ورد نادر الوجود

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٥١ ، ١٣ ديسمبر ٢٠٢٠
ورد نادر الوجود

قائمة بأندر أنواع الورود في العالم

تعدّ الورود من أكثر النّباتات التي يستخدمها الناس للتّعبير عن عواطفهم ومشاعرهم، بالإضافة إلى أنّ لها العديد من الاستخدامات الأخرى مثل تصنيع العطور، وبعض الأدوية، وأجهزة تنقية الهواء وتعطيره، فتزيد أنواع الورود عن أربعمائة نوع حول العالم، ناهيكَ عن الأنواع الأخرى التي لم تُكتشف بعد، بسبب ندرة تواجدها وتعرّض بعضها للانقراض، ولكنّنا سنحاول فيما يلي ذكر بعض أبرز الورود النادرة في العالم:[١]

  • وردة الجثّة: سُمّيت بهذا الاسم نسبة إلى الرّائحة المتعفّنة التي تنبعث منها أثناء ازدهارها، وتشبه رائحة الجثث المتعفّنة، والغرض من هذه الرّائحة جذب الحشرات التي تساهم في عمليّة التّلقيح، والغابات المطيرة في إندونيسيا هي الموطن الأصلي لهذه الوردة النّادرة التي تنمو لتصل إلى ارتفاع 12 قدم أي حوالي 3.6 متر.
  • وردة الزّنبق الملتهبة: على الرّغم من منظرها الجميل إلاّ أنّها تعدّ من الورود السامّة التي تسبّب تهيّجًا للجلد عند لمسها، والموت عند تناولها، إذ كانت تستخدم لتسميم الكلاب والإجهاض، ويعود موطنها الأصلي إلى آسيا والمناطق الاستوائيّة، وجنوب أفريقيا، ويصل ارتفاعها إلى ثلاثة أمتار.
  • وردة الجثّة المتعفّنة ليلي: وتعدّ هذه الوردة من أكبر الورود حجمًا في العالم إذ يصل قطرها إلى ثلاثة أقدام أي ما يُقارب المتر، وتنمو قريبة من الأرض بلا ساق، أو أوراق، أو حتّى جذر، ويعود موطنها الأصلي إلى ماليزيا، وإندونيسيا إذ تظهر على طوابع البريد الإندونيسيّة كرمز لبورنيو، وتنبعث منها رائحة كريهة قويّة هو السّبب وراء تسميتها بهذا الاسم.
  • وردة حذاء السيّدة: وهي إحدى فصائل ورود الأوركيد، ويعود سبب تسميتها بهذا الاسم إلى أنّها تشبه حذاء النّساء، وهي من الورود المهددة بالانقراض لأنّها تحتاج إلى سنوات عدّة لتنمو وتنضج؛ لذلك سنّت بعض الدّول التي توجد فيها هذه الوردة قوانين لحمايتها، وتعرّض مَن يقطفها للمساءلة القانونيّة، وتأتي هذه الوردة بألوان متعدّدة مثل اللّون الزّهري وعندها يُطلق عليها اسم وردة حذاء السيّدة الوردي، وأكثر المناطق التي تنمو فيها هي أمريكا الشّماليّة، وبريطانيا، والعديد من الدّول في قارتيّ آسيا، وأوروبا.
  • وردة جايد فاين: أو كرمة اليشم التي تنمو في الغابات المطيرة في الفلبّين حصرًا، بارتفاع يصل إلى 13 مترًا، أمّا لونها فيتباين ما بين الأخضر الفاتح والأزرق، وهي من الورود المهددة بالانقراض بسبب الزّحف البشري المدمّر لبيئتها.
  • وردة الأوركيد الشّبح: تنمو في غابات فلوريدا، وكوبا، وجزر الباهاما، ويعود سبب تسميتها بهذا الاسم لشكل بتلاتها التي تشبه الشّبح، ولأنّها من فصيلة الأوركيد سمّيت الأوركيد الشّبح، وهي من الورود التي تتطفّل على غيرها من النّباتات والأشجار لتحصل على طعامها، إذ لا تحتوي على أوراق تساعدها في عمليّة البناء الضّوئي، إلى جانب الصّعوبات التي تواجه عمليّة تكاثرها ما يجعلها مهدّدة بالانقراض.
  • وردة الشّوكولاتة كوزموس: اكتسبت اسمها من لون بتلاتها البنّي الغامق، وعبيرها الذي يشبه إلى حدٍّ ما رائحة الشّوكولاتة، وتنمو هذه الوردة في المكسيك.
  • وردة جبل طارق الكامبيون: اكتسبت اسمها من موطنها الذي تنمو فيه وهو جبل طارق، وتتميّز بلونها البنفسجي إلى الزّهري الفاتح.
  • وردة شجرة فرانكلين: موطنها الأصلي ولاية جورجيا الأمريكيّة، وقد انقرضت منذ أوائل القرن التاسع عشر، وهي بيضاء اللّون مع سدادة صفراء في وسطها، وسمّيت بهذا الاسم نسبة للرئيس الأمريكي بنجامين فرانكلين بعد أن اكتشفها أصدقاؤه جون، وويليام بارترام، وأظهروها للعلن، وسمّوها باسمه تيمنًا به.
  • وردة الكاميليا الحمراء: موطنها الأصلي الصّين، وتسمّى أيضًا باسم Middlemist Camelia نسبةً للشّخص الذي أحضرها من الصّين لزراعتها في بريطانيا عام 1804 وهو John Middlemist، وحاليًّا يوجد منها عيّنتان فقط إحداها في نيوزيلندا، والأخرى في إنجلترا.


