كيفية استخدام حبوب الخميرة للتسمين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٧ ، ١٦ سبتمبر ٢٠١٨
كيفية استخدام حبوب الخميرة للتسمين

بواسطة: مروان بريش


حبوب الخميرة

تعد حبوب الخميرة أو ما يطلق عليها خميرة البيرة من أهم الحلول التي يلجأ إليها الكثير من الأشخاص بهدف الرغبة في زيادة الوزن والتخلص من مشكلة النحافة؛ وذلك لاحتوائها على مجموعة كبيرة من العناصر الغذائية، والفيتامينات، ومادة الثيامين، والنياسين، والريبوفلافين، وحمض الفوليك بالإضافة لغناها بالعديد من المعادن، مثل؛ الكالسيوم، والفسفور، والمغنيسيوم، والحديد، والزنك، والفسفور، والسيلينيوم، والكروم الذي يتميز بدوره الفعال في تنظيم مستويات السكر في الدم وبالتالي المساهمة في زيادة الوزن، كما تحتوي على النشويات والبروتينات التي تكسب الجسم الطاقة اللازمة له لقيامه بأإنشطته الحيوية المختلفة، فعلى الرغم من فوائد حبوب الخميرة للتسمين إلا أن لها مجموعة من الأضرار المختلفة التي سنتطرق لذكر أهمها في مقالنا هذا لتعم الفائدة.


فوائد حبوب الخميرة للتسمين

  • تقي من الإصابة بفقر الدم (الأنيميا)؛ وذلك لغناها بالحديد، والبروتينات، والأحماض الأمينية.
  • تعزز من وزن الكتلة العضلية للجسم؛ لاحتوائها على العديد من العناصر الغذائية فيها التي تزيد من عمليات التمثيل الغذائي في الجسم.
  • تحد من معدلات الكولسترول الضار في الدم؛ لاحتوائها على عنصر الزنك.
  • تخلص من الالتهابات والآلام المرافقة بأطراف الأعصاب.
  • تعالج الصداع وترخي الأعصاب.
  • تحسن من حدة المزاج، وتكافح من مشكلة الأرق، وتساعد على النوم الهادئ.
  • تعالج البشرة الدهنية من مشكلة حب الشباب، كما تقيها من الالتهابات والحساسية، وتمنح البشرة الصفاء والنضارة، وتكسبها النعومة.
  • تقي من الإصابة بمرض البول السكري التي تسهم في تحفيز إنتاج الإنسولين من غدة البنكرياس اللازم لحرق الجلوكوز في الجسم، وتوازن من معدلات السكر في الدم؛ لذلك ينصح الأشخاص الذين يعانون من مرض السكر بسبب العوامل الوراثية بتناولهم لحبوب الخميرة؛ لقدرتها على تحفيز عمل البنكرياس لأداء وظائفه بالصورة المطلوبة.
  • تعالج مرض النقرس، الذي يتسبب في زيادة حمض البوليك في الدم.
  • كما أن لحبوب الخميرة فوائد أخرى للجسم، ومنها أنها تزيد من قدرة الجهاز المناعي على مقاومة مختلف أنواع الأمراض، وتكافح من الأمراض الفيروسية كالإنفلونزا، والرشح، وتحارب علامات التقدم في السن، وتؤخر من ظهور الشيب في كل من شعر اللحية والرأس؛ وذلك لاحتوائها مادة حمض النكليك، وتعزز من صحة الشعر، وتمنحه النعومة والكثافة، وتقيه من التساقط والتقصف، وتحد من تكسر الأظافر، وتمنحها القوة واللمعان.


تناول حبوب خميرة البيرة

يمكن تناول حبوب خميرة البيرة بهدف زيادة الوزن بعد تناول وجبات الطعام الثلاث مرة واحدة؛ بإذابتها في الماء أو الحليب مع الحرص على تناول كميات كبيرة من الأطعمة الغنية بالكالسيوم لتلافي خطر نقصه في الجسم، والسبب في ذلك أن الخميرة تحتوي على نسبة مرتفعة من مادة الفسفور التي تحفز من عملية طرح الكالسيوم من الجسم عن طريق البول، كما ينصح بالإكثار من شرب الماء، وتناول الأغذية المحتوية على فيتامين ب المركب؛ لزيادة مفعول الخميرة في الجسم، وتعزيز معدلات الطاقة والنشاط فيه.


أضرار حبوب خميرة البيرة للتسمين

إن استخدام خميرة البيرة ضمن الحدود المسموح بها لا يتسبب في إي أضرار أو آثار جانبية، إلا أن الإفراط في تناولها يؤدي إلى مجموعة من الأضرار، ومنها:

  • التسبب في الإصابة بمرض الكساح الذي يسبب ترقق العظام.
  • المعاناة من الحساسية، والحكة الجلدية، وظهور الانتفاخ والتورم في الجلد.
  • زيادة فرصة الإصابة بالأعراض المرافقة لمرض كروان المختص بالأمعاء؛ لذلك يوصى بعدم استخدامها من قبل الأشخاص المصابين بهذا المرض.
  • خفض مستويات عنصر الكالسيوم في الجسم؛ لوجود عنصر الفسفور فيها الذي يزيد طرحه عن طريق البول.
  • الإصابة بالصداع، والتعب، والإعياء.
  • المعاناة من اضطرابات في الجهاز الهضمي كالغازات، والانتفاخ، والمغص المعوي وغيرها.
  • احتباس السوائل داخل الجسم.
  • ارتفاع نسبة الترسبات على الكلى.


محاذير استعمال حبوب الخميرة

  • تقليل أو عدم تناولها بكميات كبيرة من قبل الأشخاص الذين يعانون من حساسية الخمائر.
  • تجنب تناولها من قبل الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم؛ لاحتوائها على نسبة عالية من عنصر الصوديوم.
  • مراجعة الطبيب المختص قبل المباشرة في استعمالها؛ لتحديد مدى مناسبتها للجسم وعدم تأثيرها على أدائه وظائفه بالشكل الطبيعي.
  • عدم استعمالها للنساء الحوامل والمرضعات.