مدينة فكتوريا كندا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٧ ، ٢٤ مارس ٢٠٢٠
مدينة فكتوريا كندا

كندا

تقع كندا في أمريكا الشمالية، وعاصمتها هي أوتاوا، وتعد أيضًا مركزها السياسي، يبلغ عدد سكان أوتاوا 812129، وتبلغ مساحة كندا 9093507 كيلومتر مربع من الأرض، وتبلغ مساحتها من المياه 891.163 كيلومتر مربع، وذلك يجعلها ثاني أكبر دولة في العالم، وتبلغ مساحتها الإجمالية 984.670 كيلومتر مربع، واستقلت كندا في عام 1867 وذلك بعد الحصول على سيادتها من المملكة المتحدة، ويبلغ عدد سكانها 34.300.083 وذلك حسب إحصاءات عام 2012، ويعد الدولار هو العملة الرسمية في كندا، وتحتوي على عدة مدن أشهرها مدينة فكتوريا التي سنسلط الضوء في هذا المقال على تاريخها ومناخها وأبرز المعالم السياحية فيها.[١]


مدينة فكتوريا كندا

مدينة فيكتوريا هي المدينة التي تعد عاصمةً لكولومبيا البريطانيّة وهي موجودة في كندا، وتحديدًا على الطّرف الجنوبي لجزيرة فانكوفر على بعد مائة كيلومتر على وجه التّقريب، وتتميَّز هذه المدينة بأنّها واحدة من أكبر المدن الموجودة في كولومبيا البريطانيّة، وهي من المدن القريبة على الولايات المتحدة الأمريكية، وتشتهر أيضًا باسم مدينة الحدائق؛ والسّبب في ذلك يعود إلى وجود العديد من الحدائق فيها؛ فهي مدينة جذّابة ورائعة، الأمر الذي جعلها واحدةً من أشهر الوجهات السّياحية في البلاد، ولعل أكثر ما يميّزها هو ازدهارها في القطاع التّكنولوجي كثيرًا وكذلك التطوّر الحضاري فيها، الأمر الذي زاد من دخلها القومي، كما أنّها تعد موطنًا للعديد من الطلاب المحليين وكذلك غير المحليّين الذين قدموا للمدينة بهدف التعلّم في جامعاتها، ولعل أشهر هذه الجامعات جامعة فيكتوريا وغيرها من الجامعات.[٢]


تاريخ مدينة فيكتوريا كندا

في أواخر القرن الثامن عشر وقبل وصول الأوروبيين كانت منطقة فيكتوريا موطنًا للعديد من مجتمعات ساحل ساليش، ويشير الساحل إلى ثقافات الأمة الأولى أو إلى الأمريكيين الأصليين الذين سكنوا المناطق في ولاية واشنطن، وكولومبيا البريطانية، وفي عام 1776 عندما بدأت رحلة الكابتن كوك استولى البريطانيون والإسبان على الساحل الشمالي الغربي لأمريكا الشمالية، ولم تكتشف منطقة فيكتوريا حتى عام 1791 وذلك في مضيق خوان دي فوكا، وفي عام 1790 زار البحارة الإسبان ميناء إسكالمت غرب فيكتوريا، وأعادوا زيارته مرة أخرى عام 1792، وبعد ذلك بدأت شركة خليج هدسون بالبحث عن موقع لقاعدة عملياتها الغربية وكان ذلك في عام 1843، وكان العامل الرئيسي للشركة السيد جيمس دوغلاس الذي كان يحب ميناء إسكالمت لكنه رفضه كموقع للحصن؛ وذلك بسبب وجود الكثير من الأشجار فيه.[٣]


