كيف تتعامل مع خطيبتك في فترة الخطوبة

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٣١ ، ١٧ مايو ٢٠٢٠
كيف تتعامل مع خطيبتك في فترة الخطوبة

الخطوبة

تعني الخطوبة وفقًا للشريعة الإسلامية، طلب الرجل من المرأة أن يتزوجها، وهي مرحلة أولية يتعارف فيها المخطوبين على بعضهما البعض قبل الزواج، وفقًا للضوابط الشرعية لتحقيق التفاهم والانسجام فيما بينهما.

تُعرّف الخِطبة بالمعاجم العربية بأنّها؛ وعدٌ بالزواج، ولا بدّ من معرفة أنّ المرأة لا تحل للرجل في هذه المرحلة بحسب ما جاء به الشرع، فلا تعد الخطبة زواجًا، فيمكن أن تُفسخ، والرجوع بالوعد بطرف واحد أو كلا الطرفين لأسباب عديدة.[١]

من آداب الإسلام ألّّا يخطب الرجل على خطبة أخيه، وألّا تطلب المرأة من الرجل أن يُطلق زوجته لتحله محلها، تجنُبًا لحدوث المشكلات والمشاحنات بين الناس.[٢] قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لَا يَبِعْ بَعْضُكُمْ علَى بَيْعِ بَعْضٍ، وَلَا يَخْطُبْ بَعْضُكُمْ علَى خِطْبَةِ بَعْضٍ)[٣]


كيفية التعامل مع الخطيبة في فترة الخطوبة

تُعدّ الخطوبة فترة خاصةً جدًا في حياتك؛ إذ إنّها فترة مهمة مليئة بالحب والشغف، والبدء بالعد التنازلي لانتظار اليوم الأكثر أهمية في حياة كل شاب وفتاة، ألّا وهو يوم الزفاف. بالرغم من جميع الضغوطات والمسؤوليات التي تقع على كاهل الرجل، إلّا أنّه يجب أن يُفكر مليًا في خطيبته، ويحرص على معاملتها بطريقة ودية لطيفة كالتالي:[٤]

  • قدّم التنازلات: يواجه الخاطبين العديد من المشكلات والتحديات المتعلقة بالأمور المادية وتحضيرات حفل الزفاف المرهقة لكليهما، احرص عزيزي الرجل على احتواء خطيبتك، وتقديم التنازلات لها في بعض الأحيان بدلًا من الحرص على كسب كل نقاش، وتحقيق ما تريده أنت بغض النظر عن رأيها، حتى يشعر كل منكما بالقوة، وتحقيق الاحترام المتبادل.
  • خذ مشورة الآخرين: لا ضير في أخذ مشورة الأشخاص ذوي الخبرة في بعض الشؤون المتعلقة بالزواج، فيمكنك الاستعانة بخبير لتجاوز المخاوف المتعلقة بالمرحلة التي ستُقدم عليها، خاصًة في حال وجود بعض الاختلافات بينك وبين شريكتك من الناحية الدينية أو الثقافية.
  • لا تهتم بالوقت: لا تُفكر في خطوبتك بأنّها عد تنازلي ليوم زفافك فحسب، فذلك يُؤدي إلى زيادة التوتر لديك بشكل كبير، وفضلًا عن ذلك، حاول أن تفكر في كيفية تطوير علاقتك وتحسينها.
  • اقضِ وقت أكبر مع خطيبتك: حاول أن تكون فترة الخطوبة لديك فترة هادفة، تُناقش فيها الأهداف والعادات، وبعد ذلك وضع خطط من أجل تحقيق حياة سعيدة وهادفة مع الشريك على المدى الطويل.[٥]
  • كن رومانسيًا: تعامل مع خطيبتك بحب ورومانسية على الدوام، ولا تفكر بأنّه بمجدر أنّك قمت بخطبتها، أنّ علاقتكما أصبحت أمرًا مسلّم به، وأنّه لا حاجة إلى تطويرها، احرص على تنظيم بعض اللقاءات الرومنسية معها بشكل متكرر، وخذها في نزهة أو مطعم أو أيّ مكان تحبه.[٥]


نصائح أخرى للتعامل مع الخطيبة

قد تشعر بالقلق في بدايات فترة خطوبتك، لأنّ علاقتك الآن، قد اختلفت تمامًا، فتحولت من مجرد حب ومواعدات إلى التزام وتخطيط لحياة زوجية صحيةً بكل حذافيرها، إليك عزيزي القارئ نصائح أخرى للتعامل مع خطيبتك في هذه المرحلة:[٦]

  • تقبّل الاختلاف: لا يجب أن يؤدي الاختلاف إلى الخلاف، فيجب عليك تقبل الجدال الذي يمكن أن يحدث بينكما، بشرط أن يكون جدال بحفظ حق الطرفين، ولا يُقلل من شأن أيّ منكما، فمن المهم أن تمتلك القدرة على حل الخلاف من دون إيذاء شريكتك أو جرح مشاعرها.[٧]
  • الصدق في العلاقة: يجب عليك أن تتحدث مع شريكتك بصدق وصراحة مطلقة، ممّا يزيد الثقة والترابط بينكما.[٧]
  • كن مرنًا: كن مرنًا بخصوص عاداتك الشخصية، فإذا كانت خطيبتك لا تفضل بعض الصفات فيك، فاسعَ إلى تغييرها، واحترم خصوصيتها وعاداتها.[٨]
  • قدّم لخطيبتك يد المساعدة: قد تصل الفتاة المخطوبة إلى مراحل متقدمة من الضغط النفسي قد تصل إلى الانهيار، بسبب كثرة الأمور التي يجب عليها أن تفعلها، سيكون التقليل من مسؤولياتها أمرٌ رائعٌ بالفعل.[٩]
  • هدِّئ من روع خطيبتك: ساعد خطيبتك أن تكون هادئة، وقلل من الخوف الذي يمتلكها بسبب تحضيرات الزواج، والتفكير في حفل الزفاف.[٩]


