية وبصرية كثيرة، ومنها ما يحاكي حركة اللاعب الواقعية الأمر الذي يزيد من جذبها للاعبين، سواء كانوا كبارًا أو صغارًا[١].


أثر الألعاب الإلكترونية على الأطفال

للألعاب آثار كبيرة منها ما هو سلبي ومنها ما هو إيجابي، ويزداد تأثير هذه الألعاب على الأطفال؛ فهم الفئة التي لم تختبر الحياة بعد ولم تكوّن لنفسها معرفة ثابتة تحميها من الألعاب الإلكترونية، فلا يغيب عن أحد أن هذه الألعاب ما هي إلا نافذة صغيرة تطل على عالم كبير، مخاطره لا ترى كما في واقعنا الحقيقي، وغالبًا ما تلجأ الأمهات والآباء إلى الألعاب الإلكترونية لأطفالهم ليتمكنوا من إتمام مهامهم المنزلية أو أعمالهم ووظائفهم، ولكل أسرة قناعاتها اتجاه هذه الألعاب، ونحن هنا سنوضح ما أجمع عليه أصحاب الخبرة والعلم حول إيجابيات وسلبيات الألعاب الإلكترونية وأثرها على الأطفال[٢].

سلبيات الألعاب الإلكترونية

من سلبيات الألعاب الإلكترونية نذكر ما يلي[٣]:

  • التسبب بالسمنة، وذلك لقلّة حركة الطفل واستبدال الألعاب الحركية بالألعاب الإلكترونية.
  • خدر أصابع اليدين لطول الفترات التي يستخدم الطفل فيها يديه وأصابعه أثناء لعبه.
  • ضعف النظر، وهذه من أصعب المشاكل التي تواجه أهالي الأطفال مدمني الألعاب الإلكترونية.
  • آلام في المفاصل بسبب الجلوس بوضعيات خاطئة ولفترات طويلة.
  • إهمال الدروس والواجبات المدرسية.
  • السهر وقضاء ساعات الليل في اللعب أو التفكير باللعب.
  • تأثر الأطفال بالعنف الشديد في بعض الألعاب الإلكترونية.
  • غرس بعض التوجهات غير السوية في نفس الطفل دون أن يدرك ذلك، كالشذوذ مثلًا أو الإيحاءات الجنسية.
  • عزلة الطفل عن أقرانه وضياع وقته في اللعب الإلكتروني بدلًا من الاستمتاع مع الأصحاب.
  • خطورة تعرض الطفل لمرض التوحد.
  • سهولة تعرض الطفل المدمن على الألعاب الإلكترونية للإدمان والعديد من الاضرابات والاختلالات النفسية.
  • تراجع المخزون اللغوي عند الأطفال لقلة خلطتهم مع أقرانهم.

إيجابيات الألعاب الإلكترونية

نذكر فيما يلي بعض إيجابيات الألعاب الإلكترونية[٤]:

  • تنمية الآزر البصري والحركي بين عيني الطفل وإدراكه ويديه.
  • وضع الطفل في موقف ضغط يضطره إلى اتخاذ قرارات سريعة يتحمل عواقبها.
  • فتح عصبونات جديدة في الدماغ بتوسيع مدارك الطفل وتعزيز أجهزة الإرسال لديه.
  • تمكنه من العمل مع الجماعة، خاصة في الألعاب الإلكترونية التي تستوجب وجود أكثر من لاعب في الجولة.


إدمان الألعاب الإلكترونية

إن الألعاب الإلكترونية بما فيها من حركة وحبكة وخيارات متاحة بشكل أوسع من المتاح في الواقع، وتحقيق الشعور بالنجاح أو النصر والفوز، يجعل اللاعب معرضًا إلى الإدمان على هذه الألعاب، إما هربًا من الواقع أو رغبة في تحقيق الذات ولو في العالم الافتراضي، أو بسبب الفراغ الكبير في حياة الشخص.

علامات الإدمان على الألعاب الإلكترونية

فيما يلي أهم العلامات التي تدل على الإدمان على الألعاب الإلكترونية[٥]:

  • آلام الظهر والمفاصل.
  • الضعف المعرفي وتراجع التحصيل الدراسي.
  • التوتر والقلق واضطرابات النوم.
  • العنف والعدوانية.
  • الكسل والتسويف.
  • إنفاق المال على الألعاب الإلكترونية.
  • تفضيل اللعب الإلكتروني والعزلة على جلسات الأقارب والأصدقاء.
  • قضاء أغلب الوقت خلال اليوم برفقة الأجهزة الإلكترونية.
  • أغلب الحديث يكون عن اللعب وما يتعلق به.
  • صعوبة في فتح مواضيع مشتركة مع الآخرين.

علاج الإدمان على الألعاب الإلكترونية

يمكن علاج الإدمان على الألعاب الإلكترونية باتباع الخطوات التالية[٥]:

  • تحديد الوقت المخصص للعب بالألعاب الإلكترونية.
  • إشغال باقي الوقت بأشياء مفيدة ومسلية.
  • التدرج في التوقف عن إدمان الألعاب الإلكترونية لضمان عدم العودة.
  • استغلال ما يوفر من مال كان يُنفق على الألعاب الإلكترونية بما تحبه النفس وتشتهيه.
  • متابعة النفس بعد تجاوز فترة العلاج والحرص على عدم تجاوز ساعات اللعب أكثر من المدة المحددة حتى لا يدمن من جديد.


المراجع

  1. "تعريف الالعاب الالكترونية موضوع تعبير شامل"، i7lm، اطّلع عليه بتاريخ 22-7-2019. بتصرّف.
  2. "موضوع تعبير عن الالعاب الالكترونية"، المرسال، اطّلع عليه بتاريخ 22-7-2019. بتصرّف.
  3. "الألعاب الالكترونية.. أضرار جسدية ونفسية"، الرأي، اطّلع عليه بتاريخ 22-7-2019. بتصرّف.
  4. "اثر الالعاب الالكترونية على الاطفال ما بين الإيجاب والسلب"، dailymdeicalinfo، اطّلع عليه بتاريخ 22-7-2019. بتصرّف.
  5. ^ أ ب "ادمان الالعاب الالكترونية"، الإدمان، اطّلع عليه بتاريخ 22-7-2019. بتصرّف.