كيفية صناعة العطور الزيتية

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥١ ، ٢ سبتمبر ٢٠١٩
كيفية صناعة العطور الزيتية

العطر

تعد العطور من الأسرار القديمة التي اكتشفها الإنسان منذ آلاف السنين وراح يخصص له من وقته وجهده وماله وأبحاثه الشيء الكثير، وذلك لأن مستشعرات الرائحة في الأنف تلتقط جزيئات العطر من الهواء وتنقلها إلى الدماغ الذي يحليلها وبعثها في الجسم، وتُعرف العطور على أنها مادة من أصل طبيعي أو كيميائي تصدر رائحة طيبة، كما أنها تنتج أحيانًا عن عمليات احتراق بعض المركبات العضوية من أصل نباتي، ولقد عرف الفراعنة والمسلمون والرومانيون والصينيون والهندوس العطور، وحضروها واستخدموها للتطييب أو إقامة الطقوس والشعائر الدينية أو لتحنيط الموتى وغيرها من الاستخدامات، وذلك من خلال جمعهم للأزهار والنباتات من البرية أو خلط بعض التوابل أو النباتات العشبية[١].


كيفية صناعة العطور الزيتية

تحضر العطور الزيتية من خلال استخلاص الزيوت العطرية، ويصنفها الخبراء إلى ثلاثة أقسام هي السائلة والطيارة والراتنجية، وهناك طرق مختلفة للحصول عليها، وسنتناول هنا أحدها في تصنيع العطور الزيتية:[٢].

المواد اللازمة لصناعة العطور الزيتية

  • قارورة زجاجية نظيفة وجديدة، نقطة من الجليسرين (مثبت العطور)، قطرات قليلة من العنبر السائل، عطر مركز، كحول أبيض، إبرة جديدة غير مستعملة عليها تدريج لدقة القياس.

طريقة صناعة العطور الزيتية

  • نبدأ بسحب 15 مل من العطر المركز ونضعها داخل القارورة.
  • نسحب 2 مل من الكحول الأبيض ونضيفها في القارورة إلى العطر المركز.
  • نغلق القارورة جيدًا ونرجها بإحكام، وبعد ذلك نضيف العطر المثبت وقطرات بسيطة من العنبر السائل.
  • نغلق القارورة جيدًا ونرجها لمدة دقيقتين، وثم نضعها في الثلاجة في مكان ثابت دون أن نفتحها.
  • بعد مضي يومين يمكن استخراج عبوة العطر الزجاجية والبدء باستخدامها والاستمتاع برائحتها، مع ضرورة حفظها في مكان مظلم (في دولاب الملابس مثلًا) لدوام الرائحة حتى وقت أطول.


أنواع العطور

ظهرت العديد من الشركات العالمية التي أخذت على عاتقها إنشاء مراكز أبحاث تعنى بالعطور خاصة، وذلك من خلال إجراء التجارب واستخدام أنواع مختلفة وجديدة من قشور الفواكه والأزهار والتوابل، ومنها الفرنسية إذ تعد باريس عاصمة العطور بامتياز، بالإضافة إلى العطور السويدية والسويسرية والأمريكية، وسنتناول فيما يلي أهم أنواع العطور:[٣].

  • عطور البيرفيوم: وهي التي يكون تركيز العطر فيها أكبر من المواد المضافة، وبالتالي تدوم حتى وقت أطول كما وتثبت على الجسم والملابس لوقت أطول أيضًا.
  • عطور أو دي بيرفيوم: ويكون تركيز العطر فيها منخفض نوعًا ما وهو ما يبرر ثمنها المنخفض والحاجة لتجديد رائحتها على الدوام.
  • عطور أو دي توليت: وعلى الرغم من أن تركيز العطر فيها أقل من النوعين السابقين إلا أنها الأكثر مبيعًا وانتشارًا بسبب سعرها المنخفض والمناسب لكافة المستهلكين.
  • عطور أو دي كولوني: وهي المعروفة لدينا باسم الكولونيا وهي الأقل تركيزًا من بين جميع الأنواع إذ لا تتجاوز مدة ثباتها بضع دقائق ولهذا يستخدمها الرجال بعد الحلاقة أو لتطهير الجروح.


المراجع

  1. "عطر"، المعرفة، اطّلع عليه بتاريخ 2019-8-6. بتصرّف.
  2. "طريقة خلط العطور الزيتية في البيت بإحتراف"، موسوعة، اطّلع عليه بتاريخ 2019-8-6. بتصرّف.
  3. "ما أنواع العطور التي تدوم طويلا"، سوبر ماما، اطّلع عليه بتاريخ 2019-8-6. بتصرّف.