المناخ في مدينة فكتوريا كندا

تتميز فيكتوريا بمتوسط 2.193 ساعة من أشعة الشمس سنويًا، وتتميز أيضًا بموسم خالٍ من الصقيع وذلك لمدة 8 أشهر، ويتميّز المناخ في مدينة فكتوريا بالجو الدافئ في الصّيف والمعتدل في الشتاء، إذ يبلغ متوسط هطول الأمطار سنويًا 85.3 سم، ويبلغ في الصيف 1.83 سم، ولدى فيكتوريا نسبة رطوبة منخفضة جدًا، ولديها أيضًا نسمات خارجية تمنع أيام الصيف من أن تكون شديدة الحرارة، وهذا ما يفسِّر احتواء المدينة على العديد من الحدائق والمساحات الخضراء الجميلة، ومن الجدير بالذكر امتلاكها للعديد من المناظر الطبيعيّة المطلة على المحيط الهادئ.[٤]

بينما يعد فصل الشتاء فيها معتدل الحرارة ونادرًا ما تتساقط الثلوج فيها إلا أنه ينصح بارتداء ملابس دافئة خلال الفترة الممتدة بين شهر نوفمبر وشهر مارس، ويبلغ معدل أشعة الشمس سنويًا على فكتوريا حوالي 2193 ساعة في السنة، ولا تتعرض المدينة للصقيع لمدة ثمانية أشهر، بينما يبلغ معدل هطول الأمطار على المدينة سنويا 58.3 سم ويبلغ معدل هطول الأمطار الشهري في أشهر فصل الشتاء حوالي 8.5 سم، أما في فصل الصيف فيبلغ معدل هطول الأمطار حوالي 1.83 سم، وبلغ متوسط درجات الحرارة في المدينة بين عامي 1971م إلى 2000م في شهر يناير 5 درجات مئوية، وفي شهر فبراير 6.2 درجة مئوية، وفي شهر مارس 7.6 درجة مئوية، وفي شهر أبريل 9.6 درجة مئوية، وفي شهر مايو 12.1 درجة مئوية، وفي شهر يونيو 14 درجة مئوية، وفي شهر يوليو 15.6 درجة مئوية، وفي شهر أغسطس 15.9 درجة مئوية، وفي شهر سبتمبر 14.6 درجة مئوية، وفي شهر أكتوبر 10.9 درجة مئوية، وفي شهر نوفمبر 7.2 درجة مئوية، وفي شهر ديسمبر 5.2 درجة مئوية.[٥]


المعالم السياحية في مدينة فكتوريا كندا

توجد العديد من المعالم السياحية في مدينة فيكتوريا كندا منها:[٦][٧]

