كيف اضخم صوتي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٨ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
كيف اضخم صوتي

بواسطة: وائل العثامنة

 

ينتج الصوت عند الإنسان من خلال الأحبال الصوتية وهي عبارة عن أغشية موجودة داخل الحنجرة، ويمتلك الأنسان زوجين من الأحبال الصوتية التي تساعد في إظهار الصوت من خلال اهتزازها عند دخول الهواء إليها، ويساعد تكوينها العضلي في تسهيل اهتزازها عبر مراحل عدة يمر من خلالها الهواء، ولكل إنسان نغمة صوت مميزة تحدث عند فتح وإغلاق هذه الأحبال الصوتية، كما يمكن التحكم بنغمة الصوت أو تغييره أو تقليد الأصوات وهذه الميزة ليست موجودة عند الجميع، والبعض يمتلك موهبة خاصة بسبب امتلاكه نغمة مميزة في صوته، ويمكن وصف أصوات الأشخاص من حولنا من خلال الشكل الذي يظهر به فالبعض يمتلك صوتًا ناعمًا والبعض يمتاز بغلظة صوته، وصوت الإنسان يتغير مع مرور الوقت فأصواتنا في مرحلة الطفولة ليست مشابهة لأصواتنا بعد البلوغ، وصوت الرجل يختلف عن صوت المرأة الذي يكون رقيقًا أكثر، ويعود سبب الاختلاف في العوامل الجينية التي تحدد حجم الأحبال الصوتية عند كل فرد وبذلك تختلف طبيعة الاهتزاز، كما يعتبر تغير الصوت مرتبطًا بالإصابة ببعض الأمراض.

 

كيف أضخم صوتي

بعكس النساء فإن رقة الصوت ونعومته وعدم تغيره يعتبر مشكلة حقيقية عند الكثير من الرجال، كما ويعتبر مشكلة مزعجة اجتماعيًا وقد تؤثر على التواصل مع الآخرين، وقد تؤثر على الجانب النفسي وتزيد من الضغوطات خاصةً عند عدم وجود مشكلة عضوية تسبب ذلك، ويمكن حل هذه المشكلة وزيادة ضخامة الصوت بطرق عديدة منها:

  • تجنب رفع الصوت عند التحدث لأن رفعه يزيد من حدته، ومحاولة التحدث دائمًا بصوت منخفض.
  • تغيير طريقة التحدث بحيث تصبح أكثر جدية وقوة لتعبر عن قوة الشخصية حتى لو لم يكن الصوت ضخمًا.
  • عمل تمارين الصوت والتي تغير من طبيعة الأحبال الصوتية ومحاولة تخشينه عند التحدث باستمرار.
  • التدرب على تمارين الصوت ضمن طبقات عدة ومعرفة مدى الصوت الذي يمكن الوصول إليه مع ضرورة تجنب إرهاق الصوت كثيرًا لسهولة جرحه وإيذائه.
  • فحص هرمون التيستوستيرون في الدم للتأكد من مستواه؛ إذ إن انخفاضه قد يكون هو المسبب مما يحتاج لأخذ العلاج الدوائي لزيادة نسبته.
  • التدخل الجراحي في بعض الأحيان وذلك بعد عمل تصوير الرأس والرقبة والتأكد من عدم وجود مشكلة في الحنجرة منذ الولادة، حيث يساعد التدخل الجراحي في هذه الحالة في تغيير طول الحبال الصوتية للمصاب، وفي حال عدم وجود مشكلة فيمكن مراجعة متخصص في العلاج الصوتي لتدريب الشخص على الطبقات الصوتية وطريقة إخراج الصوت.

 

تغير صوت الإنسان عند البلوغ

تعتبر خشونة الصوت من مظاهر البلوغ عند الذكور بعكس النساء التي لا تتغير نغمة الصوت لديهن، والسبب في تغير صوت الرجل هو زيادة طول الأحبال الصوتية الناتجة عن تأثير الهرمونات الجنسية كهرمون التيستوستيرون (هرمون الذكورة)، والحبال الصوتية عند الرجال أكثر طولًا وسمكًا مما يجعل أصواتهم أكثر خشونة وغلظة أما عند النساء فالحبال الصوتية أقصر طولًا وأقل سمكًا، كما أن اهتزاز الأحبال الصوتية لديهن أكثر، وعند الوصول لسن المراهقة تبدأ الحنجرة بالنمو مما يغير من الصوت ويجعله ضخمًا أكثر وتزداد كمية الهواء التي تدخل عند التحدث، وكلما زاد حجم الحنجرة وزاد سمك الأحبال الصوتية صار الصوت ضخمًا أكثر، وتعرف هذه المرحلة بمرحلة تطور الصوت ويختلف العمر الذي تبدأ منه فالبعض يتأخر في الوصول لهذه المرحلة والبعض الآخر يصبح الصوت لديهم أكثر غلظة في وقت مبكر، أما أسباب تأخر ذلك فهي عديدة، منها:

  • نقص إنتاج هرمون الذكورة وهو المسؤول عن ظهور علامات البلوغ ومنها تغير الصوت وزيادة خشونته.
  • أسباب نفسية ويعود ذلك لوجود ضغوطات نفسية وعاطفية قد تؤثر على اكتمال علامات البلوغ.
  • الإصابة بأحد الأمراض مثل مشاكل الغدة الدرقية.