أجمل الورود في العالم

لا شيء أجمل من الورود في الطبيعة، فهي من أرق النّباتات التي تعبّر عن المشاعر عمومًا، إلى جانب منظرها الرائع الذي يجعلها خيارًا جميلًا للتزيين، وعند ذكر أنواع الورود قد تطول القائمة، ولكن نذكر لك فيما يلي أجملها:[٢]

  • وردة فيكتور هيوغو: وتسمّى أيضًا بوردة الشّاي الهجينة، وهي من أقدم أنواع الورود في العالم، وتتميّز بلونها الأحمر القاني، وعبيرها الزّكي القوي، وشكلها الجميل، إذ تحتوي الوردة الواحدة منها على أكثر من 25 بتلة، وتمتد فترة إزهارها من فصل الرّبيع وحتّى الخريف.
  • وردة الونشيستر: وهي بيضاء اللّون كثيرة البتلات، إذ تحتوي الوردة الواحدة منهل على أكثر من 80 بتلة ويصدر منها عبير زكي قوي.
  • وردة مايكل أنجلو: تحتوي الوردة الواحدة منها على أكثر من 40 بتلة لونها أصفر كريمي، تنبعث منها رائحة تشبه رائحة اللّيمون، وتُزهر في عدّة فصول مثل الرّبيع، والصّيف، والخريف.
  • وردة الميدالية الذهبيّة: كل وردة منها تحتوي على 30 بتلة بلون ذهبي غامق، ورائحة قويّة، يتطلّب إزهارها التعرّض الكامل للشمس، وتمتد فترة إزهارها من فصل الرّبيع وحتّى الصّيف.
  • وردة البكارا السوداء: وتتميّز بلون بتلاتها الأسود ذات الملمس المخملي، ما يجعلها متميّزة عن غيرها من الورود التي تتمتّع بألوان مشرقة زاهية، وتُزهر هذه الوردة في الرّبيع وتستمر حتّى فصل الخريف.
  • وردة سارة فيرديير: وهي من أجمل أنواع الورود لأنّ مظهرها يجمع ما بين الجمال الطّبيعي للورود، وتألّق المجوهرات الرّاقية، وتتميّز عن غيرها من الورود الأخرى في طول متوسّط عمرها إذ يمكن أن تعيش لفترات طويلة جدًا.


قد يُهِمُّكَ: نصائح لزراعة الورود في حديقة منزلك

إن كنتَ من محبّي الورود، فأنتَ بلا شك لديك بعض الأنواع منها في حديقتكَ المنزليّة، وإليكَ فيما يلي بعض النّصائح التي تساعدك على نجاح زراعتها:[٣]

  • أضف للتّربة عنصر الفسفور الذي تحتاجه الورود لتنمو بصحّة جيّدة، وتستطيع الحصول على الفسفور بدفن قشور الموز على عمق 4 بوصات من كل وردة.
  • احرص على تسميد التّربة بسماد غني بالمواد الغذائيّة الضّروريّة لنمو الورود مثل الكالسيوم، والحديد، والفسفور، والنّيتروجين، وبحسب التّعليمات المرفقة بكل نوع سماد.
  • اهتم بأن يكون موقع زراعة الورود في مكان مشمس تصل له الشّمس على الأقل ست ساعات يوميًّا.
  • احرص على زرع الورود في تربة جيّدة التّصريف.
  • احرص على أن تكون تربة الورود رطبة دائمًا، فقلّة الماء تسبّب الكثير من الأمرض للورود، كما أن الإفراط بالرّي يضرّها أيضًا.
  • افحص الورود بانتظام للبحث عن أي أنواع من الآفات، أو الأمراض التي تصيبها، فاكتشاف المشكلة باكرًا يضمن لكَ علاجها بأقل الخسائر الممكنة.
  • اعتنِ بالورود بتقليمها دوريًّا، ويمكنكَ أن تبحث على الإنترنت عن الطّريقة الصّحيحة لتقليم الورود.


المراجع

  1. "The 10 Rarest Flowers In The World", worldatlas, Retrieved 11-12-2020. Edited.
  2. "THE 6 MOST BEAUTIFUL ROSES IN THE WORLD", saraverdier, Retrieved 11-12-2020. Edited.
  3. "Rose Gardening: Secrets To Success", bioadvanced, Retrieved 11-12-2020. Edited.