  • متحف كولومبيا البريطانيّ الملكي: والذي يسهِّل على السّياح والزائرين التعرّف على الحقبات التاريخية التي مرّت فيها المدينة، ومن الجدير بالذكر أنّ هذا المتحف يستقطب ملايين السيّاح سنويًّا.
  • حديقة بيكون هيل: ولعلَّ أكثر ما يميِّزها أنها أكبر مساحة خضراء في المدينة، ويمكن للزّائر التنزّه فيها ومشاهدة أنواع مختلفة من النّباتات والزُّهور الفريدة بالإضافة إلى الحيوانات النّادرة والجميلة.
  • الحي الصّيني: والذي يتميّز بكونه أقدم وأعرق حيّ صيني في كندا، وهو موجود وسط المدينة، إذ يشعر الزائر وكأنه موجود في وسط الصين، ويمكن زيارة العديد من المحلات التّجارية والمطاعم التي تشبه في شكلها المحلات في مدينة بكين الصينية.
  • مركز تراث الباسيفك: ولعلَّ أكثر ما يميِّزه هو وجود العديد من الحدائق الخضراء المليئة بالورود بالإضافة إلى الأشجار المتنوعة، ولعل أكثر ما يميِّز هذه المدينة وجود مركز الكون فيها، وهو عبارة عن مركز مخصص للاستمتاع بمراقبة النجوم وكذلك الكواكب في الفضاء، وهو جزء تابع لمعهد هيرزبرغ للفيزياء الفلكية ويحتوي على العديد من المعارض التفاعلية وقبة فلكية، كما يقدم عروضًا مسرحية يستطيع الشباب وأولياء أمورهم المشاركة فيها، ويبلغ ارتفاع تلسكوب (Plaskett) فيه 1.8 متر .[٨]
  • حديقة الحشرات: إذ تعد من أبرز المعالم السياحية في هذه المدينة؛ نظرًا لأنّها تضم العديد من الأشكال والأنواع الغريبة والنادرة والمتميّزة من أنواع الحشرات في العالم، كما أنها تتميّز بوجود مشتل "أولدفيلد" الذي يسمح للسياح والزوّار قطف كافة أنواع الفواكه التي تنمو في القارة الأمريكيّة.
  • متحف رويال: وهو المتحف الذي يتميز بتقديمة للعديد من العروض ثلاثية الأبعاد.
  • ساحل محيط الباسفيك: إذ توجد فيه العديد من أجمل الشلالات والأنهار.
  • فندق فيرمونت إمبريس: بني الفندق في عام 1908 على يد المهندس المعماري فرانسيس، وهو يعد أشهر معالم فيكتوريا.
  • مباني البرلمان: صممت هذه المباني الحجرية على يد المهندس المعماري فرانسيس عام 1897، وهي تمتاز بالحدائق الأنيقة والجذابة، وتعد جذابة للغاية في المظهر وخاصة عندما تضاء الأنوار في المساء.
  • قلعة كرايجداروخ: هو يعد قصر الخيالية وجوهرة للهندسة المعمارية في فكتوريا، بني هذا المنزل من أجل زوجة رجل الأعمال الأسكتلندي روبرت دونسمير الذي كلفه ذلك جميع ثروته، وقد بني في ثمانينات القرن التاسع عشر.
  • هاتلي بارك الموقع التاريخي الوطني: يتكون موقع هاتلي بارك من قلعة بنيت في عام 1908 من قبل بريتيش كولومبيا، وبارون الفحم، وجيمس دونسمير، وأيضًا مع عقار إدواردي مع حدائق يابانية وإيطالية.
  • فيكتوريا حدائق الفراشة: يوجد داخل الحدائق أكثر من 75 نوعًا من الفراشات والعث، وأيضًا توجد أنواع عديدة من الطيور والأسماك والزواحف، وتحتوي الحدائق على مناظر طبيعية مثيرة للاهتمام، وعلى شلالات وزهور وأشجار.
  • صياد وارف: يقع بجانب ميناء فيكتوريا إنز، وهو المكان الذي يجلب السكان المحليون زوارهم إليه، فهو يضم الطعام الرائع في جميع زواياه، والموسيقى الحية، والمناظر الرائعة.
  • العالم المصغر: يقع على الجانب الشمالي من فيكتوريا، ويتيح للزوار الاستمتاع بتجربة من الخيال والتاريخ.
  • مركز روبرت باتمان: يقع المركز في الطابق الثاني من محطة البواخر التاريخية الكلاسيكية الجديدة لعام 1924 في ميناء فيكتوريا الداخلي، وهو عبارة عن معرض فني يحتوي على مجموعة من اللوحات لروبرت باتمان، وهو فنان كندي أسطوري، وتضم مجموعته أكثر من 100 عمل والتي تغطي سبعة عقود من حياته.
  • منارة حصن جبل رود: تعد هذه المنارة هي المنارة الأقدم في كندا، وأكثر ما يميِّزها هو استمرارها في العمل حتى وقتنا الحاضر، وهي واقعة على هضبة مقابل مدخل المدينة وتحديدًا قبالة المحيط الأطلسي لترشد السفن في الليل، وبنيت المنارة في 16 نوفمبر 1860م من قبل البريطانيين، وتتميز المنارة بألوانها البيضاء والحمراء، ومنذ عام 1929م بدأ تشغيل الضوء التلقائي فيها ولم يعد لها حارس، ويتوافد الزوار على المنارة بالآلاف سنويًا، ويوجد داخل المنارة طابقان .[٩]
  • عالم المجسمات المصغّرة: وهي عبارة عن مجسمات صغيرة تقدّم مجموعةً من القصص الخيالية وكذلك الحقيقية للمشاهدين، وهو عالم مصغر من أكثر من 85 مشهدًا مفصلًا يتضمن القلاع والسيرك وبيوت الدمى، وافتتح المتحف في عام 1971م من قبل جورج ديفلين، ويمكن زيارة المتحف في جميع أيام السنة ما عدا يوم عيد الميلاد .[١٠]