كيف تُعامل خطيبتك المراهقة؟

يمكن أن يكون الزواج من شخص غير ناضج وطفولي أمرٌ محبط جدًا، ولكن إذا كان كلا الطرفان مستعدان للتغير، فيمكن تدارك الأمر وإصلاح ما كان سيفسد العلاقة، فيما يأتي أهم النصائح لك عزيزي الرجل لتتعامل مع خطيبتك المراهقة:[١٠]

  • الاتفاق: اتفق أنت وخطيبتك على وجود المشكلة، وقوما سويًا بحلها بالتزامكما باللقاء المستمر، والتفاهم على كل شيء.
  • تحديد المشكلة: حدد السلوك غير المناسب الذي يصدر عنها، وضع سقفًا لتوقعاتك، تأكد من السلوكيات التي يمكن تغييرها، واكتبها على ورقة.
  • لا تتعجل: يمكنك تغيير سلوكياتها خطوة بخطوة دون تعجل، سيُساعد ذلك شريكتك على التفاعل معك، وعدم الشعور بالإحباط أو الإرهاق.


الضوابط الشرعية لفترة الخطوبة

تُسمى فترة ما قبل النكاح عند الخاطبين فترة الخطوبة، وتُعد الفتاة أجنبية عن خطيبها، ولا تحل له، ولا يجوز لهما التَّكلُّم بِعباراتِ الحُبِّ والغَزَلـ للخطوبة في الشريعة الإسلامية عدة ضوابط تمنع وقوع الفاحشة والفساد، ووقوع ما لا يحمد عقباه.

للخاطب أن ينظر لمخطوبته نظرةً شرعية؛ إذ قال أبو هريرة رضي الله عنه: (كُنْتُ عِنْدَ النبيِّ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ، فأتَاهُ رَجُلٌ فأخْبَرَهُ أنَّهُ تَزَوَّجَ امْرَأَةً مِنَ الأنْصَارِ، فَقالَ له رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ: أَنَظَرْتَ إلَيْهَا؟ قالَ: لَا، قالَ: فَاذْهَبْ فَانْظُرْ إلَيْهَا، فإنَّ في أَعْيُنِ الأنْصَارِ شيئًا)[١١]ونذكر من الضوابط الشرعية الخاصة بالخطبة ما يأتي:[١٢][١٣]

  • النظر إلى المخطوبة بلا خلوة ولا شهوة، لأنّ القصد من الخطبة التعارف فقط.
  • لا تظهر المرأة متبرجة ولا متعطرة، لأنّها أجنبية عنه، وظهورها بهذا المظهر مفسدة.
  • أن يكون الكلام بين الخاطبين بقدر الحاجة، ولا يتجاوزه.
  • ألّا تحصل المصافحة بينهما.
  • ألّا تخضع المرأة بالقول.


المراجع

  1. "الخطبة في الإسلام، أحكامها وثمراتها"، assabile، اطّلع عليه بتاريخ 15-5-2020. بتصرّف.
  2. "آداب الخطبة في الإسلام"، alukah، اطّلع عليه بتاريخ 15-5-2020. بتصرّف.
  3. رواه مسلم، في صحيح مسلم ، عن عبدالله بن عمر، الصفحة أو الرقم: 1412، صحيح.
  4. "Making Your Engagement Special", thespruce, Retrieved 15-5-2020. Edited.
  5. ^ أ ب "Ways to Grow Closer to Your Spouse-to-Be During Your Engagement", verilymag, Retrieved 15-5-2020. Edited.
  6. "Just Got Engaged? The 8 Things You Need to Do First", weddingwire, Retrieved 15-5-2020. Edited.
  7. ^ أ ب "Tips for Building a Healthy Relationship", helpguide, Retrieved 15-5-2020. Edited.
  8. "Moving in 101: How to Make Your Fiancé Feel Welcome in Your Home", brides, Retrieved 15-5-2020. Edited.
  9. ^ أ ب "6 Ways to Deal With a Stressed-Out Bride or Groom", weddingwire, Retrieved 16-5-2020. Edited.
  10. "How to Deal With an Immature Spouse: 7 Tips", firstanswers, Retrieved 16-5-2020. Edited.
  11. رواه مسلم ، في صحيح مسلم، عن أبو هريرة ، الصفحة أو الرقم: 1424، صحيح.
  12. "آداب مطلوبة للخاطب والمخطوبة "، almunajjid، اطّلع عليه بتاريخ 16-5-2020. بتصرّف.
  13. "أحكام وضوابط فترة الخطوبة"، islamway، اطّلع عليه بتاريخ 16-5-2020. بتصرّف.