الحدائق في مدينة فيكتوريا

عُرِف أهل مدينة فيكتوريا بحبهم للزهور ونظرًا لأن مناخ المدينة معتدل فقد ساعد في تفتح الزهور فيها على مدار العام، ومن أجمل حدائق الزهور في فيكتوريا :

  • حديقة الزهور الحكومية: الواقعة في مقر حكومة كولومبيا البريطانية وهو المقر الرسمي لحاكم كولومبيا البريطانية، وتبلغ مساحتها 14.6 هكتار، وتقسم الحديقة إلى عدة مناطق مختلفة وفقًا لحياة النباتات وترتيب الحديقة، وتحتوي الحديقة على نباتات الزينة والأعشاب وبستان لأشجار التفاح والبرقوق والسفرجل ويوجد أيضًا حديقة صخرية، وحديقة الورد وبركة للبط ونافورة .[١١]
  • حديقة حشرات فيكتوريا : تضم عددًا كبيرًا من الفراشات الاستوائية المختلفة ويصل عدد أنواع الفراشات إلى 70 نوعًا توجد في مساحة تبلغ حوالي 3 ملاعب كرة سلة، كما يوجد الكثير من أنواع الحيوانات كالضفادع السامة والسلاحف والطيور والبط الاستوائي والطيور الاستوائية، كما توجد عدة أنواع من الزهور الاستوائية والنباتات آكلة اللحوم والفواكه كما يوجد العديد من أنواع الحشرات في الحديقة .[١٢]
  • حديقة تل بيكون: تقع الحديقة في وسط مدينة فيكتوريا وتبعد مسافة قصيرة عن الفنادق والميناء الداخلي للمدينة، وتوجد الحديقة على الجزء العلوي لتلة بيكون، وتبلغ مساحة الحديقة حوالي 200 فدان .[١٣]


المراجع

  1. "Where Is Canada", worldatlas, Retrieved 16-10-2019. Edited.
  2. "Victoria", britannica, Retrieved 16-10-2019. Edited.
  3. "Victoria History", victoria bc canada guide, Retrieved 16-10-2019. Edited.
  4. "Climate", victoria, Retrieved 16-10-2019. Edited.
  5. "Climate", victoria.ca, Retrieved 2019-10-18. Edited.
  6. "12 Top-Rated Tourist Attractions in Victoria, British Columbia", planetware, Retrieved 16-10-2019.
  7. "25 Best Things to Do in Victoria, BC", vacationidea, Retrieved 16-10-2019. Edited.
  8. "Centre of the Universe", 10best, Retrieved 2019-10-18. Edited.
  9. "Fisgard Lighthouse Historical Site", fisgardlighthouse, Retrieved 2019-10-18. Edited.
  10. "Miniature World", atlasobscura, Retrieved 2019-10-18. Edited.
  11. "5 GREAT GARDENS AROUND VICTORIA", visitorinvictoria, Retrieved 2019-10-18. Edited.
  12. "a vibrant jungle experience", butterflygardens, Retrieved 2019-10-18. Edited.
  13. "BEACON HILL PARK", tourismvictoria, Retrieved 2019-10-18. Edited.